يمر فريق اتحاد الحراش بفترة صعبة للغاية، بسبب الصراع الإداري الذي نشب بين عبد القادر مانع ومحمد العايب حول كرسي الرئاسة، وهذا ما انعكس سلبا على معنويات بعض اللاعبين، حيث بات العديد منهم تائهون بشأن مصيرهم، وعلى رأسهم المهاجم المخضرم يونس سفيان.

وكشف يونس في حديث مقتضب مع "الشروق" عن مستقبله وحقيقة رحيله عن اتحاد الحراش، في ظل الأخبار التي تتحدث عن تلقيه للعديد من العروض في مقدمتها فريقي مولودية الجزائر وشباب بلوزداد الذي سبق له وأن تقمص ألوانهما في وقت سابق، وقال اللاعب في هذا السياق:"شيء مؤسف ما يحدث حاليا في اتحاد الحراش..أتمنى أن يتوصل المسؤولين في أقرب وقت ممكن إلى حل يصب في مصلحة النادي، وهذا من أجل مباشرة التحضيرات للموسم الجديد وتشكيل فريق قوي وتنافسي من أجل إعادة "الصفراء" إلى مكانتها الحقيقية"، وتابع قائلا:"علاقتي بأنصار النادي ومحيط الفريق بصفة عامة جيدة، ولكن لحد الآن لا أحدث تحدث معي حول قضية تجديد عقدي..لقد وصلتني العديد من العروض، ولكن لا يمكنني أن أتحدث عنها الآن"، وأردف قائلا: "أنا ابن الفريق ونحن اللاعبون مستعدون للعمل مع أي كان..الأشخاص يتغيرون ولكن الفريق يبقى".

ويأمل فريق مولودية الجزائر في الظفر بخدمات يونس نظرا للخبرة الكبيرة التي يتمتع بها في المنافسات القارية وهو الذي ساهم بقسط كبير في تتويج فريق وفاق سطيف بلقب رابطة أبطال إفريقيا قبل ثلاث مواسم من الآن، من خلال الأهداف الحاسمة التي سجلها خاصة في لقاء العودة أمام "تي بي مازامبي" الكونغولي في نصف النهائي، بالإضافة أيضا إلى فريق شباب بلوزداد الذي يسعى لتدعيم تشكيلته الشابة بلاعبي الخبرة أمثال سفيان يونس وتعويض رحيل العديد من اللاعبين وفي مقدمتهم بوعزة الذي انتقل إلى فريق الوحدة السعودي، فضلا عن مسجل الهدف الوحيد في نهائي كأس الجمهورية أمام وفاق سطيف سيد علي يحيى الشريف القريب جدا من التوقيع في شبيبة القبائل.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: