تحصلت "الشروق" على نسخة من المراسلة التهديدية التي كانت من ورائها لجنة المنازعات التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" تجاه إدارة مولودية العلمة حول خصم ثلاث نقاط من الرصيد.

والسبب الشكوى التي رفعها المدرب السابق المغترب حكيم مالك بخصوص عدم تسوية مستحقاته المالية العالقة بقيمة 427 مليون سنتيم، وتبين من خلال المراسلة أن محامي إدارة "البابية" ارتكب خطأ فادحا يتمثل في عدم تدوينه الرقم السليم للفاكس، حيث دون رقم هاتفه الشخصي في الطعن الذي رفعته الإدارة ضد شكوى المدرب، وهو ما كان سببا في عدم تلقي إدارة النادي منذ تاريخ 23 سبتمبر 2013 م أي مراسلة من قبل الاتحاد الدولي، وذلك لأن "الفيفا" تتعامل فقط عن طريق "الفاكس" في مختلف تعاملاتها ومراسلاتها بمختلف الاتحادات والأندية في جميع بلدان العالم.

وكانت إدارة "البابية" قد عبرت عن استغرابها الكبير من سرعة اتخاذ قرار خصم النقاط الثلاث، مؤكدة في نفس الوقت أنها لم تتلق أي مراسلة من قبل "الفيفا" بعد تاريخ 23 سبتمبر 2013 م، ولكن الخطأ تتحمله برفقة المحامي الذي كلفته لأن رقم "الفاكس" الذي دونته في الطعن لم يكن صحيحات وسليما، وهو ما استدعى في النهاية مراسلة "الفيفا" مباشرة الفدرالية الجزائرية لكرة القدم لإبلاغها بقرار الخصم رسميا من الرصيد.

وكشف المدير عنان عراس في تصريح لـ"الشروق" سابقا أن الاتحاد الدولي لكرة القدم راسل النادي عن طريق "الفاف" يدعو إلى تقديم رقم فاكس جديد بهدف مراسلتها مباشرة بخصوص الشكوى التي رفعتها "البابية" ضد النادي الإفريقي التونسي بسبب عدم تسوية تحويل الدولي السابق شنيحي إبراهيم بقيمة 400 ألف أورو، وهو ما يدل على أن الاتحاد الدولي لا يمتلك فعلا رقم الفاكس الصحيح الخاص بإدارة "البابية".

ويعرف الشارع الرياضي حالة تقاذف المسؤوليات بخصوص من يتحمل خصم النقاط الثلاث، حيث حملت بعض الأطراف الرئيس السابق هرادة عراس لأنه تلقى آخر مراسلة تهديدية في عهده دون تسديده القيمة المالية.

وعلمت "الشروق" من مصادرها الخاصة أن إدارة اتحاد دوالا الكاميروني تحصلت على حكم نهائي من قبل لجنة المنازعات في الاتحاد الدولي يقضي بإلزام إدارة "البابية" بدفع قيمة 30 ألف أورو تمثل قيمة تحويل اللاعب الحالي تام بانغ أزونقا، حيث يبقى الخوف كله من خصم نقاط جديدة من الرصيد من قبل "الفيفا" خاصة أن ترتيب النادي حاليا في المؤخرة برصيد 04 نقاط بعد مرور ست جولات من الدرجة الثانية.

وتعد مولودية العلمة ثاني فريق جزائري على مر التاريخ تخصم هيئة "الفيفا" النقاط من رصيده بعد اتحاد البليدة سنة 2002 م بسبب تعاقده مع لاعب برازيلي دون دفع مستحقاته المالية.


التعليقات(3)

  • 1
    adam dz dz mon amour 2016/10/15
    l'envoie de faxe est assuré avec une accusé de réception. n’importe quoi vous raconter des mensonges
  • 2
    zizouzahia@yahoofr 2016/10/15
    التصرفات لامسؤولة و الإرتجالية هى التى أدت بهم إلى هذه النتيجه يستاهلوا أكثر من هذا لأنهم يتكلموا
    كثيرا دون عمل.
  • 3
    ------ ---------- 2016/10/16
    vous racontez
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: