سجّل فريق مولودية الجزائر مساء السبت فوزا "صغيرا" بهدف دون ردّ، على الضيف النادي الإفريقي التونسي.

وأُجريت هذه المباراة بملعب "5 جويلية 1962"، لحساب ذهاب ربع نهائي مسابقة كأس الكونفيدرالية. تحت إدارة حكم الساحة نور الدين الجعفري من المغرب.

وأمضى هدف مولودية الجزائر المهاجم المتالّق في كأس الكونفيدرالية هشام نقاش، في الدقيقة الـ 9 (شريط الفيديو المُرفق أدناه).

وأهدر زملاء متوسط الميدان محمد الأمين شريف الوزاني عديد الفرص التي كان يُمكن أن تتحوّل إلى أهداف في مرمى النادي الإفريقي التونسي، وتمنح "العميد" أفضلية في لقاءالعودة وأيضا في المرور إلى المربّع الذهبي.

وشارك المهاجم السابق لفريق مولودية العلمة إبراهيم شنيحي أساسيا بزيّ النادي الإفريقي، في مواجهة مولودية الجزائر. بينما تابع مواطنه وزميله المدافع مختار بلخيثر اللقاء من دكة البدلاء. علما أن مُمثّل الكرة التونسية يُدرّبه التقني الإيطالي ونجم هجوم فريق ميلان آسي سابقا ماركو سيموني.

وتنتظر أشبال المدرب الفرنسي بيرنارد كازوني مهمّة صعبة لصيانة مكسب الفوز، في مباراة العودة بتونس، وقيادة مولودية الجزائر إلى نصف نهائي المنافسة القارية الثانية للأندية.

ويُقام لقاء العودة بتونس، في الـ 24 من سبتمبر الحالي انطلاقا من الساعة السابعة مساءً بالتوقيت المحلي (نفس التوقيت الجزائري). تحت إدارة حكم الساحة تييري نكورانزيزا من البورندي.

 


التعليقات(1)

  • 1
    YACINE PARIS 2017/09/17
    مبروك للمولودية لعب جميل فريق متكامل دفاع قوي ان شاء الله النصف النهائ.
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: