أمضى الفرنسي بيرنار كازوني، ليلة الخميس، على عقده مع مولودية الجزائر ليصبح المدرب الجديد لنائب بطل الجزائر عوض كمال مواسة.

فبعد رحيل الأخير عن العارضة الفنية للمولودية ورفض المصري حسن حشاتة والإسباني فيرناندو فاسكاز تولي مهام منصب المدرب، وقع اختيار إدارة "العميد" على المدرب السابق لمنتخب أرمينيا. 

ووقع كازوني (55 سنة) على عقده مع مولودية الجزائر بعد اتفاقه مع كمال قاسي السعيد، المدير العام لـ''العميد''، وحضر زايد لعاج رئيس المجلس الإداري لمولودية الجزائر حصة توقيع الفرنسي على عقده الجديد. وكان لعاج قد وعد الأنصار بالتوقيع مع "مدرب أجنبي من الطراز العالي".  

في مساره التدريبي، تولى كازوني مهام تدريب عدة فرق فرنسية: مرسيليا، باستيا، أوكسير.. وكذلك لوريون الذي شهد فيه إقالته بعد سقوط الفريق إلى الدرجة الثانية، وأجنبية، أبرزها أندية تونسية مثل النجم الساحلي، النادي الإفريقي والملعب التونسي.

كما شهد تجربة قصيرة بالمجر حيث درب فريق فيدوتون ولكن سرعان ما تمت إقالته بسبب سوء النتائج.

وتوج كازوني بلقب البطولة الفرنسية عندما كان لاعبا مع أولمبيك مرسيليا 1991 - 1992 - 1993كما حقق رابطة أبطال أوروبا على حساب أسي ميلان عام 1993..

وستخوض مولودية الجزائر في شهر سبتمبر القادم الدور ربع النهائي من كأس الكونفدرالية الإفريقية أمام النادي الإفريقي التونسي.

وسافر رفقاء الوافد الجديد سفيان بالغ (لاعب اتحاد بلعباس سابقا) الأربعاء إلى فرنسا من أجل إجراء تربص تحضيري يدوم 12 يوما بفيشي (165 كلم عن مدينة ليون) كما سيتم خوض "ثلاث أو أربع" مواجهات ودية. 


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: