توّج اللاعب الماليزي محمد فايز سوبري بجائزة بوشكاش لأفضل هدف في عام 2016، وذلك بفضل الهدف المذهل للاعب الذي وقعه من مخالفة مباشرة في البطولة الماليزية لكرة القدم.

وكان تتويج محمد الفايز بعد تصويت الملايين من عشاق كرة قدم حول العالم عبر موقع الفيفا، متفوّقا على هدفي  البرازيلي مارلوني الذي احتل المركز الثاني،  والفنزويلية دانيوسكا رودريغيز التي جاءت في المرتبة الثالثة. 

وكتب موقع الفيفا يقول عن الهدف الأسطوري للماليزي محمد فايز:"لا أحد في ملعب بندريا بولاو بينانج كان باستطاعته أن يتصور مسار الكرة عندما انبرى لها محمد فايز سوبري قبل تسديد ركلة حرة من مسافة بعيدة عن المرمى، بل وعلى الجانب الأيسر البعيد من عرض الملعب. لكن صاحب القميص رقم 13، المهاجم القصير المعروف بحسّه التهديفي العالي في الدوري الماليزي الممتاز، أطلق قذيفة باتجاه الهدف حيث تحول اتجاه الكرة بطريقة عجيبة غريبة خدعت حارس المرمى محمد نسريل نور الدين الذي عجز عن التصدي لها".

وقد أصبح سوبري آخر لاعب ينال جائزة بوشكاش بعد أن سبقه إلى ذلك كل من كريستيانو رونالدو (2009) وحميد ألتينتوب (2010) ونيمار (2011) وميروسلاف كلوزه (2012) وزلاتان إبراهيموفيتش (2013) وجيمس رودريجيز (2014) وويندل ليرا (2015).



التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: