رفع الإتحاد الإفريقي لكرة القدم الحظر جزئيا عن ملاعب ليبيا، بعد ما يُقارب مدّة نصف العقد كان يُمنع خلالها إجراء المقابلات الدولية بهذا البلد العربي الشقيق لِدواعٍ أمنية بحتة.

وأعلنت إدارة نادي أهلي طرابلس الليبي في أحدث بيان لها عن تلقيها رسالة من "الكاف"، تُجيز لِفريقها الكروي خوض مقابلاته بِرسم مسابقة رابطة أبطال إفريقيا 2017 داخل القواعد بِليبيا.

ويتبارى أهلي طرابلس مع فريق أول ستارز الغاني في فيفري المقبل، ضمن إطار الدور التمهيدي لِمسابقة رابطة أبطال إفريقيا. على أن تُجرى مواجهة الذهاب بِغانا، ويُلعب لقاء العودة بِليبيا.

وأضافت أن "الكاف" أوفدت في الأيام القليلة الماضية إطارات لجنتها الخاصة بِمعاينة الملاعب إلى ليبيا، وتفقدّت ميدان ومنشآت فريق أهلي طرابلس، ومنحته الضوء الأخضر لإستقبال النوادي الزائرة في رابطة أبطال إفريقيا بِملعبه.

واختتمت إدارة نادي أهلي طرابلس تقول إن اتحاد الكرة الليبي يُبدي تفاؤلا بِأن ترفع "الكاف" الحظر كليا عن ملاعب البلد في أقرب الآجال، حتى يُسمح لمنتخب "فرسان المتوسط" بِخوض مقابلاته الدولية بِليبيا.

وكان يُفترض أن تحتضن ليبيا نهائيات كأس أمم إفريقيا 2013، ولكن "الكاف" جرّدتها من احتضان النسخة بِسبب الأحداث الأمنية التي شهدها البلد (ما سُمّي بِالربيع العربي). لِتحلّ جنوب إفريقيا في مكان ليبيا وتحتضن "كان" 2013.

وظلّ منتخب ليبيا طوال سنوات العقد الحالي يُجري مقابلاته خارج الوطن، على غرار استضافته منتخب تونس بِالجزائر (ملعب "عمر حمادي" بِبولوغين) شهر نوفمبر الماضي، لِحساب الجولة الثانية من الدور الأخير لِتصفيات مونديال روسيا 2018. والأمر ذاته لِأندية ليبيا في المسابقات القارية.

ويعني رفع "الكاف" الحظر جزئيا عن ملاعب ليبيا، أن هذا البلد العربي الشقيق بدأ يستعيد عافيته أمنيا، بعدما عانى ويلات ما اصطلح على تسميته بـ "الربيع العربي"، الذي أُريد له أن يمسّ بلدانا معيّنة لتخريبها، بعد أن حرّك بعض "الكبار" أذنابهم العرب لِتنفيذ أجندة التدمير.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: