.

الخضر والهزيمة المتوقعة !

الملاحظ أن واقعية المدرب الوطني عندما أكد أن المنتخب الجزائري هو الأضعف في مجموعته، وعليه فإن تأهله إلى الدور الثاني صعب جدا، لم تعجب الكثير من مجانين الكرة في الجزائر سواء من الأنصار أو اللاعبين أو الإعلاميين أو حتى التقنيين من المختصين في مجال الكرة إن جاز وصفهم بذلك.... وذهب بعض المغالين في التعصب للخضر إلى اتهامه بأقبح التهم وكأنه لا يريد أولا يعمل من أجل التأهل أو تحقيق نتائج إيجابية ترفع أسهمه في سوق المدربين العالميين !

كلام خاليلوزيتش كلام موضوعي ومعقول، فالمنتخب الجزائري ليس بتلك القوة والتجانس الذين يمكنانه من مقارعة الكبار.. والمستوى الذي ظهر به في مختلف مبارياته، والطريقة التي تأهل بها، لا تؤهلانه ليلعب الأدوار الأولى في مجموعته.. منطق الأشياء لا يعطي الخضر أية فرصة للتألق، إلا إذا حدثت طفرة أو معجزة لا تخضع للمنطق ولا للحسابات التقنية والتاكتيكية.. وهذا ليس تثبيطا للعزائم بقدر ما هو قراءة هادئة لحقيقة جلية يرفض الكثير أن يراها كما هي ويفضل أن يرى ما يجب أن يكون..      

الكل يحذوه الأمل في فوز الفريق الوطني، ويهتف من أجله ويناصر، وهذا حلم مشروع يشترك فيه كل الجزائريين، إلا أن هذا يجب ألا يفقدنا الصواب، فنرفض احتمالات الفشل رغم أنها الأرجح أو هي القاعدة، والفوز هو الاستثناء بالنظر لمؤهلاتنا الفنية والتقنية..   إن النفخ الكبير في الفريق الوطني والغلو فيه سيُدخل جماهير الفريق الوطني عالم الأماني المجنونة، مما يعني بالضرورة أن الصدمة ستكون قاتلة، وخيبة الأمل مدمرة إن هو عجز الفريق الوطني عن بلوغ الدور الثاني فما بالك إذا انهزم في كل المباريات.. لذا علينا أن نبقي أقدامنا على الأرض ونترقب.. ولا ضير في أن نحلم حلما جميلا حتى لا يتحول الحلم إلى كابوس..


التعليقات(26)

  • 1
    SEYFOU ALGER CENTRE 2014/05/14
    يا سي محمد نحن ليس لنا العقلية الانهزامية ....كل الفرق لها حضوض متساوية ...بى الارادة تصنع المعجزات ...وعلاه هما عندهم اربعة ارجل ...وقيلا راح نلاعبو بلاقنادر....يخوفو فينا
  • 2
    نورة جيجل 2014/05/14
    كـلام منـطــفـي فالفريق الوطني غير متوازن مستواه متذبذب من مباراة لأخرى نتمنى الخير للفريق حتى ولو خرجنا في الدول الأول المهم نخرج بشـــرف.
  • 3
    ياسين 2014/05/14
    شكرا يا أستاد تحليلك منطقي وموضوعي خال من العواطف ، كلنا نحلم بان يحقق فريقنا الوطني نتائج طيبة في المونديال ولكن الواقع شيء والحلم شيء أخر ، لذلك اتوقع خروج فريقنا من الدور الأول وبهزائم قاسية للأسباب التالية:
    - التناسق شبه منعدم بين اللاعبين
    - لاعبونا يضيعون الكرة ويمنحونها للمنافس
    - هناك ثقل كبير في نقل الكرة إلى الهجوم
    - أخطاء عديدة في الدفاع
    - أخطاء سادجة يرتكبها اللاعبون ، ومنهم من يخطأ حتى في تنفيذ رمية تماس
    - وسط الميدان يعاني من قلة المنافسة
    - المدرب له عقلية هجومية دون امتلاك دفاع قوي
  • 4
    ابراهيم 2014/05/14
    أنت مجنون يا سي محمد واش دخلك في كرة القدم روح تلعب بعيد و ألمانيا شكون لي مرغ أنفها في الوحل في خيخون .خاطيك الكرة خويا شوف حاجة أخرى تهدر عليها.
  • 5
    ياسين 2014/05/14
    إلى الأخ ابراهيم :
    كفانا بكاء على الأطلال ، مقابلة ألمانيا مر عليها 32 سنة ، مضت أجيال وأجيال ومازلت تتكلم على مقابلة ألمانيا، هناك فرق افريقية حققت نتائج أحسن منا في كأس العالم ، لكنهم لا يملكون الغرور والحنين للماضي مثلنا، الكمرون و نيجيريا والسنغال كلها فازت على فرق قوية في العالم ، في سنة 1982 توفرت ضروف معنوية ساعدت في الفوز بالمباراة، أهمها إيمان اللاعبين بجزائريتهم وانتمائهم لبلدهم، لعبوا لاجل بلدهم ذون انتظار مقابل، أما اليوم جل اللاعبين هدفهم من كأس العالم هو الحصول على عقد في ناد كبير.
  • 6
    hakim ouargla 2014/05/14
    يا ابراهيم الي رجع الكرة الجزائرية إلى وراء غير الماتش نتاع الامان مازال نهدرو عليها في الوقت إلى نشوفو الاسبان بطل العالم 2010 راه يخمم كفاش يحتفظ باللقلب النتاعو
  • 7
    نصرو الجزائري ارض الاحرر 2014/05/14
    المنطق يقول لا افراط ولاتفريط في التفاؤل المدرب ورئيس الفاف في مكانهم المناسب ويعملون باحترافية وتفاني ولله الحمد اما اللاعبين فاغلبهم محترفين ولديهم العزيمة والاصرار فضلا عن الوطنية ومناصرونا الافضل في العالم تبارك الله والباقي على الله القدير وكما نعلم كرة القدم ليست علوم دقيقة وسنتقبل النتائج بكل روح رياضية مهما كانت ولكن هناك ملاحظة لكاتب المقال بخصوص الطريقة التي تاهلنا في الحقيقة هي نقطة قوة وليست نقطة ضعف لاتنسى ان تلك المباراة الفاصلة كانت مشحونة بالظلم خارج الديار والخوف من التحكيم...
  • 8
    نصرو الجزائري ارض الاحرر 2014/05/14
    الدي دبحنا طيلة تولي الكوتش حليلوا التدريب في كل مباريات الكان وحتى في مباراة الدهاب مع بوركينافاسوا التي كانت طبخة مصرية افريقية من مخابر الكاف من الحرب النفسية الى التحكيم والكواليس وغيرها من التجاوزات المعهودة زادها الاعلام الوطني تشنجا رهيبا وضغطا عصيبا بدل المهنية والتشجيع ورغم كل ماحصل فزنا لان في مثل هده المباريات تهم النتيجة ولايهم الاداء وبالتوفيق لمنتخبنا ولوطننا الغالي
  • 9
    القطاري الجزائر 2014/05/14
    بارك الله فيك ، كلام حكيم منطقي وواقعي جدا جدا
  • 10
    امين الجزائر 2014/05/14
    هههههه حليلوزيتش مجنون نمثل لا نخونهم وخاصة فلسطين
  • 11
    امين الجزائر 2014/05/14
    الافنكة يخسرون ااكد اننا سنفوز و شعارنا محاربون ولا بطلنا و الله اكبر الربحة للرجالة
  • 12
    عبد الحكيم س قمار 2014/05/14
    نتائج هذا الفريق الغريب في هذا الكاس اضعف دفاع .....اضعف هجوم.....عدد النقاط الحصل عليها 0.......المغادرة من اول دور.....تلقي اكبر عدد من الاهداففي مقابلة واحدة ....السبب ليس لاحد من الاعبين ذرة من حب الوطن...
  • 13
    دحمان حراش 2014/05/15
    كلام فارغ ليسى له اي اساس من الصحة لان الفريق الوطني اليوم اصبح في احسن احواله و اصبح فريق حقا مرعب تكتكيا بفضل المجهود الذي قام به حليلو و الله لا اخاف عليه هذه المرة لو كان كلامك صحيحا و منطقيا لما فازت الجزائر على المانيا 2 - 1 و بعدها فازت على الشيلي 3 - 2 و مع انجليز 0 - 0 و هم على الاوراق افضل منا بكثير وحتى 86 بالمكسيك كانت الجزائر ندا لند مع البرازيل و تعادل مع ارلندا ياخي كرة القدم ليست علوم دقيقة فيها حظوظ و فرص انا متيقنا حق اليقين لا نتاهل فقط للدور الثاني بل ابعد من ذلك انشاء الله
  • 14
    mourad Bouira 2014/05/15
    حتى الثورة التحريرية كانوا يقلون كيف تحاربون فرنسا و الحلف الاطلاسى
  • 15
    الاسم 2014/05/16
    ظاهرلي راك شابع راحة
  • 16
    said sour el ghozlane 2014/05/17
    السلام عليكم :
    الخوف كل الخوف اننا نخرج منهزمين فى كل المقبلات ...اتمنى ان لا تكون النتائج كارثية .
  • 17
    جثة 2014/05/17
    شكرا لكاتب المقال هذا الكلام هو نفسو اللي تحدثت عليه انا، لكنهم سبوني و شتموني ما راهمش حابين يفيقو ، باللي المنتخب ضعيف و مفكك ، نشالله ماراكم رايحين للدور الثاني .‏
  • 18
    مراد الجزائر 2014/05/23
    ألم تعلم بعد أن الإرادة علي تحقيق الهدف هي أساس النجاح
    مهما كان الفريق الوطني غير متكامل ، فإرادت اللعب في تحقيق النتائج الإجابية هي من تصنع الفارق في الميدان
    مستوى لعبينا ليس بهذا السوئ مستواهم البدني مشاء الله شبان مفعمين بالحيوية
    بل نرفع لهم معنوياتهم و نحفيزهم ليهم القدرة علي تخطي عقبة بلجيكا
    إرادة اللعب هي من تصنع الفرق مع القليل من المحفزات ( ليست المادية ) حبهم للوطن ورفع الراية الوطنية ولي متتبعيهم المخلصين
    فريقنا الوطني سيزعزع المستطيل الأخضر تحت أقدام المنافس إن أرادوا ذلك
  • 19
    مراد الجزائر 2014/05/23
    11 لاعب لــ11 لاعب
    هل الخصم ذو بنية جسدية و معنوية فريدة أو يمكن إعتبارهم مخلوقات خارقة للعادة
    هل هم بشر يتمتعون بنشوة و حب الفوز و رفع الراية و شق الطريق نحو الأمام و نحن لا
    هل هم لهم مالهم ونخن ليس لنا ما علينا
    هل الخصم له الإرادة في تحقيقة النتيجة الأحسن و نحن لا
    هل أصبحت كرة القدم علوم دقيقة تعتمد علي المعطيات
    بهذا لا أضغط علي لعبين الفريق الوطني و لكن لينظروا للأفق البعيد
    الخسارة لا تعني نهاية العالم كما للفوز وتحقيق الغاية نكهة
  • 20
    مراد الجزائر 2014/05/23
    وما أريد قوله
    لو لم تكن النعاج نعاجا لما كانت الذئاب ذئابا
    لا داعي لتضخيم والرفع من شأن المنافس كل هذا و إحتكار الفريق كل هذا الأحتكار
    لا نريد من الفريق الوطني أن يستسغر منافسيه و كما هو العكس
    إلعب المبارت كانها الأخيرة في حياتك و ألعب المبارات كأنها بوابتك الجديدة نحو الأفق
    لا تدخر جهد في سبيل تحقيق الفوز لأنه ليس ببعيد و أحرص علي وضع عقلك و قدميك في التوقيت و المكان الصحيح
    لا يوجد ما هو مستحيل إسألوا التوفيق من الله و تسلحوا بالإرادة و السعي خلف الهدف
    ستصلون بإدن الله
  • 21
    مراد الجزائر 2014/05/23
    إن شاء الله يحقق الفريق الوطني المبتغي و يشرف ألوان وطنه و يكسر خيشوم كل من أراد له الإنتكاسة و الخيبة في هذه الدورة التي تقام كل 4 سنوات
    وهذه هي المشاركة 4 لنا في هذا المحفل الدولي
  • 22
    مراد الجزائر 2014/05/23
    وما كنت أقصده بالنكهة , كل رياضي تدوق طعم الإنتصار له معرف لطعم تلك اللحظة و كيف تكون بعد الجهد و إجتهاد
    حبا في الرايا و ليس المادة
  • 23
    ben mohamed alger 2014/05/28
    المأسف في الحقيقة دولة من العلم الثلث ،تبذر المال العام، على موضوع الناتجة معروفة 0, كلهم يركضون خلف المال،لا وطنية و لا يحزنون، و الواطنون بأمس الحاجة للإعانة مهمشة( بيت الشيخوخة,ديار الحضنة) ، المال الدولة يصرف على ناس تصبغ شعرها و الككينات و البقية معروفة و في الملعب حميرً.
  • 24
    كريم المطمر غليزان الجزائر 2014/05/28
    فعلا كلامك واقعي ومنطقي ...لكن في كرة القدم كل شيء وارد.
  • 25
    جمال الجزائر 2014/05/29
    الذين يتهمون المدرب الوطني بالعقلية الانهزامية لا يفقهون في الكرة شيئا و لا يمتون للواقع بصلة فهم حبيسو اوهامهم و لا يستندون على واقعية تذكر فالانتصارات لا تتحقق بالاحلام بلعمل
  • 26
    محمد الشلف 2014/06/16
    كي يهدرو على مباراة الجزائر و المانيا يطيحلي المورال
    رانا بهدلنا بالمانيا على جال هاذ المباراة.. 32 سنة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    علاه نحصروا انجزات المنتخب الوطني على مباراة المانيا فقط؟
    المانيا ع لى الاقل حملت كاس العالم
    و نحن؟واش حملنا؟
    نحن صح شعب .39 مليون مدرب كرة قدم.نهائي كاس العالم =الجزائر_البرازيل
    بصح كل هاذ الشيئ و رانا فور بزاف رغم انف العرب الحاسدين للجزائر
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: