الجزائر ومصر.

متى يتوقفون عن إشعال النار؟

لم تتعرض حافلة المنتخب المصري لكرة اليد لأي اعتداء في تنقلاتها في الجزائر.. وكل الأخبار التي تناقلتها وسائل الإعلام المصرية المشبوهة لم تكن صحيحة.. وأرجو من العقلاء سواء من الإعلاميين أو الإداريين ألا يضخموا من أي أحداث غير طبيعية في مباريات المنتخب المصري لكرة اليد في صالة حرشة.. والهتافات التي انطلقت من عدد من مشجعين جزائريين ضد المنتخب المصري ليست غريبة ولا جديدة وكثيرا ما انطلقت ضده في ألعاب أخرى وضد منتخبات أخرى في مباريات وملاعب متباينة في الجزائر.. وهي ظاهرة عالمية ترتبط بوقوف جمهور الدولة صاحبة الملاعب والتنظيم ضد المنتخبات القوية والمنافسة لمنتخبها على اللقب.. أو وقوفها ضد منتخب بعينه بسبب أحداث سابقة في لقاءات البلدين.. والأمران منطبقان على المنتخب المصري المنافس على اللقب وتاريخ البلدين البعيد في عام 1989 والقريب في 2009 يذكر أحداثا غير طبيعية في لقاءات كرة القدم.

وحسنا فعل جمهور الجزائر بعد لقاء مصر وأنغولا في دعمه للمصريين وتشجيعهم بعد فوزهم الكبير وأثناء مراسيم توزيع الجوائز والميداليات.. وهو الأمر الذي أزال غصة كبيرة من حلق الكثيرين من اللاعبين والإداريين ودفعهم لنسيان الأيام السابقة ورد التحية للجماهير الجزائرية بحرارة.. وحسنا فعل مروان رجب، المدير الفني للمنتخب المصري عندما أشاد بتحية جمهور الجزائر بعد الفوز على أنغولا دون التركيز على الأحداث السابقة في مبارياته الماضية بنفس البطولة.

ولكي لا تختلط الأمور ويعتقد البعض أن الأمر مخطط أو ثأر من الجماهير الجزائرية، أقدم لكم واقعة قديمة قبل حادثتي كرة القدم في القاهرة عامي 1989 و2009.. ولحسن الحظ كانت الحادثة في الجزائر، وفى مسابقة لكرة السلة، للتأكيد على أن دوافع وقوف جمهور البلد المضيف ضد فريق أو منتخب بعينه يهدف أولا وغالبا إلى منع الفريق القوي من الاستمرار لتسهيل مهمة فريقهم صاحب الملعب والجمهور في الفوز.. وأقدم لكم الواقعة التي شهدتها في نهاية الثمانينات خلال ثاني زياراتي لدولة الجزائر.

قبل 28 عاما كنت واحدا من عشرة آلاف شخص (بينهم أكثر من تسعة آلاف مشجع جزائري متحمس) داخل مدرجات صالة حرشة في المباراة النهائية لبطولة الأندية العربية لكرة السلة بين ناديي مولودية الجزائر صاحب الملعب والجمهور والاتحاد السكندري بطل مصر.. وشاءت الأقدار أن أكون مصاحبا لفريق الاتحاد بحكم عملي الصحفي وبالطبع كنت متحمسا لدعمه وتشجيعه على أمل إحراز اللقب العربى للمرة الأولى في تاريخه.

كان المشهد خرافيا بكل المقاييس، واكتظت الصالة بضعف سعتها القانونية حتى أصيب الجميع بالذعر خوفا من تدافع الآلاف أثناء اللقاء أو عند الخروج.. خشيت في تلك الليلة أمرين، أولهما أن تحدث الكارثة الجماهيرية أو أن يفوز أصحاب الملعب ويخسر فريقي الاتحاد، رغم أنه كان الأفضل جدا في المباريات السابقة.. ومرّت الليلة بسلام وفاز الاتحاد بفارق ضئيل جدا من النقاط وتوج باللقب ولم يتأثر لاعبوه بأفعال الجماهير الجزائرية التي استقبلت الفريق المصري بالصفير عند دخوله وعند تقديم لاعبيه قبل اللقاء وعند تنفيذ لاعبيه لكل الرميات الحرّة خلال المباراة.. ووصلت صفارات الاستهجان إلى درجة الزئير للحيلولة دون تركيز لاعبي الاتحاد عند تنفيذهم لألعابهم المهمة والفاصلة.

لكن الرائع أن نفس الجماهير الحزينة لخسارة فريقها تحولت إلى الجانب الآخر، عقب نهاية اللقاء وصفقت للضيوف مما دفع لاعبي الاتحاد لمبادلتهم التحية.. وانقلبت الأمور تماما بتحول التصفيق إلى هتافات، بل وتغنت جماهير صالة حرشة باسم كابتن الاتحاد ونجمه الأول مدحت وردة.

تكرر الموقف حرفيا خلال متابعتي عبر الشاشات لمباريات البطولة الإفريقية لكرة اليد بين منتخبي مصر وتونس في الدور قبل الأخير، ثم مباراتي مصر ضد أنغولا لتحديد المركز الثالث، ومنتخبي الجزائر وتونس لتحديد بطل القارة في نفس الصالة.. وشاهدت حماسة جماهير الجزائر للحيلولة دون تأهل منافسهم المصري العنيد، ثم تشجيعهم له بعد فوزه في المباراة الأخيرة.

المسألة رياضية بالدرجة الأولى.. ومنطقية بين المتنافسين الكبار.. والمشعلون للنار في الإعلام لم يستوعبوا دروس الماضي المؤلم.

لعنهم الله.


التعليقات(28)

  • 1
    عبد الله الاغواط الجزائر 2014/01/28
    تحية صادقة مني للإعلامي المخضرم و الاخ الكريم ا. علاء صادق...

    اللهم انصر مصر و ارحم شهداء رابعة العدوية ,

    اللهم ثبت و انصر الرئيس الشرعي لمصر د.محمد مرسي ,

    ااااااااااااااااااااااامين يا رب العالمين. ...
  • 2
    مازيغ الجزائر 2014/01/28
    انت بطل و ز عيم يا استاذ علاء و محبوب الجمهور الواسع حفظك الله و حفظ مصر الحبيبة
  • 3
    محمد ر الجزائر 2014/01/28
    المصريين كيف كيف زي بعضهم هذا المسمى علاء كان يعمل في قناة سعودية سنة 1998 نهائيات كاس العالم بفرنسا بمناسبة ذكر اصول زين الدين زيدان الجزائرية بدا هذا الصحافي في شتم وسب الجزائرين وعاد للقاء مصر والجزائر سنة 1989 وبدا في شتم لاعب بلومي وجميع الجزائرين المصري مصري ما فيه خير ما فيه امان مافيه صدق ما فيه رجلة كل ما في الامر ان علاء صدقي انه مضطهد في الوقت الحالي من الصحافة الانقلابين فبدا ينافق في الجزائريين وعندما ترضى عنو صحافة السيس ويشتغل عندها يعود لشتم الجزائريين المصري مصري نكار خي
  • 4
    صلاح علي السودان 2014/01/28
    المصري مصري حتى ان تثبت براته مثل سوداني العائلة المصرية في البيت عندما يضع احد افراد العائلة حبت بيض في الثلاجة يكتب عنها اسمه
  • 5
    يوغرطا الجزائر 2014/01/28
    الخلاف لايفسد للود قضية . هل يلزم ان نكون ضد مرسي و مع السيسي حتى يرضى عنا الاعلام المصريفنحن احرار في بلادنا نقف مع من يريد ولا يهمنا ان غضب عمرو او زيد
  • 6
    أبو أيوب بسكرة - الجزائر 2014/01/28
    تحية للدكتور علاء صادق وإلى كل شريف مصري نتمنى أن تعود مصر إلى دورها ومركزها في عالمنا العربي ولكن للأسف وعندما أوكل الأمر لغير اهله من أشباه الصحفيين كالمدعو عمرو أديب وأمثاله كثيرون هاهي النتيجة وهو كسب المزيد من العداء
  • 7
    إبراهيم الجزائر 2014/01/28
    هذه هي الروح الرياضية التي يجب أن يتعلمها بعض أشباه الإعلاميين
  • 8
    Feghouli Allemagne 2014/01/28
    في كل الأحوال الجماهير المتعصبة (وهي فئة قليلة) لا تمثل الشعوب, و العلاقة بين شعوب شمال افريقيا أخوية ولها أبعاد تاريخية, و أحيانا تجد العلاقة بين هذه الشعوب أحسن من العلاقة بين أبناء البلد الواحد, المهم ما حدث للمنتخب المصري في حرشة هي مجرد استفزازات رياضية (و لو أني لا أحبذ هذا تفاديا للحساسيات) لم تخرج عن نطاقها الرياضي و الدليل تبادل التحية أثناء مراسيم التتويج و هتاف الجماهير الجزائرية مصر....مصر...
  • 9
    لينا سليماني 2014/01/28
    اولا الجمهور الجزائري لم يشجع مصر امام انغولا بل شجع انغولا وانا وحدة منهم وليس لها اي علاقة بقوة منتخب مصر المنتخب التونسي اقوى منه وشجعناه هادي ليست مسالة قوة او ضعف هادي مسالة جرح لم يندمل ولن يندمل ولو بعد قرن
  • 10
    لينا سليماني 2014/01/28
    يا سي فاغولي جمهور حرشة لم يهتف باسم مصر ولو مرة مند انطلاق البطولة ولو فعلوا دلك فهم غير جزائريين وهده ليست عصبية او حساسية هادي مسالة كرامة وعزة نفس هل تصفق لمن شتم الحي والميت الجامد والمتحرك في بلدك لم ننسي ولن ننسى
  • 11
    اسماعيل سطيف 2014/01/28
    تحية اكبار واحترا م لمهنيتك ومواقفك المعتدلة.

    للأســـــف للأســـــــــف للأســـــــــف أمثالك .قليلون
  • 12
    وهيبة الجزائر 2014/01/28
    الارشيف لاينسى ولا يسهى تابعتك منذ التسعينات على قنوات عربية ومصرية ولم تكن تختلف عن بقية الصحفيين المصريين لم ارى فيك النزاهة او الروح الرياضية بل التحريف والغيرة من النجاح الجزائري وبالمناسبة اشكر الاخوة محمد ولينا والاخ السوداني صلاح على الوعي اما الغافلين فاستمرو ا في التملق لربما ياتي يوم يكرمكم المصريين ويمنحونكم شهادات على وفائكم ودعمكم اللامحدود لهم
  • 13
    الهلالي الجزائر 2014/01/28
    الجزائريون من اكبر الشعوب تسامحا .لو سمع او لمس الملموس الرسمي في التسامح.لكن مادام نظام مبارك القديم الجديد ينشط فاننا نحرض الى ابعد الحدود .هذا النظام نفسه مازال لم يقدم اعتذارا رسميا .هذا النظام مازال يضم نفس الاعلاميين الذين سبوا وطننا وشهدائنا.هذا النظام مازال يضم في عدالته المحامين الذين حرقوا علم الجزائر على المباشر.تبا لكم ولانعامكم يا مناصري الانقلاب و تحية كبيرة لانصار مرسي وانصار الشرعية .وباذن الله سنتقبل منكم الاعتذار في يوم ما .اما اعداء الاسلام العلمانيين المتطرفين.اقول المتطرفين
  • 14
    hacene dz 2014/01/28
    على المصريين الشاتمين للجزائر ان يصمتو لما يتحدث علاء صادق.ارجعو الى اليوتيوب لترو فرق السماء بالارض بين الصادق علاء و بقية اشباه الصحفيين المصريين.
  • 15
    كمال الجزائر 2014/01/28
    تحية للدكتور الكريم على المقالة ، موضوع الفتنة هذا يتورط فيه المتعصبين من الجانبين ، هذا الموضوع كان قد ضخم لأغراض سياسية من الطرفين لا غير ، هذا لان الجزائر تتلقى الشتائم و الحركات الغير اخلاقية يوميا من قبل الفرنسيين و لا نلاحظ مثل هذا الانفعال من الجمهور ، اللعبة سياسية و ويتورط فيها المغفلون
  • 16
    Feghouli Allemagne 2014/01/29
    لينا سليماني; لي فات مات و اللي شتمونا لا يمثلونا أبدا الشعب المصري, بل يمثلون أزلام النظام المصري السابق, المهم هذا رأيك و أنت حرة فيه, بالنسبة لهتاف الجماهير مصر...مصر, فقد حدث فعلا بعد تسلم المنخب المصري ميدالياته, حيث قام بعد صعوده منصة التتويج بتحية الجماهير و التصفيق لها فبادلتهم الجماهير التحية بالهتاف مصر...مصر, راني ما خرجتهاش من راسي اسألي أي واحد شاهد حفل تسليم الميداليات يؤكد لك ذلك
  • 17
    الحسام Благовещенск 2014/01/29
    لم يخطأ من لقبه بصوت العقل او صوت الحكمة تحية إليك والى كل مصري مثلك
    أرجو الحصول على كيفية التواصل مع دكتورنا العزيز
  • 18
    محمد الجزائر 2014/01/29
    أصحاب التعليقات محمد لينا صلاح لماذا بلعتم السنتكم عندما اصدر البرلمان الفرنسي قانون تمجيد الاستعمار وإهاتة الشهداء ، ولم يكن رد فعلكم كبقية الجزائريين المتعصبين إلا على المصريين ، على الأفل الذين أحرقوا العلم الجزائري من الغوغاء وليسوا من رجال السياسة ...كفوا عن الكيل بمكيالين ..زوالمزايدة بالوطنية ...حتى لا أقول النفاق
  • 19
    صلاح وادي سوف 2014/01/29
    الشكر موصول للاستاذ علاء صادق الصادق فعلا بافكاره وكتابته وحديثة وهو الصحفي المصري الوحيد الذي يتكلم بعقلانية بعيدا عن النرجسية المفرطة وهو يمثل قمة الاعلام العربي الرياضي عكس اولائك الذين يدعون معرفة كل خبايا كرة القدم ويكتبون من اجل الكتابة فقط وما اكثرهم عندنا
  • 20
    رشيد الجلفة 2014/01/29
    استفزاز الفريق المصري غير اخلاقي عند الجزائري يظن الجزائريين اهم يعرفون الشرعية انتم لا تفرقون بين الحلال و الحرام انتم تصفرون على اي فريق نلعب معه زائد السب و الشتم في الملاعب الشرعية و شعار الرابعة ليس لها اي علاقة بكم انتم تستعملونها الا في اهانة الاخريين
  • 21
    حسين كمال مصر ام الدنيا وهتبقي اد الدنيا انشاءالله 2014/01/29
    طظ في كل التعليقات موتوا بغيظكوا كلكم حاقدين علي مصر وخلي الكلب علاء صادق ينفعكم وعلي رأي المثل اللي مالهوش خير في اهله مالهوش خير في حد وبكره يشتم ويلعن فيكوا / واخيرا اتلم تنتن علي تنتن واحد نتن والتاني انتن
  • 22
    كامل الجزائر 2014/01/29
    ان كماليات مثل كرة القدم لايمكن ان تصنع الفرق بين الشعوب وخصوصا الاشقاء
  • 23
    حكيم الجزائر 2014/01/29
    تحيا الجزائر والمجد والخلود للشهداء وستقبى الجزائر واقفة رغم انفكم وانف اسيادكم ضحكتم علينا وقلتم بربر وارهابيين و ابناء فرنسا وبلد المليون جزمة..........الخ اللهم لا شماتة لكن يا مصريين وتلك الايام نداولها بين الناس .والطيور على اشكالها تقع لطالما وقفنا بجانبكم في 1973 بابنائنا الابطال و1967 بابنائنا وطائراتنا والشيك على بياض من بومدين لكنكم لم تقدروامواقف الرجال .واهنتم شهدائنا من اجل مباراة او بالاحرى من اجل التوريث .خسرتم التاهل وخسرتم التوريث وخسرتم شعبا عظيما لطالما وقف بجانبكم.
  • 24
    جزائري حر و راجل كوكب الاحرار 2014/01/30
    الانقلاب هو الارهاب
  • 25
    اسماعيل ابوالعسكـرى مصر 2014/01/30
    الاخواه الجزائرين الأفاضل عليكم انت تعلموا اننا نحبكم ونقدركم ولم نسب الشهداء لانهم شهدائنا قبل ان يكونوا شهداكم.ولا تسمعوا لصناع الكذب . وانا اقصد الاعلام المصرى . وعليكم يا شعب الجزائر ان تشجعوا المصرين وكل العرب عشان هى دى اخلاق بلد المليون شهيد. انا عن نفسى والله شجعت منتخب الجزائر فى تصفيات كاس العالم وهشجع فى البرازيل لانه منخب عربى واخواه اشقاء . لا داعى لان اكون اسود القلب امام بلدى الثانى الجزائر

    وفى الاخير المجد للشهداء .

    زملكاوى والفخر ليـا
  • 26
    المصري أم الدنيا 2014/01/30
    تعليق رقم 4 صلاح علي السوداني : إنت بتتكلم ليه يا راجل ؟؟؟؟
  • 27
    زهير الجزائر 2014/01/30
    فعلا ...من خلال التعليقات استخلص و كأن هم الشعوب العربية هي الكرة ...سواء كانت صغيرة او كبيرة ...كأننا وصلنا القمر ..او شققنا البحر مثل الامم الاخرى التي سبقتنا و توحدت..فعلا اصبحنا أضحوكة العالم
  • 28
    محمد الجزائر 2014/02/07
    نعلة الله علي الكرة التي تقسم الشعوب العربية وتترك الاعداء يضحكوا علينا وننسي اخواننا في غزه وسوريا وجميع المسلمين المضطهدىن لماذا لا تتسابقوا على الدفاع عن فلسطين من اين اخترعت الكرة والفهم يفهم
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: