تشهد الجولة الثالثة من بطولة الرابطة المحترفة الثانية التي تجري مبارياتها، مساء الجمعة، عدة مواجهات مثيرة، أبرزها المهمة الصعبة التي تنتظر رائدي الترتيب جمعية عين مليلة وشبيبة سكيكدة اللذين سيواجهان خارج ملعبيهما كلا من شباب عين فكرون وغالي معسكر على التوالي، في الوقت الذي سيحاول فيه فريقا مؤخرة الترتيب وداد تلمسان وأمل بوسعادة استغلال فرصة استقبالهما كلا من شباب باتنة وجمعية وهران لتسجيل أول نقطة لهما في البطولة.

وستشهد الجولة الثانية أيضا مباريات لعدة أندية سبق لها اللعب في بطولة الرابطة المحترفة الأولى، ويتعلق الأمر بالمواجهة التي ستجمع سريع  غليزان وأولمبي الشلف ومولودية العلمة مع مولودية بجاية. وتكتسي  المواجهة بين شباب برج بوعريرج ومولودية سعيدة نكهة خاصة بالنظر إلى الندّية والتنافسية الشديدة الموجودة بين التشكيلتين، بينما سيكون الصاعد الجديد رائد القبة المتأثر بخسارته بميدانه أمام مولودية بجاية (1-0) في الجولة الماضية مطالبا بتحدي فريق بجاوي آخر في ظرف أسبوع، حيث سيستقبل شبيبة بجاية بملعب 20 أوت بالعاصمة.

البرنامج

 غيليزان (ملعب طاهر زوقاري): سريع غيليزان - أولمبي الشلف (سا 16:00)

تلمسان (ملعب الإخوة زرقة): وداد تلمسان - شباب باتنة  (سا 16:00)

معسكر (م. الوحدة الإفريقية):  غالي معسكر - ش.سكيكدة (سا 16:00)

ببوسعادة (ملعب مختار عبد اللطيف) أمل بوسعادة- جمعية وهران  (سا 16:00)

العلمة (ملعب مسعود زوقار): مولودية العلمة - مولودية بجاية  (سا 16:00)

عين فكرون: شباب عين فكرون- جمعية عين مليلة  (سا 17:00)

برج بوعريريج (ملعب 20 أوت): شباب برج بوعريريج- م.سعيدة  (سا 17:00)

الجزائر (ملعب 20 أوت): رائد القبة - شبيبة بجاية     (سا 17:00)

 

سريع غليزان ـ أولمبي الشلف

الشلفاوة مصممون على مواصلة المسيرة بثبات

سينزل أولمبي الشلف، اليوم، ضيفا على ملعب طاهر زوقاري، في لقاء برسم الجولة الثالثة من بطولة الرابطة المحترفة الثانية، يلعبه الشلفاوة من أجل تحقيق نتيجة إيجابية على حساب سريع غليزان، بغية مواصلة المسيرة بثبات إلى غاية تحقيق هدف العودة  إلى حظيرة أندية الرابطة المحترفة الأولى.

ورغم صعوبة المهمة أمام الجار الغليزاني، الذي يبحث عن تحقيق أول انتصار، لا سيما أنه سيكون مدعما بعاملي الأرض والجمهور؛ إلا أن المدرب الهادي خزار وأشباله مصممون على تحقيق ثالث نتيجة إيجابية على التوالي، بعد العودة من ملعب الوحدة الإفريقية بمدينة معسكر بنقطة التعادل على حساب الغالي المحلي وحصد النقاط الثلاث على حساب وداد تلمسان بملعب محمد بومزراق، حتى وإن كانت التشكيلة الشلفاوية ستلعب هذه المقابلة محرومة من خدمات الظهير الأيمن خير الدين بن عمران والظهير الأيسر عبد القادر بعنون، بالإضافة إلى القائد وصانع ألعاب الفريق مصطفى مليكة، الذي يخضع لعملية إعادة التأهيل الوظيفي.

ومقابل غياب الثلاثي المذكور سالفا، سيستفيد أشبال الونشريس من عودة متوسط الميدان الارتكازي حمزة يدروج، مثلما ستستفيد من عودة خريج المدرسة الشلفاوية عبد القادر قيبوع إلى الجهة اليمنى من القاعدة الدفاعية، رغم أنه يلعب في الأصل كجناح أيمن.

 وسعيا منه لمواصلة اللعب على وتر التحفيزات المادية؛ وعد الرئيس عبد الكريم مدوار بمنحة قدرها عشرة ملايين سنتيم، نظير العودة بالزاد الكامل لمواجهة السريع الغليزاني.

 

غالي معسكر- شبيبة سكيكدة

الرائد في سفرية محفوفة بالمخاطر

سيكون رائد بطولة القسم الثاني المحترف موبيليس شبيبة سكيكدة أمام سفرية محفوفة بالمخاطر تقوده إلى معسكر لملاقاة الغالي المحلي في مباراة لا تقبل القسمة على اثنين، أشبال غوميز يريدون العودة بالزاد كاملا وهذا لضرب عصفورين بحجر واحد ومواصلة سلسلة نتائجهم الإيجابية والانفراد بالريادة في حالة تعثر شريكه جمعية عين مليلة في عين فكرون، رغم أن تشكيلة غوميز ستفتقد للمهاجم بالح المصاب ومن دون شك سيعوضه هشام مختار، ويقابله عودةالهداف شنيقر وغوميدي، بعد استنفادهما العقوبة، وهذا ما يريح غوميز الذي يعول عليهما كثيرا لإنعاش الخط الأمامي، خاصة أن المحليين سيفتقدون للمدافع حمياني محمد أمين المعاقب بمباراتين، حيث طرد في موقعة الكاب وسيعود في لقاء جمعية وهران.

 بالإضافة إلى المهاجم عبد العزيز الحمري بداعي الإصابة حيث خضع أمس لكشوف طبية، ويقابله عودة وسط الميدان الهندي دحو لتماثله للشفاء، كما أنهم يمرون بأحلك أيامهم بعد البداية السيئة جراء التعثرين الأخيرين، حيث شتم الأنصار المدرب كردي مجدي واللاعبين جاوشي وخرباش في التدريبات، بسبب عدم حسن توظيف الأول اللاعبين في مناصبهم، خاصة الحمري الذي يلعب حسبهم على الجناح الأيسر أحسن من وسط الميدان، وطالبوا بإشراك بوكرت مكان جاوشي لأن هذا الأخير لم يقدم شيئا ومنح الفرصة لصيام من أجل تنشيط الهجوم بدلا من قاسم أو جاوشي الذي لم يجد ضالته بعد، هذا ونال هذا الأخير وزميله وخرباش نصيبهما من السب والشتم بسبب أدائهما الباهت في لقاء الكاب، واشترطوا على كردي عدم الاعتماد عليهما في قادم الجولات، متهمين إياهما بالتقصير في أداء واجبهما تجاه الفريق.

 

مولودية العلمة - مولودية بجاية
"
البابية" أمام وجوب الفوز لاسترجاع الثقة
تستقبل، مساء اليوم، مولودية العلمة الضيف مولودية بجاية في ملعب مسعود زوغار لحساب الجولة الثالثة من القسم الثاني، وكلها عزم على تحقيق الفوز لتعويض الخسارة الأخيرة أمام جمعية وهران، والتصالح مع الأنصار، خاصة أن موعد اليوم يعتبر خاصا جدا بالنظر للعلاقة بين الفريقين.
وستدخل "البابية" موعد اليوم بتشكيلة مكتملة من دون تسجيل أي غيابات، خاصة في ظل استعادة الظهير الأيسر زيتوني عبد الودود بعد استنفاده العقوبة في لقاء "لازمو" الماضي، وسيحدث المدرب الأول مجيد طالب عددا من التغييرات على تركيبة التشكيلة خاصة في الخط الأمامي، حيث من المنتظر إعادة وضع الثقة في خدمات رأس الحربة مرازقة عوضا عن جبالي، هذا الأخير سيتم الاعتماد على خدماته بديلا مثلما حدث في لقاء الجولة الافتتاحية أمام مولودية سعيدة.
وقالت الإدارة إنها طبعت بمناسبة لقاء اليوم ثمانية آلاف تذكرة لصالح أنصار الفريق المحلي بقيمة 200 دينار للتذكرة الواحدة و 500 تذكرة لصالح أنصار "الموب" بقيمة 500 دينار للتذكرة الواحدة، وأعلن مدير ملعب مسعود زوغار فاروق سعدوني عن تخصيص كشك ومدخل لصالح أنصار الفريق الزائر بهدف تفادي أي نوع من الاحتكاك مع نظرائهم من العلمة.

 

رائد القبة - شبيبة بجاية

الرائد يريد فوزه الأول

يحتضن، ملعب 20 أوت بالعناصر مباراة واعدة بين رائد القبة وشبيبة بجاية لحساب الجولة الثالثة من بطولة الرابطة الثانية موبيليس. أبناء المدرب الروماني أنجليسكو الذين لم يسجلوا أي فوز بعد جولتين يراهنون على تحقيق انتصارهم الأول على حساب الشبيبة البجاوية رغم صعوبة المهمة.

أنصار القبة الذين خرجوا خائبين الأسبوع الماضي، عندما سقط فريقهم بملعبه أمام الموب  يمنون النفس في أن ينتزع الرائد النقاط الثلاث ويحقق الوثبة البسيكولوجية.

تشكيلة الرائد ستعرف عودة متوسط الميدان شحاتي الذي غاب عن اللقاء السابق بسبب العقوبة كما أن هناك احتمالا كبيرا أن يشارك المهاجم حقيقة أساسيا بعد تعافيه من الإصابة  وكان رائد القبة قد خاض أمس مرانه الأخير بمركب كوسيدار بجسر قسنطينة ليعلن بعده المدرب عن قائمة 18 المعنية بمواجهة مساء اليوم المبرمجة بداية من الساعة الخامسة عصرا.

 

مدرب شبيبة بجاية منير زغدود للشروق

سنحاول مواصلة التألق والعودة بالنقاط الثلاث من العاصمة

نوّه مدرب شبيبة بجاية بالدور الإيجابي للاعبيه من الناحيتين الفردية والجماعية في اللقاءين السابقين أمام غليزان وعين فكرون، مؤكدا على أحقية الفريق بالنقاط الأربع التي حصدها وكشف أن التشكيلة ستعمل على مواصلة التألق في مباراة مساء اليوم أمام رائد القبة على ملعب 20 أوت بالعاصمة في إطار الجولة الثالثة لبطولة الدرجة المحترفة الثانية.

 وقال زغدود في تصريح خص به الشروق:"مخطئ من يعتقد أن المهمة ستكون سهلة للشبيبة من خلال ما حققناه في الجولتين الماضيتين، المنافس خيب في بداية البطولة وبالتالي سيحاول بكل ما يملك التدارك ثم إن فوز الموب على القبة في الجولة الماضية لا يعني أن القبة فريق ضعيف وسهل المنال وليس معيارا لترشيح فريقي الشبيبة للفوز، صحيح أن التشكيلة أبانت عن إمكانيات فردية وجماعية مقبولة جدا، لكن يجب ألا نغفل بأننا في بداية الطريق والفريق لم يبلغ بعد مستوى الاطمئنان داخل وخارج القواعد". مضيفا "نتيجتا الجولتين الماضيتين زادتانا ثقة في النفس لكن الغرور عدو يجب تفاديه، ما جعلني أحذر اللاعبين وطلبت منهم أن يضعوا الأرجل على الأرض كما أن المنافس كما قلت سيلعب من أجل النقاط الثلاث التي تمكنه من تحقيق الوثبة. ومن جهتنا لا نفكر في شيء آخر سوى كامل الزاد". قال مدرب الشبيبة كاشفا في نفس السياق إنه سيحدث تغييرا أو تغييرين في التشكيلة التي فازت على عين فكرون في الجولة الماضية من أجل ضمان تنسيق أكثر بين الخطوط الثلاثة". قال مدرب الشبيبة.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: