يرغب الدولي الجزائري السابق، في صفوف النادي الإفريقي التونسي، إبراهيم شنيحي في مغادرة البطولة التونسية خلال الميركاتو الشتوي القادم، وخوض تجربة احترافية جديدة بأوروبا، حسب ما ذكرته مصادر إعلامية تونسية.

وحسب الشروق التونسية، فإن متوسط ميدان مولودية العلمة السابق يملك بعض العروض التي تكون وصلته من أندية فرنسية وأخرى إنجليزية، ما جعله يفكر في الرحيل عن أسوار نادي باب الجديد الذي كان التحق به الموسم الماضي.

في ذات السياق، كانت مصادر قريبة من اللاعب أشارت إلى أن رغبة شنيحي في الرحيل عن تونس مرتبطة بحنينه ورغبته الشديدة أيضا في العودة من جديد إلى المنتخب الوطني.

هذا، ووصفت الصحيفة التونسية إبراهمي شنيحي باللاعب المهم في تشكيلة النادي الإفريقي، وهذا في ظل الدور الكبير الذي أضحى يلعبه في الفريق، الذي سجل معه إلى حد الآن خمسة أهداف في 7 مباريات شارك فيها خلال الموسم الحالي، فيما أكدت أن رئيس النادي سليم الرياحي سيلتقي اللاعب ووكيل أعماله للحسم في هذه القضية.

هذا، ومنذ التحاقه بالنادي الإفريقي صيف السنة الماضية، لعب إبراهيم شنيحي في 37 مباراة، سجل خلالها 14 هدفا وقدّم 6 تمريرات حاسمة.

يذكر أن إبراهيم شنيحي مرتبط بالنادي الإفريقي التونسي بعقد يمتد إلى غاية شهر جوان سنة 2018.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: