يواصل محترفو المنتخب الوطني مقاطعتهم للصحافة المحلية، حيث يرفض العديد منهم التصريح لمختلف وسائل الإعلام المحلية، سواء في المطار، عقب الحلول بالجزائر للمشاركة في أي تربص للمنتخب الأول، أو حتى عقب لعب أي مباراة، سواء الودية منها أم حتى الرسمية أيضا، ويبقى خير دليل على ذلك تصرفات البعض منهم ورفضهم الإدلاء بأي تصريح للصحافة عقب نهاية المواجهة الودية الأخيرة التي جمعت المنتخب الوطني بنظيره الغيني الثلاثاء الفارط على ملعب "مصطفى تشاكر" بالبليدة، أين عادت الغلبة لأشبال الإسباني لويس لوكاس الكاراز بثنائية مقابل هدف واحد.

ومعلوم أن هناك "حساسية" بين الإعلام المحلي وبعض اللاعبين، وبالخصوص المحترفين منهم، الأمر الذي ولد "قطيعة" لدى بعضهم وجعلهم "يتحاشون" الحديث للصحافة الجزائرية حتى خارج الوطن، حيث تبقى الخرجة الأخيرة للقائد الجديد للمنتخب الأول، الحارس رايس وهاب مبولحي، خير دليل على العداء الذي يكنه المحترفون للصحافة المحلية، وكان تصرفه بمثابة القطرة التي أفاضت الكأس، وكشفت عن "حقد دفين" يكنه المحترفون للصحافة، من دون أي سبب، حيث رفض حامي عرين "الخضر" مرافقة المدرب الكاراز لتنشيط الندوة الصحفية، حسبما تنص عليه قوانين الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، عقب نهاية المباريات.

كما تبقى لقطات التلفزيون الجزائري شاهدة على رفض المحترفين التصريح للصحافة الوطنية، حيث ضبطت عدسة التلفزيون تصرف بن طالب مع المصور الذي كان مرفوقا بأحد الصحفيين للاستفسار عن الإصابة التي تعرض لها، ضف إلى ذلك تصرفا محرز مع الكاميرا، حيث كان لاعب ليستر سيتي يتحاشى تصويره من خلال إدارة وجهه عكس الكاميرا، عقب استبداله قبيل صافرة النهاية. 

ولعل الملاسنات التي شهدها مخرج القاعة الشرفية لمطار "هواري بومدين" نهاية جانفي الفارط بين المهاجم إسلام سليماني وأحد المناصرين، الذي كان في استقبال "الخضر" عقب "خيبة" كأس إفريقيا الأخيرة بالغابون 2017 تعكس البعض من تصرفات اللاعبين.

كما كشفت المناطق المختلطة التي ينشطها اللاعبون فور الشروع في تربص عن عدم رغبتهم أيضا في ملاقاة رجال الإعلام للإدلاء بالتصريحات، لولا القوانين المعمول بها من جهة، وإصرار الجهات المسؤولة في المنتخب على تخصيص 4 لاعبين لذلك، حيث تحس أثناء حديث البعض منهم أنهم يتحدثون "فوق القلب".

وبالمقابل، تختلف الأمور لدى محترفينا في القارة "العجوز" وحتى في النوادي التي ينشطون فيها، حيث تجد لاعبي "الخضر" المحترفين يدلون بتصريحات قبل وبعد لعب المباريات، مصحوبة بابتسامات "عريضة" وسط "ارتياح" كبير، حتى يخيّل لك أن الأمر يتعلق بوسيلة إعلامية تابعة لبلده.


التعليقات(21)

  • 1
    رياضي الجزائر 2017/06/09
    متضامنون مع سليماني الذي شتم المناصرين والصحافة كشفته

    الله يلعن أبو من يشتم جزائري اخذته الغير ة الى قطع مسافة الاف الكيلومترات مناصرة فريقه
  • 2
    racine tebessa 2017/06/09
    اتمنا ان الكراز يعول على اللاعب المحلي ويبعد وجوه
    يتكبرو او عندنا شبر من لبلاد خير منكم
    نلعبو بالمحلي حتى لو خسرنا ماعليش المهم ولد اصل
  • 3
    Rossi Algerie 2017/06/09
    عندهم الحق، وعلاه كاين صحافة محترفة في الجزائر؟ يخي كنتم جايبينها موراهم تضلوا تندبو على روسكم حتى خليتوها ...اذا أحصدو واش زرعتو يا أشباه الصحافيين
  • 4
    hocine 2017/06/09
    انتم بعيدون كل البعد عن مجال الصحافة و ضركم اكثر من نفعكم، هؤلاء المحترفون لهم كامل الحق في عدم احترامكم بعد الهياج غير المبرر ضدهم في كثير من المرات و تحريض الانصار عليهم.
  • 5
    mohamed 2017/06/09
    كذلك الاعلام المحلي ليس بالمشجع بل بل يبحث دائما في السلبيات
  • 6
    محمد عمارة 2017/06/09
    يا أخي "رياضي" سليماني لا مكان له بالفريق الوطني فسوداني أظهر عيوبه فهو مجرد رأس لا غير.
    أما تعاملهم مع الصحافة الفرنسية فيؤكد لماذا قال عنا المصريين أثناء أزمة أم درمان "أولاد فرنسا" هم كانوا يقصدون هؤلاء اللاعبين (حاشى الجميع) ونحن اغتظنا لذلك وهو حق مع الأسف فنحن البلد الوحيد الذي يطالب المدربين بتعلم الفرنسية (لغة محتل الأمس) وليس اللغة الوطنية ولا يطالب اللاعبين بالتكلم باللهجة الجزائرية وحفظ النشيد الوطني كأضعف الإيمان.
  • 7
    azer_DZ CNE 2017/06/09
    1 ) بالطبع لهم الحق في ذلك لان اغلبهم لايعشون في الجزائر .
    2 ) وضعهم بالجزائر تجاري بالدرجة الاولى ام الوطنية فهي بادية في حفظهم للنشيد الوطني في المقابلات الدولية !
  • 8
    مجبر على التعليق بعد القراءة 2017/06/09
    هاذو كيما يقولو النسا على لولاد الصغار محرشين من طرف لكبار
  • 9
    Mazigh Alger 2017/06/09
    للاسف اغلب الصحافيين يفتقرون للمستوى المطلوب
    انصحكم بمشاهدة تقارير الصحفيين المحترفين و المزيد من التربصات والاحتكاك مع الاعلاميين القدامى
    المشكلة مشتركة لانه وللاسف اكثر الصحفيين الحاليين مستواهم متواضع جدا و هذا حال البلاد كلها لانه و بكل صراحة مستوى الجامعة اصبح بعيدا عن تقديم اطارات تساير الزمن ولكن هذا يمكن تداركه بالارادة والمزيد من التربصات والتكوين
  • 10
    فيصل سكيكدة 2017/06/09
    من





    حق لاعبين المنتخب الوطني المقاطعة ان كانت لنا صحافة رياضية كيف لا وهذا الفريق الذي افرحنا
    وحق انجازات عضيمة ومنها التاءهل التاريخي لدور الثاني لكاءس العلم بالبرايل وكادا ان يصل بالحلم بعيد



    وسليماني كان احد لاعبيه وسجل وجال وصال في الملعب لكنه لم يلقى من صحافتنا الثناء كما لقيه الفاشيلين امثال قندوز وابن الشيخ وغيرهم الذين عجزوا على نيل كاءس افريقيا كااترابهم المصرين بل اصبحت هذه الصحافة تستضيف متشرد سكير اعتدى على سليماني بالضرب وصورته بطل سحقا لصحافة تشجع العنف
  • 11
    Abdelkader Algerie 2017/06/09
    Salam tout le monde et saha ramdhankoum . Notre presse doit ignoré ceux ( joueurs pro ) qui l'ignorent .La presse doit donné une leçon à ces joueurs qui continuent à ignorer nos journalistes.Laissons les faire avec la presse étrangere comme ils savent le faire.Vive nos héros journalistes et bon courage .
  • 12
    عربي مسلم أين احترافيتكم 2017/06/09
    وهل لدينا صحافة احترافية؟! الصحافة من أسباب تدني كل المجالات..صحافة التطبيل لكل ما هو رديء..صحافة تقوّل الناس ما لم يقولوا..صحافة تهويل وتضخيم وتطبيل ليس إلا...
  • 13
    الاسم 2017/06/09
    كان واحد ما يسمع بيهم والالوان الوطنية جعلت منهم اسماء وما اقوله عليكم باللاعب المحلي يضحي من اجل الجزائر ويبلل القميص ومن يكذب عليه بالتجريب
  • 14
    رياضي الجزائر 2017/06/09
    الى الاخوة الذين انتقدوني عما قلته عن سليماني وعن كشفه من طرف الصحافة وحتى لايضن اخواني انني ادافع عن الذين ذكرتهم أقــــــــــــول /
    1ـ انا رياضي واعلامكي .
    2ـ لو كان لي راي في الفر يق الوطني لما استدعيت سليماني ابدا وبعض رفاقه .
    3ـ اشباه الصحفيين والاعلا ميين والرياضيين هم من اوصل كثيرا من الامور الى ماهي عليه .
    4ـ بعض المناصرين اقرب الى الاجرام بتصرفاتهم التي تسيئ للرياضي والاعلامي الشريفين .
    5ـ انا ادافع عن كل رياضي واعلامي ومناصر مخلص لفريقه ولوطنه لاغير .
  • 15
    موظف حائر algerie 2017/06/09
    نحن جيل نعترف ممن سبقونا لان الذين سبقونا اعترفوا بالجيل الذي قبلهم .لاننا عشنا مع جيل و قرانا و بحثنا عن الذين سبقونا في كامل المجالات .اما هذا الجيل المزعوق يخيل له انه اول جيل و اخر جيل و هو من يغلق لعبة الدومينو .ليس ببعيد و تصبحون من الماضي ونطلب ان ياتي جيل اخر و يسير ويرجع للسكة الصحيحة مثل باقي البشر.
  • 16
    موظف حائر algerie 2017/06/09
    بحكم اننا نعترف بان محرز و غلام هما الاعبان الاكثر ثباتا و مشاركة في فرقهم و متالقين في جل المباريات .ااكد لكم ان بلومي المايسترو و ماجر الاعب الكبير و مرزقان و عصاد ومناد ووسط الميدان فرقاني وقندوز وكويسي هؤلاء الذين لعبوا مباراة ودية مع اكبر الاندية في العالم وفازوا بعدة مقابلات رسمية الا انهم لم يتحصلو على كؤوس *الحظ والكواليس*.اقسم لكم ان مستواهم الفني ثلاثة اضعاف افضل من لاعبي المنتخب اليوم.
  • 17
    موظف حائر algerie 2017/06/09
    بن الشيخ علي من اكبر الاعبين مراوغة في الجزائر وخاصة في الدربيات فقط ..يحب اللعب الاستعراضي ويتجاوب مع الجمهور و يفشل في اللعب الجماعي مع الفريق .*كان راسوا خشين* هذا الامر الذي جعل المدربين يتحاشوه ضمن التشكيلات الرسمية .لو احترف لوجد قوانين في الفرق الاوربية وكان سيسطع نجمه اكثر واكبر في الاحتراف .تحليلاته نابعة من خبرته كلاعب عندما يتعلق الامر بالفرق الاخرى و فشله عندما ينحاز للمولودية.
  • 18
    Ness Mosta Mosta 2017/06/09
    يقول المثل قادرني نقادرك يعني هم قادروكم و انتم جبتوها موراهم و لم يهدا لكم بال حتى وصل بكم الحد الى المساس بوطنيتهم رغم الافراح التي قدموها لهذا الوطن المريض , و الله لو كنت مكانهم لبصقت على وجوهكم لانكم لم تتحلوا بالاحترافية و المهنية
  • 19
    الاسم 2017/06/09
    مليحلكم هه انتوما راديتهم في البارصا و الريال و البايرن قاع نهار تكذبوا و تلحسوا داخلينها غير شيتة
  • 20
    فيصل سكيكدة 2017/06/10
    الرد على موضف حاءير هل نعترف بجيل وان كان على خطاء الم تعلم باءنه مابني ارضية هشة ينهار اذا ارتفع بنيانه. والاسماء التي ذكرت كانت لايعترف بها في زمانهم لان لاعبين مصر والكميرون ونيجريا

    لم يعطوا لهم الفرصةفي البروز واليك بعض الاسرار عن الجيل الذي سبقنا حتى لا تبقى حاءير اولا ماجر في اوج قوته استكبرى على الفريق الوطني في دورة المغرب 1988وادعى الاصابة وعلي بن الشيخ لعب 47 مقابلة دولية مع الفريق الوطني سجل سبعة اهداف قندوز كان يتعارك على خط التماس مع المدربين بلومي دفع الثمن لخطاء احد الرفاق
  • 21
    فيصل سكيكدة 2017/06/10
    شكرا لهذا الجيل الذي جعل اطفلنا ترتدي اقمصة الفريق الوطني دون خجل قميص سليماني محرز بوقرة فاغولي لاننا في وقتنا كنا نخجل من لبسه وكنا نلبس قميص اعداءينا فرنسا ونادي باري سانجارمى وبالامس القريب فقط تتجول في الجزاءير كلها لن تجد احد يرتدي قميص اشيو او تزيري بلال اولعزيزي وكل الشكر والاحترام لابطال ام درمان ومن اتى بعدهم لان هذا هو التاريخ الدهبي للكرة الجزاءيريةمع كل التقدير للاعبي 1992تسفاوت ورحيم وغيرهم باستثناء ماجر الذين حفضوا لنا ماء الوجه ليست مراوغات علي بن الشيخ بالتوفيق انشاء الله للفريق
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: