يكون المدافع السطايفي العمري قد استكمل عشية الأحد مفاوضاته مع فريق شباب قسنطينة، وأمضي على العقد الجديد ما يرفع عدد المستقدمين إلى 4 عناصر قبل غلق عملية الانتدابات، وكان المدافع العمري على قد أنهى في وقت سابق اتفاقه مع المناجير عرامة، على خلاف زميله عروسي الذي لم يقتنع بالعرض المالي قبل أن يقوم مناجير السنافر برفع مقترحه وهو ما وافق عليه اللاعب الذي كان صبيحة الأحد يتأهب لزيارة مدينة قسنطينة رفقة صديقه العمري لترسيم تحوله لفريق شباب قسنطينة.

في وقت قال المدافع السكيكيدي المسرح من فريق وفاق سطيف بوشار والذي جاء اسمه لتعويض ضياع ورقة عروسي، أنه اتفق مع عرامة بعد الاختلاف الأول حول قيمة العقد وأنه مدعو أمسية الأحد ، لتوقيع العقد ويجهل لحد الآن ما إذا كانت نية مسؤولي النادي القسنطيني استقدام المدافعين الثلاث أو اختيار ورقة واحدة من بين بوشار وعروسي، ليكون ثاني مدافع رفقة العمري يتم انتدابه في هذا المركاتو. 

إلى ذلك استأنفت أمسية السبت تشكيلة شباب قسنطينة التدريبات بحضور 14 لاعبا، كما عرفت حضور المدافع المغترب شرفة الذي لا يزال يرفض فسخ عقده دون الحصول على كامل مستحقاته، فيما طلب الحارس مارتن الذي لم يلعب أي دقيقة منذ قدومه جانفي الفارط بتعويض 4 أشهر.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: