قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم فتح تحقيق حول كفاءة ملعب أحمد زبانة بوهران لاستضافة المباراة بين المنتخب الليبي ونظيره التونسي الشهر المقبل برسم تصفيات كأس العالم 2018 بعد شكوى الاتحاد التونسي الذي تحفظ على إجراء المباراة بملعب عاصمة الغرب الجزائري.

وأفادت صحيفة الشروق التونسية بأن الاتحاد التونسي تلقى ردا من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" أكد فيه أنه سيعاين ملعب أحمد زبانة الذي اختاره الاتحاد الليبي لاستضافة لقاء منتخبه مع ''نسور قرطاج'' كبديل للملاعب الليبية بسبب تردي الحالة الأمنية. 

 وذكرت الصحيفة أن رد "فيفا" جاء بعد التقارير السلبية التي أرسلها الاتحاد التونسي حول أرضية الملعب السيئة، وأكد الاتحاد الدولي في رده أنه سيفتح تحقيقا وسيتخذ القرارات اللازمة بالتشاور مع الاتحاد الإفريقي. 

وكان الاتحاد الليبي قد اختار ملعب أحمد زبانة بمدينة وهران لاستضافة مباراته المقبلة مع المنتخب التونسي في الجولة الثانية من المجموعة الإفريقية الأولى، التي تضم غينيا والكونغو في تصفيات كأس العالم روسيا 2018.

 وخسرت ليبيا في مباراتها الأولى أمام الكونغو ببرازافيل (4-0)، فيما فازت تونس على غينيا (2-0) بالمنستير.


التعليقات(3)

  • 1
    Tounsi fier de l'etre Nabeul 2016/10/15
    الافضل,ان تقام المقابلة في ملعب قسنطينة على العشب الطبيعي
    والاهم ان تدور المقابلة في كنف الروح الرياضية بين الاشقاء وتحت رعاية الشقيقة الكبرى الجزائر الابية
  • 2
    أبو فادي OEB 2016/10/16
    بسبب تردي الحالة الأمنية ! ؟ من يملي عليكم هذا الكلام ؟
    الاتحاد التونسي راسل الفيفا وتحفظ على سوءأرضية الملعب ! فلماذا تؤولون الأخبار ؟
  • 3
    أبو فادي OEB 2016/10/16
    نتمنى أن يُجرى اللقاء في إحدى الملعبين: قسنطينة أو 05 جويلية المعشوشبين طبيعيًا وبالتوفيق للمنتخبين الشقيقين ..
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: