أعاد الناخب الوطني الجديد لوكاس ألكاراز الأمل للاعبين المحليين، الأربعاء، عندما صرح بأن باب المنتخب الوطني سيكون مفتوحا للجميع، وبأن معيار الاستدعاء لحمل الألوان الوطنية لن يرتبط بالأسماء أو الأندية أو البطولات التي يلعب فيها لاعبو المنتخب الوطني، بعد أن تعرضوا للتهميش في السنوات الأخيرة وباختلاف هوية المدربين الذين تعاقبوا على العارضة الفنية لـ"محاربي الصحراء"، ما يفتح أمامهم باب المنتخب الجزائري بعد أن أغلق في وجهم خلال السنوات الأخيرة.

وكان ألكاراز صرح خلال الندوة الصحفية، التي عقدها الأربعاء الفارط بمركز تحضير المنتخبات الوطنية بسيدي موسى، بأنه سيتابع باهتمام لاعبي الرابطة المحترفة الأولى وحتى لاعبي الرابطة المحترفة الثانية، فاتحا المجال أمام إمكانية استدعاء لاعبين جدد إلى المنتخب الوطني، على اعتبار أن المدرب الإسباني صرح بأنه لا يعترف بالأسماء ويستند في خياراته على جاهزية اللاعبين ومستوياتهم الفنية، وهو ما يعني أن ألكاراز سيفتح صفحة جديدة تعيد الأمل للاعبين المحليين، الذين عانوا من التهميش منذ رحيل المدرب السابق وحيد خاليلوزيتش، الذي منح بعض الأولوية للاعبين المحليين، وساهم في نجاحهم على غرار سليماني وسوداني وبلكالام، قبل أن يأتي الفرنسي غوركوف ويغلق الباب في وجه المحليين وواصل البلجيكي جورج ليكنس المهمة رغم بقائه لفترة قصيرة مع المنتخب الوطني.

وسيكون الناخب الوطني، لوكاس ألكاراز، حاضرا في لقاء مولودية وهران ومولودية الجزائر من أجل متابعة المواجهة ومعاينة بعض اللاعبين، ما سيلهب المواجهة من الناحية الفنية، على اعتبار أن بعض الأسماء ستسعى إلى إقناع الناخب الوطني الجديد، في صورة الحارس فوزي شاوشي الذي عاد بقوة في الجولات الأخيرة، لا سيما أن المدرب الإسباني صرح خلال ندوته الصحفية الأخيرة بأنه لا يعترف بأي قائمة سوداء أو أسماء معاقبة، بل سيعطي الفرصة للجميع.

وعلمت "الشروق" أن العديد من اللاعبين المحليين ارتاحوا لتصريحات ألكاراز، مبدين تفاؤلهم بنيل مكانة في المنتخب الوطني مستقبلا، على اعتبار أن السبب الذي منعهم من اللعب في فترات سابقة ليس فنيا ولا يعود إلى خيارات المدربين بل إلى قناعات رئيس الفاف السابق محمد روراوة، وينتظر أن تشهد مباراة الحمراوة والعميد تنافسا شديدا من أجل إقناع ألكاراز في أول خرجة محلية له.

إلى ذلك، باشر مدرب "الخضر" الجديد مهمة جمع المعلومات عن لاعبي المنتخب الوطني ومعاينة بعض لقاءاته وحتى جمع معلومات عن منافسه المقبل الطوغو، وكان ألكاراز كشف، أول أمس، أن عدم معرفته للكرة الإفريقية لن يشكل عائقا أمامه، وبأنه أعد خطة محكمة من أجل جمع أكبر قدر من المعلومات عنها وفي ظرف قصير حتى يشكل فكرة أولية عنها، وهذا من خلال معاينة مباريات المنتخب الجزائري وجمع كل المعلومات عن منافسيه المقبلين.


التعليقات(1)

  • 1
    مواطن 2017/04/20
    اخطئتم فقد سبق ذلك مع خوركوف واخير مع LEENKES ومع عيسى ماندي وعدة اللاعبين محليين وليس بسبب المحليين بل طريقة المدربين فاشلين وهزيلين وFAF التي لا تريد تكوين اللاعبين المحليين ونخالة Paellla بنفس طريقة سابقه وبنفس اساليب التي اتبتث فشلها وبنفسه اعترف بعدم معرفته للكرة الإفريقية صفحة جديدة قرأنها مع سابقه وستكرس على ارضية الميدان...ولا نتظر من فاشل الا الفشل....
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: