أحرز اللاعبان الجزائريان مختار بلخيثر وإبراهيم شنيحي، السبت، كأس تونس لكرة القدم مع فريقهما النادي الإفريقي.

وفاز النادي الإفريقي في المباراة النهائية بِهدف دون رد على مُنافسه اتحاد بن قردان، من تسجيل المهاجم صابر خليفة في الدقيقة الـ 3 (شريط الفيديو المُرفق أدناه).

وشهدت المباراة إقدام الحكم على طرد لاعب عن كل فريق في الوقت بدل الضائع، بينهما مُسجّل الهدف صابر خليفة. وذلك لِتشاجرهما.

وشارك المدافع مختار بلخيثر والمهاجم إبراهيم شنيحي أساسيَين في هذه المباراة، مع فريقهما النادي الإفريقي. وإذا كان بلخيثر قد خاض كامل أطوار مواجهة اتحاد بن قردان، فإن شنيحي خرج في الدقيقة الـ 69، وعوّضه زميله متوسط الميدان وسام بن يحي.

وبات بلخيثر (25 سنة) وشنيحي (27 سنة) وقد تذوّقا حلاوة أوّل تتويج في مشوارَيهما الكرويَين، بعد نيلهما كأس تونس 2017 مع النادي الإفريقي. مع الإشارة إلى أن بلخيثر شارك مع المنتخب الوطني الجزائري في نهائيات كأس أمم إفريقيا بِالغابون شهر جانفي الماضي.

وزيّن النادي الإفريقي رفوف خزانته بِالتتويج الـ 12 الخاص بِكأس تونس، وقد عاد من بعيد، حيث كان آخر تتويج له في هذه المسابقة يرمز إلى عام 2000. مُحتلّا المركز الثاني بعد الترجي الرياضي الذي افتكّ 15 تتويجا.

 



التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: