حلت، صبيحة الإثنين، لجنة تحقيق من المكتب الفيدرالي لكرة القدم تحت إشراف العضوين بهلول وغوتي في مقر رابطة باتنة الجهوية لكرة القدم، والهدف الوقوف على الأخطاء التي تسببت فيها رابطة خنشلة الولائية بعد الشكاوى الكثيرة التي تلقتها "الفاف" بخصوص سوء التسيير، وما وقفت عليه لجنة التحقيق أخطاء كارثية بالجملة أبرزها تزوير في محاضر المباريات الرسمية لنادي خيران رغم انسحابه من المنافسة في مرحلة الذهاب من بطولة الموسم الماضي.

وما وقفت عليه اللجنة هو تعيين محافظ لقاء واحد في مباراتين مختلفتين في نفس التوقيت وفي ملعبين مغايرين، ورغن تعمد رابطة خنشلة إلى برمجة مباراة مباشرة نهائية بين نادي بوحمامة أمام نادي بابار لتحديد الصاعد غير أن ذلك يعتبر غير قانوني، وذلك طبقا للمادة 62 من اللوائح العامة التي تصر على عدم احتساب نتائج جميع الفرق عند مواجهتها للفريق المنسحب في مرحلة الذهاب من البطولة، وهو ما يسمح لنادي بابار باقتطاع تأشيرة الصعود وليس نادي بوحمامة.

وحسب مصادرنا فإن المكتب الفيدرالي في اجتماعه يوم 26 جويلية المقبل سيلعن عن حل مكتب رابطة خنشلة الولائية لكرة الكرة، وذلك بسبب الأخطاء المتعمدة زائد التزوير في محاضر المباريات الرسمية.


التعليقات(1)

  • 1
    صالح الجزاير 2017/07/18
    انا ري خليكم من داور خيرلكم مازل يلعبو ملعب تربي والمسولين غير يسرقو في دارهم ويعمرو في المحاضر السرقين خليهم يكلو بعضهم
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: