شرع رئيس الفاف، خير الدين زطشي، في حملة تعبئة لأعضاء الجمعية العامة للاتحاد الجزائري لكرة القدم تحسبا لاستدعائهم في جمعية استثنائية من أجل إلغاء بعض قرارات الرئيس السابق للفاف محمد روراوة وعلى رأسها إلغاء مشروع انجاز فندق الفاف وتحويل ميزانيته الضخمة لبناء مراكز تكوين.

 وهو الذي شكل ومازال يشكل محور صراع قائم بين الرئيسين في الفترة الأخيرة. خاصة بعد أن خرج رواروة إلى العلن الأسبوع الماضي متحديا قدرة الرئيس الحالي على إلغاء مشروعه الذي لن يكون إلا بقرار من الجمعية العامة للفاف.

وبرمج زطشي رزنامة من اللقاءات مع رؤساء الرابطات الولاية عبر كل جهات الوطن في مهمة دبلوماسية صعبة لاستمالتهم إليه، خاصة أن التشكيلة الحالية للجمعية العامة للفاف تتشكل من نفس الأشخاص الذين كانوا يكنون الولاء المطلق من أجل عيون رئيس الاتحادية السابق محمد روراوة خلال عهدتين متتاليتين على رأس الهيئة الكروية الجزائرية.

وكانت البداية يوم الجمعة،عند اجتماعه مع رؤساء رابطات كرة القدم لشرق وجنوب شرق البلاد بفندق الخيام في قسنطينة،هذا الاجتماع الذي كان شكليا وعبارة عن لقاء عادي بين زطشي ورؤساء الرابطات الولائية، دعا من خلاله رئيس الفاف الرؤساء إلى عرض مشاكلهم وانشغالاتهم واقتراح الحلول، وفي نفس الوقت أكد على أن المهمة الأساسية للفاف والرابطات الولائية هي تطوير كرة القدم وليس فقط تسيير المنافسات حسب ما ورد في بيان الاتحادية يوم أمس.

لكن في حقيقة الأمر يكون الهدف الرئيسي لرئيس الفاف من هذا الاجتماع والاجتماعات المقبلة مع رؤساء الرابطات الولائية عبر القطر الوطني، هو كسب تأييد نسبة معتبرة من أصوات الجمعية العامة للفاف وإقناعها ببرنامجه، علما أن الرابطات الولائية لها حضور قوي بـ48 عضوا والفوز بدعمها يعني الحصول تقريبا على 50 في المائة من الأصوات.

كما أكد بيان الفاف أن زطشي يحظى بدعم رؤساء الرابطات الولائية لشرق وجنوب شرق البلاد الذين أعربوا له عن دعمهم المطلق لقراراته وقرارات المكتب الفيدرالي، وعن رضاهم بالسياسة التي جاء بها لكرة القدم الجزائرية .

يشار إلى أن رئيس الفاف اجتمع الجمعة مع رؤساء وممثلي الرابطات الولائية لكرة القدم لجهة الشرق وجنوب الشرق البلاد وهذا بفندق الخيام في مدينة قسنطينة، عرف حضور 29 رابطة استجابت لدعوة الفاف عدا رئيس رابطة ولاية واد سوف الذي تعذر عليه الحضور بسبب وتعرضه وعكة صحية حسب بيان الاتحادية، كما شهد الاجتماع مشاركة رؤساء الرابطات الجهوية لقسنطينة وعنابة وباتنة وورقلة، فضلا عن منسقين بين الرابطات.

وكشف ذات البيان عن التوصيات التي خرج منه المجتمعون الذي أجمعوا على ضرورة توفير كل الإمكانيات لفرق الفئات الصغرى  ومساعدتهم على تكوين أجيال من اللاعبين وفق أسس صحيحة، وهذا مع ضرورة الاهتمام بالبطولات الجهوية والولائية وتطوير كرة القدم لدى الهواة التي تعتبر عصب كرة القدم.


التعليقات(17)

  • 1
    الطيب ALGERIE 2017/08/13
    كان الاجدر بزطشي ان يتحدى راوراوة بقيادة المحلين للفوز على محلي ليبيا وتاهيل الفريق المحلي كما فعل راوراوة سابقا! بدل التحدي بالبلا.. بلا والكلام الفارغ في القاعات والصالونات !!!
  • 2
    ali algerie profonde 2017/08/13
    في مايخص بناء فندق ل الفريق الوطني فهذا مضيعة ل الاموال فقط فلن يكون له مداخيل وعائدات مالية بحكم ان تربصات الفريق واقامة اللاعبين فيه لا تتعدى 50 او60يوم في السنة toutes les selections inclusوكذالك الفرق البطولة المحلية يفضلون تربصات في الخارج .روراوة اصر ويصردائما على انجاز مشروعه ربما له اطماع وسمعت انا ان هذا المشروع ابنه له دور فعال فيه من بعيد او من قريب والله اعلم.
  • 3
    جمال Algerie 2017/08/13
    نهار تأهانا لكأس العالم مرتين ....أرواح أهدر على محمد راوراوة .....بحنكته ودهائه والتسيير الجيد حقق للجزائر الكثير من المكتسبات نذكر منها أمثلة لتذكير زطشي:
    1- تأهيل الجزائر لكأس العالم 2010 و 2014
    2- في عهدته كانت الجزائر تحتل المرتبة الأولى أفريقيا والعشرين عالميا
    3- في عهدته المنحب الأولمبي تأهل للألعاب الأولمبية
    4- في عهدته تأهل الفريق الوطني ولاول مرة للدور الثمن نهائي من كأس العالم
    5- في عهدته نال وفاق سطيق كأس افريقيا
    بالتسيير الحسن أستغنى عن ميزانية الدولة
  • 4
    الاسم 2017/08/13
    اطرد واا هذا العنصري هو وحاشيته من امثال *حداد*مدان*حمار*وماجر*لان بقاءهم هو هدرر للمال الذي تركه *روراوة*وتحطيم ما بقي من كرة *الهدم*
  • 5
    رياضي بسيط 2017/08/13
    الى رقم3 نسيت في عهدته انه تجدى الفيفا بجلب ولعب المحترفين الدوليين في فرقهم الوطنية قانون البهاماس + وقف وقفة رجل واحد ضد الهجمة الاعلامية والفنية الشرسة في القاهرة تصفيات كأس العالم 2010 في قضية الهجوم على الحافلة والاعتداء على اللعبين ولا ننسى ملحمة ام درمان-بالسودان- فقام بتلحيم الجمهور الجزائري مع الجمهور السوداني لصالح الفريق الوطني -وكان التأهل والاستحقاق عن جدارة -هل وطشي وغيره يقوم بما قام به محمد روراوة؟ ابدا لا
  • 6
    Abdelkrim Algerie 2017/08/13
    RAOURAOUA ETAIT TRES PRAGMATIQUE IL A PRIS UNE OPTION DES PROFS ET IL N'A PAS TORD MIEUX QU'UNE AVENTURE AVEC LES LOCAUX QUI FAIT RECULER LE FOOTBAL ALGERIEN DES ANNEES EN ARRIERE. TOUT LE SAIS QUE LA LOCAUX NE TRAVAIL PAS ASSEZ LEUR PHYSIQUE CAR IL NE SONT PAS COCHER PAR. PAS RIGUEUR, PAS DE SERIEUX AUCUNE HYGIENE NI UN MENTAL PROFESSIONNEL C'EST DES JOUEURS DE QUARTIER PAS PLUS.
  • 7
    samir algerie 2017/08/13
    قرار السيد زطشي لتحويل أموال بناء فندق إلى بناء مركز التكوين في الرياضة هو قرار صائب
  • 8
    الاسم 2017/08/13
    زطشي رجل ورث الأموال من جده وولده هو ثريعن ورائه عكس عوعاوه وحاشيته
  • 9
    بوبكر النمسا 2017/08/13
    لماذا لا يكمل المشروع السابق
    ويقيم مشاريعه
    بمان الخزانة ممتلئة
    وبالتالي. عصفورين بحجر واحد. اذا كان. الضمير. ......

    فهو في خدمة الوطن اا المصالح. الخاصة
  • 10
    الاسم 2017/08/13
    الاتحادية ماراهيش خدمتها تبني مراكز التكوين هاذي خدمة الاندية
  • 11
    said بلد المفاجاءات 2017/08/14
    مازل زانبيا تزيد تعريه وما يبقاله هو ولوكاز اللي جابه غير الرحيل.......
  • 12
    hocine 2017/08/14
    الى علي رقم 2
    هههههههه، يبدو انك لا تفقه شيئا في المناجمنت، الفندق عندما يبنى يتم كراؤه او توقيع عقد تسيير مع شركة مختصة في الفنادق لتقوم بالاشراف عليه كاي فندق سياحي، يعني هو غير مخصص للفرق الوطنية و لكن استثمار لكي تتمكن الفاف من امتلاك مداخيل قارة و استقلالية مالية دائمة
  • 13
    الاسم 2017/08/14
    zetchinov degage
  • 14
    menad 2017/08/14
    هار تأهانا لكأس العالم مرتين ....أرواح أهدر على محمد راوراوة .....بحنكته ودهائه والتسيير الجيد حقق للجزائر الكثير من المكتسبات نذكر منها أمثلة لتذكير زطشي:
    1- تأهيل الجزائر لكأس العالم 2010 و 2014
    2- في عهدته كانت الجزائر تحتل المرتبة الأولى أفريقيا والعشرين عالميا
    3- في عهدته المنحب الأولمبي تأهل للألعاب الأولمبية
    4- في عهدته تأهل الفريق الوطني ولاول مرة للدور الثمن نهائي من كأس العالم
    بالتسيير الحسن أستغنى عن ميزانية الدولة

    الاتحادية ماراهيش خدمتها تبني مراكز التكوين هاذي خدمة الاندية
  • 15
    Abbasi algerie 2017/08/14
    d'abord l'argent de l'hôtel c'est un versement par FIFA avec un accord signé et datté donc c'est pas l'état la zetchi il en faute 2 la ĺybie en guerre civils ils ont gagner chez nous c'est la honte j'ai une bonne solution pour notre foot il faut ould ali ministre de sport lui et zetchi ils dégage ils nous laisse tranquille il faut oublié raouraoua il et plus c'est bon laissé le tranquille le peuple algériens il à son mot à dire après le match aller de la Zambie après c'est nous qui décide c'es
  • 16
    Abbasi algerie 2017/08/14
    et les centres formations c'est le rôle des présidents d'équipe avec leurs budgets pas avec l'argent de l'état ils ont ou les rôle des président pour trouvé les sponsors pour gères l'équipe et mettre les moyennes devant leurs équipe zetchi il comprend rien au niveaux de gestion il et très null qu'il retourne à parado il nous laisse tranquille çe régionalisme incompétent moi perso je veux plus le voir devant mon Écran de ma télé wallah
  • 17
    Ahmed algerie 2017/08/14
    الوزير وزطشي وحداد ومدان وماجر خونة وحركي نحن نبكي لما نسمع النشيد الوطني ونموت من اجل الراية الوطنية نسمح في كل شيئ من اجل الجزائر وفي الاخير يسلم المشعل للخونة المرتزقة وباوامر فوقية
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: