يواصل اتحاد الجزائر استعداداته بجدية تحسبا لمقابلته المتأخرة ضد شبيبة القبائل يوم 25 أفريل بملعب أول نوفمبر تيزي وزو، وفي هذا الإطار سيواجه مساء الأربعاء رفقاء حمزة كودري أولمبي المدية وديا بملعب عمر حمادي بعد أن التقيا يوم السبت الفارط بمركب إمام إلياس بالمدية في مباراة انتهت بالتعادل الإيجابي( 1-1).

وسيكون اختبار اليوم فرصة للمدرب بول بوت للوقوف على مستوى فريقه وعلى مدى جاهزية لاعبيه، فيما ينتظر أن يمنح الفرصة لجميع اللاعبين بما فيها العناصر العائدة من الإصابة على غرار بن خماسة، بن قابلية،  حمار، زماموش.

 وكان المهاجم المغترب زيري حمار قد استأنف التدريبات مع المجموعة  يوم الإثنين  بعد غياب دام أكثر من شهر ونصف بعد العملية الجراحية التي أجراها على مستوى الغضروف. عودة هذا المهاجم الممتاز أراحت كثيرا الطاقم الفني بالنظر لإمكانياته الكبيرة وقدراته على تنشيط الخط الأمامي للفريق.

في ذات السياق، طمأن رجوع الحارس رقم واحد في الفريق محمد أمين زماموش بعد أن شفي من الإصابة التي كان يعاني في الركبة الجميع بالنظر إلى وزنه في الفريق، خاصة على مستوى الخط الخلفي. الحارس الدولي لديه تأثير على المجموعة فوق الميدان وفي غرف تغيير الملابس، لذلك فإن عودته ستكون من دون شك إيجابية لإتحاد الجزائر.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: