قال كارل هاينز رومنيغيه الرئيس التنفيذي لبايرن ميونيخ إن حامل لقب الدوري الألماني لم يكن أبدا لينفق 222 مليون يورو كما فعل باريس سان جيرمان لضم البرازيلي نيمار، مشيرا إلى أنه يفضل بناء ملعب بهذا المبلغ.

وأكد رومنيغيه، وهو رئيس رابطة الأندية الأوروبية أيضا، أن “العقلانية” مطلوبة بعدما خرجت أسعار انتقالات اللاعبين عن السيطرة.

وأضاف لمجلة سبورت بيلد: خلال التعاقد مع نيمار سألت نفسي ما هو الأكثر أهمية؟ نيمار أم استاد أليانز أرينا؟ بالتأكيد سأفضل الملعب لأنه أكثر أهمية ونحن في بايرن لدينا فلسفة مختلفة وبشكل عام قد تكلف صفقة نيمار أكثر من الملعب.

وحصل بايرن على قرض بقيمة 346 مليون يورو في 2005 لتشييد ملعب جديد بضواحي المدينة وسدد القيمة في 2014، قبل 16 عاما من المهلة المحددة.

وكانت أكبر صفقة شراء لبايرن في يونيو الماضي عندما تعاقد مع لاعب منتخب فرنسا كورنتين توليسو مقابل 41.5 مليون يورو.

وقال رومنيغيه: لا نريد أن نفعل ذلك ولا يمكننا أن ننفق مثله (باريس سان جيرمان) وهذا جيد. هذا أيضا ما يعتقد العامة وجماهيرنا أنه القرار الصحيح.

ودفع النادي الفرنسي هذه القيمة الضخمة ليضم نيمار (25 عاما) من برشلونة في أغلى صفقة في تاريخ كرة القدم.


التعليقات(1)

  • 1
    جزائري الجزائر 2017/08/13
    عقلك اروبي اما الذي اشترى نيما ر هو عربي
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: