أعلن الإتحاد الإفريقي لكرة القدم، السبت، عن تأجيل موعد سفرية خبرائه إلى الكاميرون، لِمعاينة ملاعب ومراكز تدريب ومنشآت ومرافق "كان" 2019.

وكان يُفترض أن يزور خبراء الإتحاد الإفريقي لكرة القدم الكاميرون هذا الأحد، ضمن مهمّة تدوم حتى الـ 28 من أوت الحالي. وبعدها تدرس "الكاف" تقرير البعثة التي أوفدتها، ثم تحسم بِتثبيت البطولة الكروية القارية في الكاميرون، أو تنقلها إلى بلد آخر.

وأوضحت "الكاف" أن الشركة المكلّفة بِالمعاينة والتدقيق تراجعت في آخر لحظة عن زيارة الكاميرون، دون أن يُقدّم الإتحاد الإفريقي لكرة القدم السبب. واكتفى بِالقول إن موعد الزيارة سيتأجّل إلى تاريخ آخر لم يذكره أيضا.

ودخلت سلطات الكاميرون في خلافات حادّة مع الملغاشي أحمد أحمد رئيس "الكاف"، بعد أن اشتّمت من هذا المسؤول رائحة تجريد بلدها من تنظيم "كان" 2019، ونقله إلى موطن آخر.

وجاء تصريح أحمد أحمد في الأيّام القليلة الماضية لدى زيارة قادته إلى بوركينافاسو، لمّا قال إن الكاميرون غير مستعدّة لِتنظيم البطولة الكروية القارية، حتى ولو شاركت فيها 4 منتخبات فقط من أصل 24 فريقا وطنيا! لِيُشعل فتيل الخلافات، ويرفع منسوب سخط الشارع الكاميروني على رئيس "الكاف".

ويعني هذا التأجيل أن "السوسبانس" سيتمدّد، ويبقى الجفاء طابعا يُميّز علاقة رئيس "الكاف" بِسلطات الكاميرون.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: