أصدرت الاتحادية الدولية للملاكمة هواة عقوبة الايقاف "المؤقت" في حق مدرب المنتخب الجزائري براهيم بجاوي بسبب التصرفات الصادرة منه خلال العاب التضامن الاسلامي 2017 التي احتضنتها عاصمة أذربيجان باكو بين 12 و 22 ماي الماضي.

وكتبت الهيئة الدولية في رسالة وجهتها الى التقني الجزائري: "السيد بجاوي نعلمكم ان المكتب التنفيذي قرر معاقبتكم بشكل مؤقت طبقا للمادة 13.3.3 من قانون الانضباط وقام بتقديم شكوى للجنة الانضباط" 

وتابعت الاتحادية الدولية في رسالة وجهت نسخة منها الى رئيس الاتحادية الجزائرية للملاكمة محمد مجيد نحاسية: "تم اتخاذ هذا القرار تبعا لتصريحاتكم في وسائل الإعلام خلال العاب التضامن الإسلامي والتي تعتبر خارقة لقواعد الانضباط لذا قررنا فتح إجراء انضباطي ضدك".  

وللتذكير سحب المكتب التنفيذي للاتحادية الجزائرية الثقة من الرئيس نحاسية شهر ماي المنصرم مما أدى لتعليق مهامه من قبل وزارة الشباب والرياضة ليتولى نائب الرئيس عبد السلام ذراع تسيير الهيئة الفيدرالية.

وأضافت الاتحادية الدولية بخصوص معاقبة بجاوي: "بصفتكم معاقبين مؤقتا لا يحق لكم التدريب أو حضور نشاطات تنظم تحت لواء الاتحادية الدولية للملاكمة هواة في انتظار صدور القرار النهائي" .

وكان بجاوي قد وجه انتقادات لاذعة للتحكيم على هامش منازلات الملاكمة لألعاب التضامن الإسلامي التي جرت بقاعة "كريستال هال" بباكو متهما اياه رفقة المشرف العام الجزائري عبد الله بسالم بالتحيز. 

ويتواجد بجاوي حاليا ببرازافيل (الكونغو) رفقة المنتخب الجزائري تحسبا للمشاركة في البطولة الافريقية للملاكمة المقررة بين 17 و25 جوان.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: