كشف الحكم الدولي السابق منير بيطام عن رغبته في العودة مجددا إلى أجواء الميادين، ومزاولة محكمه حكم في الملاعب الجزائرية، ويأتي هذا بعد مضي موسمين كاملين عن قرار إبعاده من سلك التحكيم بسبب الحادثة التي عرفها ملعب 20 أوت بالبرج مطلع موسم 2014-2015 بين الأهلي المحلي ووداد تلمسان.

أكد صبيحة الجمعة، الحكم الدولي السابق منير بيطام في منشور له على صفحته في مواقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، عن رغبته في العودة لمزاولة مهامه كحكم يدير مباريات كرة القدم في البطولة الوطنية، مضيفا بأنه راسل الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، يطلب فيها السماح له باستئناف نشاطه مع التحكيم، وأرجع السبب إلى توقيفه الاضطراري لمدة دامت سنتين، بسبب القرار الذي اتخذته اللجنة المركزية للتحكيم التي كان يديرها حموم، وقال منير بيطام بأن امتناع لجنة الانضباط عن إصدار أي قرار تجعله يفكر جديا في العودة إلى أجواء ميادين الكرة، لمزاولة مهامه كحكم خاض مسارا مهما، مكنه من إدارة مباريات مهمة على الصعيد الوطني والقاري.

ومعلوم أن الحكم السابق منير بيطام، كان قد تم توقيفه مطلع موسم 2014-2015 بسبب مغادرته أرضية ملعب 20 أوت بالبرج قبل انتهاء الوقت الرسمي لمباراة أهلي البرج أمام وداد تلمسان، حيث نزع قميصه، واتهم علانية رئيس لجنة التحكيم ورئيس الرابطة الوطنية المحترفة بالضغط عليه وتحريضه على التلاعب بنتائج المباريات، ما جعل القضية تصنع جدلا كبيرا في الشارع الرياضي، ووصلت إلى أروقة المحاكم.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: