ارتكب رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، خير الدين زطشي، خطأ استراتيجيا جديدا بعد تصريحاته الأخيرة التي أكد فيها إحداث تغييرات في تشكيلة "الخضر"، من خلال إبعاد أربعة أو خمسة لاعبين دفعة واحدة ابتداء من التربص المقبل، بسبب ما سماه "تخاذل" هؤلاء في الدفاع عن الألوان الوطنية والتكتل في مجموعة تشعر بأنها فوق الجميع داخل المنتخب، حسب زطشي.

 لا سيما في ظل استهداف اللاعبين المحترفين وتحميل عدد منهم مسؤولية الخروج من كأس العالم 2018، وهي المعطيات التي من شأنها تفجير المنتخب الوطني من الداخل، ما دام أن باقي اللاعبين المحترفين سيشعرون بدورهم بأنهم مستهدفون أيضا، وكانت أولى بوادر القطيعة بين الرئيس واللاعبين، هي اتهامه لهم بـ"رفع أرجلهم" خلال مباراتي زامبيا، ما جعل المدافع فوزي غولام يثور على هذه العبارة قبل أن يدخل في ملاسنات حادة مع زطشي.

أكدت مصادرنا المقربة من لاعبي المنتخب الوطني، أن اللاعبين المحترفين ممتعضون من تصريحات الرئيس زطشي والتي دعمها وزير الشباب والرياضة "فعلا وقولا"، خاصة أنها كانت علنية ومن دون تحفظ من طرف رئيس الفاف، الذي أراد، حسب ذات المصدر، إلقاء لوم الإقصاء من كأس العالم على اللاعبين تهربا من تحمل المسؤولية، فضلا عن إبعاد الأنظار عنه وتوجيهها نحو اللاعبين، حتى يشتت انتباه الجزائريين الغاضبين من مهزلتي زامبيا المزدوجة، وهو الأمر الذي لم يستسغه زملاء غولام، الذين شعروا بأن رئيس الفاف استغلهم من أجل تبرير الإخفاق في التأهل إلى المونديال الروسي.

غولام يخاطب زطشي: نحن محترفون و جزائريون أيضا مثلكم

وكشف مصدر عليم للشروق أن غرف تغيير ملابس الخضر بملعب حملاوي بقسنطينة شهدت احتقانا كبيرا بعد الخسارة أمام زامبيا بهدف لصفر، حيث لم يتمالك رئيس الفاف خير الدين زطشي نفسه، وارتكب خطأ فادحا بعدما اتهم اللاعبين صراحة برفع أرجلهم في الملعب، ولم يمر هذا الكلام مرور الكرام على اللاعب فوزي غولام الذي هب للدفاع عن نفسه وزملائه، حيث رد على رئيس الفاف "نحن لاعبون محترفون وجزائريون مثلكم، نحن نأتي لأجل اللعب في المنتخب الوطني فقط ولا داعي لقول مثل هذا الكلام"، قبل أن يرد عليه زطشي "مستواك مختلف بين فريقك نابولي والمنتخب، في فريقك تهاجم وتدافع ومع المنتخب لا تبذل نفس المجهود"، وجاء رد غولام حازما "أنا أطبق تعليمات المدرب فقط، سواء مع فريقي أو مع المنتخب، وإذا لاحظت وجود مشكلة فعليك بالحديث إلى مدرب المنتخب"، وتابع "لو ترغب في عدم عودتي إلى المنتخب فلن أعود.."، قبل أن يرد عليه زطشي"إذا كنت تريد عدم اللعب للمنتخب مجددا فما عليك سوى إعلان هذا القرار"، وجاء رد اللاعب "لا، أنا لن أقول ذلك، أنت الرئيس ويمكنك اتخاذ هذا القرار والتصريح للصحافة بهذا الأمر"، ما يؤكد فعلا وجود قطيعة بين الرئيس واللاعبين المغتربين. 

وكان رئيس الفاف ارتكب خطأ فادحا عندما أعلن مباشرة بعد نهاية مباراة زامبيا، عن إحداث ثورة داخل التشكيلة واتهام بعض اللاعبين بالتخاذل، فضلا عن إبعاد أربعة أو خمسة لاعبين بسبب ضلوعهم وراء التكتلات داخل المجموعة وعدم الالتزام بدورهم على أرضية الملعب، على اعتبار أن مثل هذه القرارات ستقسم المنتخب الوطني مستقبلا، بغض النظر عن مدى نجاحها أو فشلها، خاصة أن زطشي حصر الإبعاد في أسماء اللاعبين المغتربين، وهو ما من شأنه أن يؤثر على معنويات اللاعبين، على اعتبار أنهم لن يشعروا بالراحة في التشكيلة بعد إبعاد أصدقائهم وزملائهم، ما قد يؤثر على مستوياتهم الفنية داخل الميدان، وقد يدفع مسؤولي الفاف مجددا إلى التصريح بضرورة إبعاد لاعبين متخاذلين آخرين بحجة "تضامن" هؤلاء مع زملائهم المبعدين سابقا مثلا، الأمر الذي سيبقي "الخضر" داخل حلقة مفرغة.

تقسيم اللاعبين إلى مغتربين ومحليين يضر بالمنتخب

والغريب أن تصريحات زطشي والوزير، الذي كان من المفروض عليه أن يلتزم واجب التحفظ في مثل هذه القضايا الحساسة، استهدفت اللاعبين المحترفين أو المغتربين مع الترويج للاعبين المحليين بطريقة فيها الكثير من نكران الجميل، على اعتبار أن نفس هؤلاء اللاعبين المغتربين هم من قادوا المنتخب الجزائري إلى التأهل للمونديال مرتين متتاليتين، بهدف عنتر يحيى الحاسم في موقعة أم درمان قبل مونديال 2010 وهدف بوقرة أمام بوركينافاسو قبل مونديال 2014، قبل أن يساهموا بعدها في تأهل الجزائر للمرة الأولى في تاريخها إلى الدور الثاني من المونديال، وحتى إن كان هناك تقصير من طرف بعض الأسماء والذي يدركه جميع الجزائريين، كان من المفروض على رئيس الفاف أن يقوم بحملته "التصحيحية" داخليا وفي هدوء، كما كان عليه الحال في عهد المدرب وحيد خاليلوزيتش عندما أبعد بعض كوادر منتخب 2010، في صورة زياني وعنتر يحيى ومطمور، بدل الدخول في معركة مع الأسماء المغضوب عليها.

ويشبه متابعون الوضعية الحالية للمنتخب الوطني ومدى تأثيرها على مستقبله، بحادثة رحيل المدرب الفرنسي كريستيان غوركوف التي كسرت المنتخب الوطني، وساهمت بشكل كبير في تدهور نتائجه منذ تلك الفترة بشكل رهيب، نتيجة تأثر جل اللاعبين بإعادة مدرب كان قريبا جدا منهم، وكانوا احتجوا بقوة علنا وفي الخفاء لقرار روراوة بعدم التمسك بخدماته ودفعه إلى ترك منصبه.


التعليقات(58)

  • 1
    جلول الجزائر 2017/09/11
    رئيس الفاف علي حق ان كان هذا التقرير جديا . بل ان التغيير المناسب هو تكليف المنتخب الاولمبي الذي ادي مشاركة كبيرة في باكوا في العاب التضامن الاسلامي .
    تكيلف هذا المنتخب بمقابلة الكامرون ونيجيريا في تصفيات كأس العالم مكافأة له علي المشاركة له الجيدة .
    وهذا المنتخب الشرعي الذي يخلف المنتخب الاول وهكذا يستطيع زطشي احداث ثورة في المنتخب .
  • 2
    المستغانمي 2017/09/11
    زطشي لا يفرق بين الفريق الوطني ونادي بارادو .
    ماجر وبن شيخ هما اللذان .روجا لفكرة اللاعب المحلي واللاعب المغترب . حيث اتهما اللاعبين بعدم الوطنية وكان الوطنية وجهة نظر او سلعة تباع في الاسواق
  • 3
    العربي الجزائر 2017/09/11
    انا لا افهم كيف لرئيس لا يسال مدربه عن سبب لعبه بطريقة دفاعية، ودون اي مهاجم صريح، وبعدد كبير وسط الميدان لدرجة اختلاط المهام على كل من تايدر ، بن طالب، براهيمي محرز...، وفقدانهم لمعالم الميدان، ويطلب من غلام تدعيم الهجوم،؟
    سبحان الله مغير الاحوال؟؟؟
  • 4
    يوسف algérie 2017/09/11
    الرداءة للاسف ضربت حتى الرياضة والان تضرب لعبة كرة القدم بالمختصر المفيد على زطشي وابناء حومته الرحيل مع وزير الرياضة ابن حومته ايضا انهم كارثة على الرياضة الجزائرية النتائج تتكلم ولا يراها الا المجنون.
  • 5
    الاسم 2017/09/11
    لمذا ارتكب خطا ? عندو الحق فيما يقول كرعين المعيز و المتكبرين ليس لهم مكان في الفريق الوطني
    راه كاين لاعبين ممتزين و محروقين على ان يلعبوا في الفريق الوطني
  • 6
    الزعيم الجزائر 2017/09/11
    عندو الحق زطشي ألي ماشي حاب يلعب في الفريق الوطني ما كلاه إجي لينا.
    بعد أن صنع لهم الفريق الوطني إسما أصبحوا يتكبرون عليه, هناك فرق في أداء اللاعبين في الفريق الوطني و في أنديتهم, في أنديتهم إدالم يلعبوا كما ينبغي سوف يرشون في مقاعد البدلاء و عندنا يأتوا بعقلية نلعب ولا نطرطقها. كفي عبثا.
    كما أشم رائحة المؤامرة لأن أغلب اللاعبين على صلة بالرئيس السابق و من غير المستبعد أن يكون هناك شيء آخر. خلاصة القول ألي ماشي حاب يلعب إريح في دارهم, هدا فريق 40 مليون جزائري ما شي فريق الدوارة.
  • 7
    Sniper Dz 2017/09/11
    أرد على غولام كي رميت الكرة براسك للحارس عسلة بعيد عليك أكثر من 50 متر في مباراة مع تونس كيف تفسر هذا هل المدرب هو قالك أرميهاللحارس ?! وأيضاً محرز في ليستر يدافع ويهاجم وفي المنتخب ينتظر الكرة توصل له ,نفس شئ براهيمي spinner
  • 8
    foudil algerie 2017/09/11
    المشكلة ليس في اللا عبين المحترقين او المحليين انه الاخفاق وسياسة الوزير والمسؤولين على كرة القدم عليهم بالرحيل الفريق الجزائر اكبر منهم بكثير عليهم بالرحيل وترك المختصين النزهاء والوطنيين.
  • 9
    dz 2017/09/11
    بغض النظر عن كفاءة زطشي او لا ...فالحقيقة رآها الجميع... صح رفعوا رجليهم و لم يلعبوا بحرارة وفرق شآآآآسع بين مستواهم بين المنتخب و نواديهم عندما يعودون لنواديهم تسمع العجب هذا سجل وهذا تمريرة حاسمة واخر انقذ مرماه وغيرها ...فلا نغطي الشمس بالغربال
    .ربما كانوا يتقاضون في السابق تشيبة صحيحة قبل اي مباراة فتزيدهم حرارة و اندفاع من يدري
  • 10
    ahmed alger 2017/09/11
    انهاالحقيقة التي تزعج البعض.هناك من رفع رجله وتامر ضد الفريق فليرحلوا عن الفريق هؤلاء الاعبين المغتربين.لماذاهناك من يدافع عنهم؟ألكل يعرف الحقيقة لا نريد الشواكر في الفريق والفريق فيه تكتلات من قديم.في نواديههم يلعبون بحراررة ومع الجزائر بيعينها.شبعوا دراهم فليرحلوا عنا بعض هؤلاء الاعبين المغتربين.
  • 11
    الاسم 2017/09/11
    اللي يجيبو المدرب يجي و اللي ما يجيبوش ما يجيش دون فضل و لا تهميش
  • 12
    راسي تبلوكا لمادا لم ترميها للتوش يا غلام 2017/09/11
    جاء رد غولام حازما "أنا أطبق تعليمات المدرب فقط، سواء مع فريقي أو مع المنتخب

    يعني الكراز قالهم امشوا في الملعب و لا تلعبوا باندفاع فنواديكم بحاجة اليكم (ولكن عطال لم يفهم لعب بحرارة اراد ضربة الجزاء و ضيعها الضائع محرز ) وحذرهم من اللعب كتلة واحدة و مساعدة بعضهم لا في الهجوم ولا في الدفاع واوصاهم باللعب الادنى حتى لا يصابوا بالعين و الحسد
  • 13
    امحمد تمنراست 2017/09/11
    المنتخب الجزائري اكبر من ان يبقى رهينة لمزاجية اللاعبين وتكتلاتهم سواء كانوا محليين او مغتربين من يريد ان يلعب للمنتخب الجزائري بحماس وقوة مرحبا به ومن اراد ان يستفزنا نحن محبي كرة القدم فليقعد في ناديه ، يبدو ان بعض اللاعبين همهم فقط كاس العالم وهذا الإقصاء المبكر فرصتهم لنكران الجميل لذالك وجب وضع النقاط على الحروف من لايستطيع ان يلعب في افريقيا لسنا بحاجة اليه ومن اراد ان يلعب فقط نهائيات كاس العالم فليتجنس بجنسيات عربية اخرى.
  • 14
    عبدالله الجزائر 2017/09/11
    كلاهما عندهم الحق. الرئيس لا يستهل مكانه كذلك ايضا بعض الاعبين خارج مجال التغطية ومصدر الفوضى. الإتهام جاء من زميلهم مبولحي قبل ان يصرح به زطشي إذن......
  • 15
    جزائري فقط الجزائر 2017/09/11
    لاعبين محليين فقط.
  • 16
    خالد جزائر 2017/09/11
    زطشي جاء بمهمة واضحة وهي طرد اللاعبين المحترفين و قد صرح ذلك منذ ندوته الاولى اثناء انتخابه في الاتحادية بدعم من الوزير و رابح ماجر الذي كان مشتاقا لهذا القرار حتى يبقو في التاريخ ويتكلم عن حفيظ دراجي الذي فضحه امام الراي العام فهو هدفه واضح وليس بالغريب وكان رد غولام في محله على زطشي ولاننسى الاعبون كانت لديهم عدم الرغبة في هذا زطشي و بغالبية الشعب فكيف بزطش يشرف على اتحادية وهو لايملك اي خبرة وتدخل السياسة في الرياضة هذه نتائجه
  • 17
    Ali France 2017/09/11
    الكرة الجزائرية و الرياضة الجزائرية خلاص هذه النهاية
  • 18
    منير الجزائر 2017/09/11
    يحدث هدا في غياب ( المشورة السحرية) للمستشار الرياض لرئيس الفاف (رابح ماجر) الدي مازال لم يكن له الوقت مند 4 أشهر من تعيينه ليقدم المشورة (الرسمية) هههههههههههههههه حسب رده على سؤال صحفي في استوديو التخليل وليس التحليل هههههههه
  • 19
    فيصل United States 2017/09/11
    اوافقه 100% يجب ابعاد كل هؤولاء النجوم الافلة التي تدهور مستواها حتى مع انديتها والدليل حتى واحد منهم ما انتقل الى ناد اقوى من ناديه ولو حدث هذا فانه بمبالغ زهيدة مقارنة بما نسمع من صفقات سوق الانتقالات فنحن نحتاج الى دم جديد في المنتخب من الان لبلوغ مونديال قطر ويجب في الحال قلب صفحتهم كل المدربين فشلوا معهم وهذا امر غير معقول لو كانوا حقيقة نجوم
  • 20
    bechar bechar saoura 2017/09/11
    زطشي لم يخطئ حينما قال الكلمة ارفع رجليك ادا اردت ان تكون محترفا ويجب ان تعلم الاحتراف يبدا اللعب في الادغال مع الافارقة من هنا تنطلق الاحترافية وتسمي نفسك محارب الصحراء وليس في اوروبا واللعب ليس في انتضار الكرة وتخاف على رجليك وتقول انا محترف فيجب على المنتخب الوطني يكون محليا وتكون لديه روح القتالية في الملعب
  • 21
    عبدو biskra 2017/09/11
    المفروض ان ابعاد اللاعبين او استدعائهم امر من صلاحيات المدرب . اما اذا كان المدرب خضرة فوق طعام كما يبدو فلاعبي بارادو واتحاد العاصمة جاهزين لاستخلاف المغتربين . اتساءل اين هم اللاعبين المحليين والمحترفين في البطولة المحترفة والذين افضل واحد فيهم لا يستطيع ضمان عقد احترافي في بطولة الدرجة الثانية الفرنسية
  • 22
    فرناس بن فرطاس 2017/09/11
    لم تعد تهم الطريقة التي يتحدث بها مع غولام لان المجموعته انفجرت وانتهت بنهاية المونديال
    زطشي يجب ان يعمل ما يراه مناسبا ولو بطردهم جميعا
    غولام اتبث من كلامه انه لم تعد تهمه المشاركة باتهامه مباشرة للمدرب
    و زطشي كرئيس الفريق من حقه توبيخهم في الحافلة او في التربص او في قاعة لملابس
    نحن نريد فريق شاب منضبط من امثال عطال والنتائج اكيد انها ستاتي بشباب محاربين
  • 23
    الاسم 2017/09/11
    Zetchi veut transformer l'équipe nationale en équipe locale et faible comme celle qui a été battue par la Libye
  • 24
    ملاحظ الجزائر 2017/09/11
    وهل يوجد في الريق الوطني لاعبون محليون حتى يقصيهم لاعب أو اثنين للديكور غالبا في الاحتياط خلوا الراجل فقد يعيد للجزائريين فريقهم وقد يعيد إلى الإعلاميين عقولهم فيتوقفوا عن عبارة محرز يفوز وغولام يسحق...الخ
  • 25
    محمد وهران algrie 2017/09/11
    لماذا تريد تعقيد الامور يا زطشي و ولد علي تريدون الحلول السهلة و الاختفاء وراء المهزلة امام زمبيا
  • 26
    علي 2017/09/11
    عنده الصح- الشعب يرفض التشوكير مهما كان مصدره
  • 27
    سمير فرنسا 2017/09/11
    زطشى ليس له الحق ان يتكلم مع اللاعبين .انها من صلاحيات المدرب ان كان هناك مدرب
  • 28
    لعروبي الجزائر 2017/09/11
    وحتى المحليين سقطو بالضربة القاضية امام ليبيا ،زطشي والوزير هدما الفريق الوطني بالضربة القاتلة.
  • 29
    REDHA algerie 2017/09/11
    ماهذا الهراء وقلة المسؤولية.لماذا التفرقة هذا مغترب وهذا محلي .اليس هؤلاء المغتربين الذين لا يحق لاحد الطعن في وطنيتهم الذين افرحونا في السابق ماهذا النكران.الوزير البهلاواني ولد علي زطشي والاسطورة المستشار بهذا التعامل يجرورنا الى الهاوية.الوطنية ليست حكرا على احد
  • 30
    ali algerie 2017/09/11
    لايجب مقارنة عنتريحي وبوقرة وزياني ونذير بلحاج ومغني بغولام وتايدر وفغولي وبراهمي ولحسن وبن طالب الاولون التحقوا بالمنتخب بقناعةدون مقابل مادي مسبق عكس الاخرين لم ينضموا الا بشروط نقابية مع امتيازات مادية cash ومدفوعة مسبقا.هذا هو الفرقa
  • 31
    radouane dzair 2017/09/11
    الله لا تربحك يا زطشي انت والوزير وماكر و بن الشيخ ومدان وحداد البزناسة والمتلاعبين بمشاعر الجزائريين الاحرار.ردولنا الحاج روراوة تاعنا .ياودي memeماتاهلناش حبيناه يرجع للفريق الوطني.
    نحن نفتخر بالمحترفيين لانهم هم من صنع الافراح ووجد الشعب فيهم المتنفس.
    احسنت دراجي احسنت وجدناك في العشرية السوداء ووجدناك الان متنفسا لنا تدافع على الغيورين على الوطن .
    زطشي تاع بارادو وبس لانه ببساطة بزناس
  • 32
    الاسم 2017/09/11
    لو يمس لاعب واحد من ركائز المنتخب والله لن نتاهل لكاس افريقيا والايام بيننا
    لان استهداف لاعب استهداف للجميع
    والظاهر ان زطشي الدي لايفهم جيدا طبيعة المنتخبات واللاعبين المحترفين يستمع لماجر وبن شيخ هؤلاء الحسادين قلوبهم سوداء من البغض لروراوة والمحترفين بهدلتونا وخايف عليكم
  • 33
    حفيظ قالمة 2017/09/11
    زطشي استقل وهنينا من تمهبيلك
  • 34
    hamza alg 2017/09/11
    زطشي يمارس العنصرية ويجب طرده من منصبه قبل فوات الأوان ، المشكل ليس في هذا ولاذاك اللاعب المشكل في أمثال زطشي ومن معه،قلنا لكم لن تجدوا مثل روراوة ولن تجدوا مثل حليلو أيه الأغبياء .
  • 35
    larmissa سطيف 2017/09/11
    عندو الحق هاذو يصلحو غير عرض الازياء واش قدموا للجزائر غير لخسارة روح شوف ذوى الحتياجات شرفونا والدولة ما شرفتهمش الدرراهم الى داوهم كرعين العيز نورمالمو يعطيوهم ليسحقوهم
  • 36
    نونو ارلندا 2017/09/11
    كسرتو الفريق الوطني و البطولة وطنية حمام تكره الكرة اتنان او ثلاث كرات
    متتالية لا يستطيعون فعلها زطشي و وزير و الحاشية جي يلعبو
    ماشي حق عليكم و تقولون نعاودو من زيرو .
    معناها مازال ما تعلمنا من الماضي متى ياتي الاخير و يكمل عمل الاول
    و المغتربون لهم الحق اللعب في الفريق الوطني و الحقيقة هم احسن من المحليين
    قول الحق و لو كان مر
    مع تحياتي
  • 37
    المحلل السياسي الجزائر 2017/09/11
    هذا للتغطية على المدرب الضعيف الذي جلبه
    اين المدرب قوي الشخصية مثل حليلو -المشكل ليس في اللاعبين
    اعطيني مدربا قويا اعطيك فريقا قويا هذا هو المنطق
    استقيلو انتم ووزيركم الذي ورطكم
  • 38
    pipo mosta 2017/09/11
    ghoulame a commis une une erreur en coupe d’Afrique en dirais la fin du monde
    les joueur sont des algérien comme nous tous
    c'est pas la faute des joueur c'est se minable d'alcaraz
    svp oueld ali zetchi alcaraz dégager vous avez massacrer cette équipe
    vous le voulais ou non c'est la meilleur équipe d’Afrique
  • 39
    didou tlemcen 2017/09/12
    c'est malheureux d'entendre belchikh et madjer parler comme ca c'et du rasime envers tous ce qui vient de l'europe.en plus qu'est ce qui'ils ont ajoutés au pays ces 2 personnes rien du tout.regardez salf kaita et george wea qu'est qu'il ont fait .
  • 40
    الاسم 2017/09/12
    هذا الوزير من لي جايهدم فالمنتخب جابلنا زطشي الحابس مكان روراوة و دوك حابين يجيبو كرعين المعيز تع البطولة المنحرفة في مكان اللاعبين المحترفين
  • 41
    الاسم 2017/09/12
    لي راهم يقولو المنتخب الوطني صنع لهم اسما ههههههههههههههههههههههههههه وقيلا راهم يلعبو في منتخب البرازيل مثلا؟!!! بالعكس هم من صنعوا لمنتخبنا اسما فقبل سنوات كان لا احد يسمع عن منتخبنا شيء و الكل يحتقر المنتخب حتى العرب و البعض من اللاعبين رفضوا تمثيله حتى فجاء هؤلاء الذين يلعبون في اوروبا يعني لا يحتاجون المنتخب لا من اجل المال ولا الشهرة فصنعوا له اسما و صار العالم يسمع به حتى ان من وقت قريب كان الانجليز لا يعرفون اين تقع الجزائر حتى لعبنا ضدهم و ايضا بقدوم محرز لهم،،،قال صنع لهم اسم قال
  • 42
    الاسم 2017/09/12
    المنتخب يتم تدميره من طرف زطشي برعاية ماجر الذي يغار هو و غيره من لاعبي المومياء القدامى من المغتربين كانهم ليسو جزائريين اي لاعب يلعب لاي ناد سيحب ان يفوز فما بالك بالمنتخب لا احد يحب الخسارة لكن هناك ظروف تؤدي اليها ،،،روراوة اعاد امجاد المنتخب و انت يا زطشي ستعيدنا لما قبل 2009 مع كرعين المعيز تع المحليين ،،،،هذا ما سيكتبه التاريخ
  • 43
    Mus France 2017/09/12
    Bjr à tout et à tous manque la rigueur avec ses jeunes footballeurs et aussi M zatchi est dépassé par ce poste la !!evite d'écouter à madjer etbenchikh ses deux philosophes c'est vrais sont vedette de foot mais .....
  • 44
    salah suisse 2017/09/12
    je soutiens zetchi pour la simple raison que : betaleb-ghoulam-taider-slimani-medjani doivent être écarter parceqe leurs niveau en EN est quasi nul
  • 45
    Serradj Ora 2017/09/12
    Quand on veut tuer son chien on dit qu'il est enragé. Les joueurs ont
    une grande part de responsabilité de la défaite. Si Ghoulam a vraiment dit qui si je n'ai
    pas joué comme a Napples car je suis les instructions de l'entraîneur ce qui veut dire qu'ils demandent le départ de l'entraîneur. Indirectement et c'est grave. Il comprendre une chose pour l'équipe national personne n'est indispensable. Donc c'est le moment de faire les changement avant qu'il ne soit trop tard en mars 2018.
  • 46
    Cherif algerie 2017/09/12
    La decision d'ecarter tel ou tel joueur revient a l'entraineur et non au president, cest lui qui doit decider si le joueur n'a pas sa place et qu'il doit quitter l'equipe. Il faut agir comme des pro, pourquoi on ne demande pas des comptes a l'entraineur qui est responsable de 03 defaites successives les locaux et et l'equipe A. c'est vrai Raouraoua avait certains defauts mais il sait prendre les decisions qu'il faut et au moment
    importun. Il est plus professionnel que Zetchi.
  • 47
    حفيظ ¨MARSEILLE 2017/09/12
    A MON AVIS IL FAUT RENVOYER L'ENSEMBLE DES JOUEURS DE L'EQUIPE ACTUELLE EST DE FORMER UNE EQUIPE NOUVELLE SANS CES PROFESSIONNELS CAR JE PENSE QUE LEURS EFFICACITÉS DANS L'EQUIPE NATIONALE A EXPIRER.
  • 48
    الاسم 2017/09/12
    فوزي غولام يقود هجمة الهدف الثالث لنابولي امام بولونيا ومعلق شبكة سكاي الايطالية يصفه بالقطار واللاعب الذي لا يتعب !!
  • 49
    +++++++ 2017/09/12
    أنظروا إلى الصورة .... تلك السباع !!! ... التي نفعت الأمة بعلمها و اكتشافاتها و نضالاتها !!! ...
  • 50
    مراقب الجزائر 2017/09/12
    أنا من الذين لم يقتنعوا بعد بقدرة زطشي على ضبط الأمور والتحكم فيها لكني أرى أن مانطق به هو الرأي الصواب وعين العقل أما أنت بكتابك هذه أنت وزميلك لم تعدا صحفيان بل صرتا طرفا معارضا لزطشي ومناصرا ن لكل من يدعو إلى جعل الفريق الوطني مزدوج الجنسية وإهمال المحليين .
  • 51
    NOURA Algérie 2017/09/12
    فكرة جيدة
  • 52
    Abdallah Algerie 2017/09/12
    لنقول الحقيقة . الكل كان يمدح الفريق الوطني عندما تأهل لكأس العالم في البرازيل و لعبوا جيدا حتى جيراننا سمعناهم يقولون يا ليت لنا فريقا كالجزائر . السبب واضح لأن المدرب كان محترفا و عرف كيف يبني فريقا منضبطا و متماسكا و كان لنا رئيسا محنكا و يعرف كيف يسير الأمور و كثيرا من الدول العربية كانوا يتمنوا أن يصبح الحاج روراوة ملكا لهم . بطولتنا منذ سنين ضعيفة و مستوانا متدني و كل شئ واضح للعيان . ولكن تدخل بعض الإعلاميين و بعض الخلاطين جعلوا المدرب السابق و كذا الرئيس ينسحبان و من ثم تغير كل شئ .
  • 53
    bechar bechar saoura 2017/09/12
    لا نريد اللعب المحترف بدون اخلاق ولا حياء مهما يكون يطير في السماء مادا جلبوا لنا هؤلاء المحترفين للجزائر غير الرسومات والاوشام والحلاقات في شكل اهدهي الكرة غير التقليد الاعمى وكانهم في تطور الدي لا يعرف دينه ينكر اصله وعليكم بالمحلي ان لدينا 48 ولاية ابحثوا الاواسط الاكابر وكل الاصناف ادا اردتم تطوير الكرة الجزائرية
  • 54
    عنصريتكم هي السبب DZ 2017/09/12
    من قبل تمّ استهداف فغولي قبل مباراة الكميرون وتعرفون تكملة القصّة واليوم يريدون العودة للسنوات العجاف. سؤال بريئ لم نرى نفس الحملة عندما أقصي المحليون على يد ثوار الزنتان بل قيل لنا لا يجب أن ندفن هذا المنتخب. فعلا أمر محيّر. قبل ذهاب روراوة نفس اللاعبين كانوا ممتازين قبل أن يتمّ سبّهم واستهدافهم في وطنيتهم وكرامتهم إنهم بشر نحن لعبنا كرة القدم ونعرف ماذا يعني كلّ هذا.
  • 55
    الاسم 2017/09/12
    و علمت مصادر اخرى رفيعة المستوى ان زطشي اختار بعض الاعبين من نادي بارادو و نادي حداد و بعض الاعبين من نادي سوناطراك تعويظا للاعبين الدين سيبعدون هههههههههه
  • 56
    ابراهيم فرنسا 2017/09/12
    على المعلقيين الذين يدافعون عن المغتربيين و يسمونهم محترفيين ان يأتوا فقط الى هنا في باريس او الى بروكسل ليروا كيف ينظر هؤلاء الى الجزائر و كأنهم فوق الناس و كأن اللاعبيين المحليين ليسوا عباد هم يحتقرون أولاد البلاد أقولها بالدارجة و متكبرون و لا يأمنون الا بالأورو لكن الفرق هنا أن الفرنسي لا يعطيه فوق حقه و أنظروا إلى قضية بن زيمة و سمير ناصري لتعرفوا وزنهم الحقيقي.
  • 57
    Abdelkrim Alger 2017/09/12
    ليس اللاعبين الجزائريين المغتربين هم المغتربين و لكن المسؤولين عن الكرة هم المغتربين حقا لأنهم غرباء عن الكرة و عن الإحتراف في كرة القدم أما اللاعبين هم المحترفين في الكرة و صنعتهم. و إذا أبعدتم المحترفين أبعدوا المنتخب من المنافسات الكروية لأنه ستحدث مهزلة باللاعبين المحليين و سنبدأ من الصفر لمدة 20 سنة أخرى.
  • 58
    A/Kader .Dz 2017/09/12
    لن يستقيم اي مجال من مجالات الحياة في الجزائر في ظل لحل الراهن اين كل شيء سيءفي جميع الميادين.اتقوا الله لنكون عقلاء نحن نحب الجزائر ونحب الخير لوطننا كما يحبه غيرنا من الحكام اوالمحكومين لكن الحق يجب ان يقال يكفينا بتغطية الشمس بالغربل.الجزائر لكل ابنائها ولا فرق بين زيد او بوزيد الا بما يقدمه من عمل مفيد وصالح للوطن وللشعب في اي مكان كان وفي اي زمان. خدمة الجزائر وخدمة الشعب وكل الشعب فوق كل اعتبارقبل الرئيس والمشير والوزير والمدير والخفيري فوق الجميع.فمن.لاداعي للتخوين اوللتهويل يجب التغيير
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: