مع صدور قرار مجلس إدارة شبيبة القبائل، الاثنين، سحب البساط من الرئيس محند شريف حناشي، يكون أسدل الستار على عهدة دامت ربع قرن لإمبراطور الكرة في منطقة القبائل، وانتهاء حقبة سادس رئيس للكناري عمّر 24 عاما.

وترأس حناشي الشبيبة في عام 1993، ليكون سادس رئيس بعد كل من عبد القـادر خالف، أومنية حاج آرزقي، بن قاسي، عمر بلحوسين، رشيد باريس. وقد حقق الفريق تحت قيادته 10 ألقاب، 4 كؤوس إفريقية، و4 بطولات وطنية، ولقبان لكأس الجزائر.

 وعرفت رئاسة حناشي لشبيبة القبائل، مرحلتين فارقتين، المرحلة الأولى تميّزت بالتألق وتحقيق الألقاب والإنجازات على المستوى المحلي والقاري، حينما استهلها بعد عام واحد بالتتويج بكأس الجزائر 1994، ليصل بالفريق إلى مرحلة التوهج بعد سنتين من مجيئه، بتحقيق ثنائية البطولة الوطنية وكأس الكؤوس الإفريقية عام 1995.

 وظل فريق شبيبة القبائل يزاحم دوما على المراتب الأولى على المستوى المحلي، لكنه تألق بشكل غير مسبوق على المستوى القاري من خلال تحقيقه للثلاثية التاريخية في كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم أعوام 2000 و2001 و2002.

 وبعد التألق القاري عاد "الكناري" ليخطف المشعل في البطولة المحلية، وتوّج 3 مرت بطلا للجزائر أعوام 2004 و2006 و2008، فضلا عن تتويجه بكأس الجزائر عام 2011، وهو آخر لقب يحققه الفريق في عهد حناشي، لتبدأ مرحلة جديدة، ميّزتها الإخفاقات والنكبات، حيث تحوّل الفريق إلى مثابة الرجل المريض الذي يلعب كل موسم على تفادي السقوط بعدما كان يلعب على الألقاب والتتويجات.

 ولأن حناشي رفض التنحي طواعية بعد مطالبات عدية من عدد كبير من محبي الفريق ولاعبيه القدامى الذين أدمى قلوبهم الحال الذي صار عليه وضع الفريق، تشكلت ضده جبهة معارضة قوية والتي قامت بعدد من المسيرات في تيزي وزو للمطالبة برحيله، لكنه ظل صامدا في منصبه.

 وبذهاب حناشي، تزول أسطورة رئيس فريق استهلك 50 مدربا على مدار 24 عاما، أي بمعدل أكثر من مدربين اثنين في الموسم، وهو أمر يحسب على حناشي الذي كان يستبدل المدربين ويتدخل في عملهم بشكل غير طبيعي تماما، بل إنه بات ظاهرة يستوجب الوقوف عندها، لأنه يبقى رجل ومسيّر كروي كانت له بصمته في كرة القدم الجزائرية.


التعليقات(21)

  • 1
    عبد اللطيف الجزائر 2017/08/07
    هذا يعني أن الدولة مثل فريق كرة قدم و ليست دولة اللي يجي يخلد و لا يوجد راجل يحقق جزء بسيط هو فقط يستطيع و لا نستطيع العيش من دونه و لو يلمح بالانسحاب تخرج الجماهير الى المطالبة برجوعه لان العيش من دونه مستحيل
  • 2
    بلقاسم الجزائر 2017/08/07
    أدى ما عليه....وقام بدوره على أحسن وجه....وتحية تقدير واحترام له ولكل أمثاله ...ولكل أسرة j s k
  • 3
    مقران أطوطاح 2017/08/07
    الحمد لله سقط فرعون JSK لقد دمر الشبيبة تدميرا و بناؤها يحتاج الى رجال و الى سنوات من العمل و انتاج جيل يعشق الكرة بفنها و يحقق انجازات على المستوى الوطني و الدولي لتمثيل المنطقة و الجزائر أحسن تمثيل.
  • 4
    الاسم 2017/08/07
    حب الكرسي صعيب
  • 5
    محمد من غرداية 2017/08/08
    سقط فرعون الشبيبة ..............................خرج من النافذة ..........................تحيا فريق شبيبة القبائل
  • 6
    ابن رشد 2017/08/08
    العقوبة لصاحبه مدور صاحب الجمعية وان كان على الأقل حناشي له 10 ألقاب في حين امبراطور جمعية شلف له لقبان لا ثالث لهما ومع ذلك يرفض الخروج انشاء القدير سيطرد كما طرد صاحبه
  • 7
    Bondébarras Algérie 2017/08/08
    إذهب... أيها اافاشل الذي لا يصلح لأي شيء. دمرت كل ما بناه أسيادك طيلة عقود.
    التاريخ سيتذكر انك كنت لاعبا سيءا ورئيسا فاشلا.
    وكمحبي الشبيبة نطلب الإعتذار من كل الرؤساء والأنصار والحكام والفرق الذين شتمهم هذا المهبول.
  • 8
    amine relizane 2017/08/08
    لا يوجد سحب ثقة في شركة ذات أسهم ....الشركة ذات طابع تجاري وسحب الثقة لا يعني شيئا وغير قانوني ....اقراو مليح القانون ثم اكتبوا يا صحافة ....
  • 9
    Sweden Sweden 2017/08/08
    السلام عليكم
    أعتقد بان هذا جيد بالنسبة لحناشي و صحته
    مسيرة طويلة و لاباس بها عموما 10 القاب
    سنرى ماذا سيفعل الرؤساء من بعده
  • 10
    حسان Algerie 2017/08/08
    ان شاء الله سياتي الدور على المحتال والسارق لاموال الغلابى والفقراء حمار سطيف وعصابته ولكن هذه المرة بحكم قضائي وليس بجمعية عامة
  • 11
    ام تسعديت algerie 2017/08/08
    الحاج محند الشريف حناشي بدا مسيرة طويلة كانت 88 بالمائة مزدهرة بالالقاب.لكن في الاونة الاخيرة بدا الحاج حناشي *ايكولي ويرولاشي* لكنه يرى نفسه مازال على ديدانه .عليكم باقناعه ان الكمال لله ولو كانت المسؤولية باقية لبقت لمن قبلكه .اما نصار الشبيبة فاشكروا الله على بقاء الشبيبة في القسم الاول وان لم تسقط هذا العام ستسقط في المستقبل واحتكموا لامر الله وليس قيام القيامة لو سقطت يا فراعين حاشى البعض العاقل من المناصرين.قالك المولودية الشعبية الاسلامية واغلب المناصرين لا يصلون الفجر الا بعد طلوع الشمس
  • 12
    المهلب تيارت / الجزائر 2017/08/08
    و اخيرا نهاية امبراطورية الديطتاتور حياتو الثاني .... اوففففففففففففففففففففففففففففففففف... طريق السد اللي تدي و ما ترد ...
  • 13
    الاسم MOB 2017/08/08
    شاااااه فيك. كان بإمكانك الخروج بإرادتك لكنك تحب الكرسي و النتيجة هي طردك من الفريق.. للذين يقولون أن حناشي جلب ألقاب للفريق أقول لهم: لو كان في مكانه طيلة 24 سنة رئيس آخر يحب الفريق و يملك مؤهلات التسيير و يعرف يتكلم (عكس حناشي) لجلب أضعاف و أضعاف الألقاب التي يتحدث عنها هذا الدكتاتور. bon débarras
  • 14
    جمال البيداء والماء 2017/08/08
    ياانصار الشبيبة..... حذارى افحننه السحر الاسود الافريقي الكميرونى الذى اصاب الشبيبة و انها العين الكبرى والقري قري....وليس حناشى.....
  • 15
    SOFIENE alger 2017/08/08
    العاقبة لناس الشلف.....!!!!!!!
  • 16
    بوروبي 2017/08/08
    غير لاعبين و مدربين و مسيرين , و حتى حراس الملعب لم ينجوا منه , الا انه بقي في منصبه و لا يزحزحه منه احد. حقا يستحق حناشي لقب "شافيز الجرجرة". ان كان خبر رحيله من الشبيبة صحيحا فالحمد لله
  • 17
    Bouroubi 2017/08/08
    Il pleure dans mon coeur comme il pleut sur Tizi
    Quelle est cette dictature que reigne Hannachi
    O pleur doux du Djurdjura
    De Palestro a Bouira
    Pour un coeur qui s'ennuie
    O l'idiot Hannachi
  • 18
    يوغرطا بسيبسا الله يرث الأرض ومن عليها يا حناشي ... 2017/08/09
    الرجل حسب أنه هو من ولد الشبيبة من رحمه وكان يتصرف فيها مثل المالك لعبد يثخنه بالأعمال الشاقة بل إن إيبوسي مات في عهدته وكان الأجدر أن يستقيل وقتها فورا لأن روح لاعب ليست شيئا رخيصا ولكن غروره أوصله للطرد والخروج من النافذة بعد أن رفض الخروج شامخا من الباب ... الشه فيه.
  • 19
    ali alg 2017/08/09
    رحل عن الشبيبة وهو في اعز شبابه من المفروض ان يعطى فرصة ليكمل سن السبعين والثمانين ليصل لقمة العطاء على شريطة وبعدها يموت في فرنسا ويدفن في مقبرة العالية لكن للاسف شبابنا في سن السبعين للايمنحون الفرصة
  • 20
    Dégage 2017/08/09
    Maintenant que le dinosaure est tombé comme la statue , il va falloir que l'IGF déclenche une audit approfondie sur sa gestion hasardeuse des finances et des biens matériels de la JSK qu'il a bradés durant son règne sans partage afin que ceux qui le défendent aveuglément ferment leurs becs une bonne fois pour toute..
    Vivement! vivement! vivement! une délégation de l'IGF à Tizi
  • 21
    Abbasi algerie 2017/08/09
    hanachi il a tout donner pour la jsk je suis pas supporter de la jsk mais j'ai voulu juste dire un petit mot de départ de hanachi que c'est un homme il fait partie de l'histoire de la jsk on va jamais oublié hanachi il et dans l'histoire de notre foot en Algérie merci monsieur hanachi pour toute l'Algérie i
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: