.

زطشي ولغة الإستعمار

أثارت الخرجة الإعلامية الأخيرة لرئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، خير الدين زطشي، استياء كبيرا لدى معظم الجزائريين، لأنه فضل مخاطبتهم بعد مائة يوم من ترؤسه الفاف، باللغة الفرنسية بدل اللغة العربية، وهذا لمدة تجاوزت ثلاث ساعات، معتقدا أن كل الجزائريين فهموا كل ما قاله الرئيس الجديد للفاف، فماعدا استعماله جملا قصيرة باللغة العربية، كان يرددها من الحين إلى الآخر، فإن الرئيس السابق لبارادو شرح برنامجه وخطط عمله بلغة موليير، وكأنه أراد توجيه رسائل إلى شعب آخر غير الشعب الجزائري، وإلى بلد آخر غير الجزائر...

هي عقدة أصبحت عند بعض المسؤولين وليس في الرياضة فقط، زطشي كان يجيب عن الأسئلة التي طرحت عليه باللغة العربية، بلغة الاستعمار، وهو ما يجعلنا نشهر في وجهه بطاقة حمراء ونطلب منه أن يعود إلى صوابه ويتحدث مستقبلا باللغة التي تعلمها في المدارس الجزائرية، وحفظ بها الآيات القرآنية التي كنا نتعلمها في المدرسة الجزائرية، فلا أظن أن رئيس الاتحاد الفرنسي يتحدث في ندواته الصحفية بلغة غير اللغة الفرنسية، ولو فعلها لأشهر الفرنسيون سيوفهم ضده وضد كل من يريد أن يتلاعب بهوية الفرنسيين، وقد يقف أمام أروقة المحاكم لأنه أراد أن يدوس على "الفرنكوفونية"، التي تصرف فرنسا أموالا طائلة من أجل المحافظة عليها في البلدان التي استعمرتها خاصة في إفريقيا.

ربما الرئيس زطشي لم يول اهتماما كبيرا للغة الخطاب التي اختارها في أول ندوة صحفية له، لكن ما أدهشني: ما دور مقربيه ومستشاريه، الذين لم يتحركوا طيلة الندوة الصحفية لإعادة الرئيس إلى "رشده"، ومطالبته بالحديث باللغة العربية، مثلما فعل الوزير الأول عبد المجيد تبون الذي، في أول خرجة إعلامية له من البرلمان تحدث إلى الجزائريين باللغة التي يفهمها كل الجزائريين الذين لم يحتاجوا إلى القاموس اللغوي ليفهموا رسائل الوزير الأول؟

ما قام به الرئيس زطشي أمام الجزائريين، واختياره الحديث باللغة الفرنسية بدل اللغة العربية، يعتبر حسب رأيي خطأ لا يغتفر لا يحق له أن يعيده في خرجاته الإعلامية القادمة. ألا يعلم الرئيس الجديد بأن اللغة العربية هي اللغة الرسمية للجزائر، وأن كل القنوات التي بثت ندوته الصحفية لأكثر من ثلاث ساعات وجدت نفسها محرجة أمام مشاهديها الذين لا يفقهون اللغة الفرنسية؟ أليس من العيب والعار أن تداس لغة الضاد في الجزائر من طرف مسؤولين كرويين، وأمام سكوت غير مبرر لكل المسؤولين، خاصة البرلمانيين الذين أظن أن مشكل اللغة أصبح لا يهمهم هم أيضا.

أتمنى لو يرفع "الصديق" زطشي دعوى قضائية في أروقة المحاكم مثلما وعد الصحفيين الذين ينشرون أخبارا غير صحيحة، لأني دافعت عن اللغة العربية التي ناضل وكافح من أجلها آباؤنا، وأجدادنا.. أم إن الحديث باللغة الفرنسية أصبح في وقتنا الحالي دليلا على الحضارة والرقي؟؟ رحم الله علماءنا الأجلاء، الذين علمونا أن اللغة العربية لغة القرآن وعلينا أن نتباهى بها بين الأمم.


التعليقات(36)

  • 1
    المتنبّي الجزائر 2017/07/14
    تحيّة عطرة وخالصة لكلّ من يغار على لغة العرب التي هي لغة هويّة تعبّر عن البعد العربي للجزائر ، أمّا هذه اللّغة المسمّاة بالفرنسيّة فهي غريبة كصالح في ثمود وكالمسيح بين اليهود .
  • 2
    ISORANES نوميديا 2017/07/14
    قلّد بعض الناس في هرم الدولة كانوا يجولون و يصولون بلغة موليير و لكن لم تجرأوا على انتقادهم. كفانا نفاقا.
  • 3
    amine alger 2017/07/14
    المشكل ليس في اللغة الفرنسية حاليا لأننا نعيش في مجتمع لا يعرف أصلا اللغة العربية و يلزمنا برنامج و قرار جرئ من السلطة لازالتها فالجميع يتكلم بلغة المستعمر في الجزائر
    فالنحاسبه على نتائجه في الوقت الحالي و يزيكم بلا بلبلة
  • 4
    الاسم 2017/07/14
    غريب !!
    عرب ش افريقيا عوض ان يهتموا بعرب اليمن 200 قتيل يوميا وعرب المشرق 700قتيل يوميا و فلسطين 50 قتيل يوميا والصومال و........تراهم يخططون لطمس الهوية الجزائرية و...
    ارجعوا الى سنين الثمانينات والتسعينات و مافعلوه دون نسيان يوم قدموا وغزوه للامازيغ
    قتلى وسبي و اغتصابات و....
    هاهم اليوم مع الصهاينة يحظرون لجعل الجزائري عربي وتخريب البلاد
    هل العربي اشجع منا؟
    الجواب معروف
    الحل ؟! اعلان الحرب علي عرب الجزائر ضرورة لامفر منها
  • 5
    حسين الشاوي الجزائر 2017/07/14
    من لا يحترم شعبه ولا يلتزم بدستور دولته لا يمثل الا نفسه لأنه عبدا لأسياده الذين نصبوه سيدا لكرة القدم الوطنية ولذلك يعمل جاهدا لارضاءهم من خلال التنازل عن كرامته و شرفه و قناعاته ليضمن دعهم و مساندتهم له لأنه على يقين أنه انسان ضعيف ومسؤول فاشل ..انتهى الدرس ياصديقي
  • 6
    Tahar djellali Algeria 2017/07/14
    رئيس الاتحادية تكلم بالفرنسية ولا كلمة واحدة عربية
  • 7
    ناصر 2017/07/14
    انا معكم في كل ماجاء على السنتكم من غيرة على لغتنا لكن بالمقابل. ايوجد نص قانوني اوقضائي او دستوري بمنع هذا؟ طبعا لا. لان اغلبهم هكدا و بن غبريط احسن دليل .هذا ان لم تكن حجة زطشي ان الاغلبية منهم يتكلم الفرنسية. ابن الخلل؟
  • 8
    جزائري 2017/07/14
    مأساة الجزائريين المتحدثين باللغة الفرنسية هي أنهم بين عنصرية الفرنسيين وسخرية المصريين ، يعني هوية معدومة تماما .
  • 9
    samir Canada 2017/07/15
    Il est à noter que même l'arabe est une longue étrangère en Algérie
  • 10
    جزائري ثم جزائري الجزائر 2017/07/15
    لن تثير اي استياء الا في اوساط بقايا البعثية و الاسلاميين, اللغة الجزائرية المستعملة خليط من الامازغية العربية الفرنسية و حتى الاسبانية و الفصحى لا يفهمها الا القليل و ربما من يفهم الفرنسية اكثر من من يفهم الفصحى و زطشي حر ان يتكلم بالغة التي يتقنها
  • 11
    نسومر الأوراس نوميديا 2017/07/15
    المهم النتائج ، تكلم و لو بالإشارة ، ماليزيا تستعمل اللغة الأنجليزية و رغم ذلك ها هي تنافس الغرب في التطور و التنظيم ، و تعطي المثال الأعلى للمسلمين في الالتزام يقواعد الإسلام.
  • 12
    حسين 2017/07/15
    شكرا لكاتب المقال على هذه الجرأة في طرح الموضوع وغيرته على اللغة العربية ،اللغة الرسمية للدولة
    الجزائرية لكن لاتتعجب يا أخي يكفي أن أسوق لكم هذا المثل : إذا رأيت صاحب البيت على الدف ضاربا
    فلا تلومن الصبية على الرقص . إذا العيب في مسؤولينا الكبار ومنهم الرجل الأول في البلاد . كما أنهم تعمدوا عدم سن قانون يعاقب من يخالف اللغة الوطنية في تصريحاتهم .
  • 13
    الخليل الجزائر 2017/07/15
    يا أمين اسمك جميل و ما تقوله عكس كلمة أمين .الأغلبية الساحقة من الشعب الجزائري يحسن العربية .
  • 14
    الاسم 2017/07/15
    يا سمبر من كندا عليك بالتعبير باللغة الجزائرية التي هي ....و اعلم أن كندا لغتها ليست الفرنسية و لا الإنجليزية لغتها الأصلية .
  • 15
    noureddine algerie 2017/07/15
    comme l'anglais est une langue étrangère aux états unis décidément les racistes en Algerie ont la peau dure et la langue fourchue
  • 16
    محمد الجزائر 2017/07/15
    لم استغرب دلك هدا هو ديدن الزواف يفضلون التكلم باي لغة حتى ولو كانت صينية او روسية ولا يتكلمون بالعربية لحقدهم الدفين وغلهم على لغة الوحي وعلى ابناء بلدهم من العرب يكرهون العربية كرها شديدا هدا معروف ..الله يهديهم
  • 17
    خالد الجزائري الجزائر 2017/07/15
    العربية ليست أجنبية في الجزائر بل هي لغة كل الجزائريين والكل يفهمها العجب من بعض المعلقين المدافعين على لغة المستعمر كلما نادينا بالدفاع عن لغتنا الرسمية لغة ديننا نعتونا بالبعثيين واستخرجوا الاسطوانة المشروخة للامازيغية في حين لا يعلقوا عن من يتكلم بلغة المستعمر وهذا دليل قاطع عن توجههم الفرنكوفيلي ودليل على استلابهم الثقافي والحضاري وأنهم عبيد فرنسا فليعلموا أن الشعب الجزائري يحب العربية و ينافح عنها وأنكم لستم الا حركى جدد و عملاء للمستعمر السابق.
  • 18
    معتزّ 2017/07/15
    للأسف الشديد ، يقال عن الجزائريين أنّهم لايستطيعون التعبير عن أفكارهم بطلاقة ، ربما بسبب الهجنة اللغوية ، ( أي مزيج الألفاظ والعبارات من لغات مختلفة ) ، بينما لو تكلّم أحدهم بلغة عربية فصيحة راقية لأبان عن ثقافة واسعة و شخصيّة فذّة ، لذا قيل في الحكمة : ( سلامة اللغة من سلامة التفكير ) .
  • 19
    سهيلة الجزائر 2017/07/16
    أنا كجزائرية والله العظيم ثلاث غيرت القناة فقط لكي لا أسمعه...حاشاكم حبيت نرد...سمعته من قبل يتكلم العربية والدرجة جيدا يعني السيد معقد وعندو عقدة أسياده الفرنسيين...مكتوب علينا نعانو من كلاب فرنسا...انشري يا شروق والله مهما فعلوا شعب الجزائر مسلم والى العروبة ينتسب ولو جابو معها مليون لغة رسمية..تبقى العربية في القلب..وهادي من عند بنت الشاوية الأحرار .
  • 20
    احمد.ب الجزائر 2017/07/16
    عيب و عار عليك يا زطشي انت و أمثالك لا حشمة و لا حياء، بهذلتونا أمام اللأجانب.
  • 21
    jojo Algeria 2017/07/16
    تحيّة عطرة وخالصة لكلّ من يغار على لغة الوطن و الشعب,
  • 22
    jojojunior [email protected] 2017/07/16
    عيب و عار عليك يا زطشي أنت و أمثالك, و من يقول أن مسألة اللغة ثانوية و ليست بأولوية فهذا غباء.
  • 23
    عبد المنعم 2017/07/16
    لماذا سخرت الفنّانة السورية " رويدا عطية " من الجزائر ياترى ؟؟؟؟
  • 24
    غبد الرحمان الجزائر 2017/07/16
    هذه مصيبتنا مع أشباه الرجال الذين ينعقون بالفرنسية أكرمكم الله حتى القنوات الجزائرية لا تستعمل الترجمة في الندوات الصحفية أو الافلام أو الاشرطة بل دائما تكون الترجمة من الانجليزية الى الفرنسية وكأننا لم نستقل الى يومنا هذا أحيا نا نحس أننا تحت الوصاية الفرنسية صراحة من نرفزتي على هذا الوضع الشاذ عندما يصرح أي أحد في القنوات بالغة الفرنسية اللقيطة تراني ألعن المتحدث وأغير القناة المنبوذة دون رجعة هم يعلمون كره ومقت الشعب الجزائري للغة الفرنسية أكرمكم الله ولكن يتلذذون في أستفزاز الشعب
  • 25
    جميل يسري الصخرة السوداء 2017/07/16
    العربية أولا و آخرا و أبدا.يا أخ ياسين كأنك تتحدث عن بلد غير الجزائر، أو لست تعيش في بلدك بلد المعجزات.يؤسفي أن أخبرك أن رئيس الفاف لو لم يعطي عهدا باتخاذ الفرنسية لغة رسمية له و لهيئته ما كان له ليطمح لترؤسها.و إن المقارنة بيننا و بين فرنسا في مجال احترام اللغة الوطنية لأمر كالمقارنة ما بين السماء و الأرض فذالك شعب فصل في هويته من 3قرون خلت فيما لا نزال نحن نتنازع الهوية لإلى اليوم..و لا آسف من استعمال زطشي للفرنسية وهو مسؤول عن رياضة المهازل و العنف و المخدرات و الرشاوى وقد حدث ما هو أ عجب..
  • 26
    احمد حسين 2017/07/17
    من العيب والعار أن تداس لغة الضاد في الجزائر من طرف مسؤولين كرويين، وأمام سكوت غير مبرر لكل المسؤولين، خاصة البرلمانيين الذين أظن أن مشكل اللغة أصبح لا يهمهم هم أيضا.هدا راي المعربين في الجزائر اما راي المفرنسين فان اللغة التي يخاطب بها زطشي فهي لغة فرنسية ركبكة الى حدمن العيب والعار أن تداس لغة الضاد في الجزائر من طرف مسؤولين كرويين، وأمام سكوت غير مبرر لكل المسؤولين، خاصة البرلمانيين الذين أظن أن مشكل اللغة أصبح لا يهمهم هم أيضا. كبير و لهدا انصحه ان يتكلم ببالدارجة خبر له
  • 27
    حماد algeriano 2017/07/18
    أنظرو إلى آخر المقال لتفهمو مغزاه ومعناه فصاحب المقال ليس همه الدفاع عن اللغة وإنما كونه من أصحاب النقد من دون جدوى فهو خائف يوما ما من المتابعات القضائية نتايجة القذف والكلام من اجل الكلام.

    ياو فاقو.
  • 28
    الاسم 2017/07/19
    أصبحنا في عطالة كلنا يترقب إتجاه الرياح كي يتحرك، ماذا نفهم لو أنّ الذي همس في وزيرة الإتصال أن تترفع بلغة الضاد هو الذي أوعز إلى رئيس الفاف بأن يتدنى بلغة موليار، لخبطة قالها المصري، عن قريب إن شاء الله سنصفق لزطشي عندما يتكلم بالعربية و نغضب لهدى فرعون و هي تتكلم بالفرنسية، هكذا أريد لنا تسليتهم و أن نبقى.
  • 29
    observateur خنشلة الجزائر 2017/07/21
    المشكل لا يكمن في اللغة واستعمالها يا معلومي بل في أفعال الشخاص والمسؤولين ككل...لكن الجزائريين دائما يحبون نهش القشور ويستعطفون الأغبياء باللغة...أقول لك بكل صراحة أن اللغة ذريعة أصبح كل من هب ودب يدق نا قوسها...كفانا زندقة وبهتانا كن نزيها وحازما واستعمل أي لغة شئت...
  • 30
    عاشق العروبة الجزائر 2017/07/21
    اللغة فعلا أصبحت ذريعة ، لكن لابدّ من استعمالها ، وهي أهمّ من كلّ شيء ، والذي يفضّل لغة الأجانب على اللغة العربية كمن يفضّل حمارا عليه سرج مذهّب على جواد من غير سرج .
  • 31
    karim 2017/07/22
    ya sahafi ahderlna la elkhedla khellina lighat ekhcheb
  • 32
    karim 2017/07/22
    wech edekhlek bech yahder, khellieh yakhdem ahder anta be3arbiya
  • 33
    معز الساموراي الجزائر 2017/07/23
    الذين يدافعون عن لغة لمستعمر هم انفسهم الذين سيرحبون بالاستعمار الفرنسي لو فكر في اعادة التاريخ واحتلال الجزائر وحججهم ستكون حاضرة وساجية كما هي العادة في بعض التعليقات المهم ليس اللغة المهم ليس التكلم بالجزائرية وهذه الترهات وايظا سيقولون المهم ليس ان تكون حرا اومحتلا من فرنسا فلتحتلكم اي دولة المهم العمل قبح الله وجه من اضاع انتمائه وكرامته ويوعد بالعمل وهو ابسط عمل المتمثل في عزته وكرامته باعه بثمن بخس لذا المعلقين الذين نادو بان التكلم بالفرنسية ليس مهم اقول لهم اتركو الجزائر وشأنها في سلام
  • 34
    الاسم 2017/07/23
    صاحب التعليق من خنشلة الله يهديك يا أخي الدفاع عن لغة اجدادك ولغة انتمائك ليس مهم وليس مشكل اذا ماهو المهم اذا كنت تعتبر ان اللغة قشور اسئلك سؤال لو تقلد رئيس انجليزي جديد منصب الاتحادية ووقف يخاطبخم بالبرتغالية هل هذا عادي وهل يمكن ان يعتبره الانجبيزيون ليس مهم تخيل رئيس اخر من ايطاليا وقام يخاطبهم بالصينية هل هذا ايظا ليس مهم تخيل رئيس جديد ياباني تقلد الاتحادية ووقف يخاطب الصحافة اليابانية باللغة العربية هل هذا منطقي اذا لما لا يحدث ولا يكون عادي الا مع الجزائر تعيا تفهم في الجزائر ????
  • 35
    معز الساموراي الجزائر 2017/07/23
    مازلتم تعيشون عصر الكولون هناك عقليات اصبحت مستحثات يجب ان تنقرض اللغة الفرنسية مكانها في المتحف الوطني اومعهد اللغات وفي الجامعات شأنها شأن الانجليزية والالمانية اما في الصحافة والاعلام والهيئات الرسمية التي تمثل الدولة والامة الجزائرية هي لغة الدولة وشعبها سوائا الامازيغية او العربية لغة الدين وتاريخ الجزائر نحن لسنا برازيلين او ارجنتينيين الذين اصولهم اروبية من حقهم التكلم باللهجات الاتينية لاكن لا تنسى الجزائر النوميدية الامازيغية الاسلامية لا يمكن ان تنسلخ او تتنكر لاصالتها وحضارتها
  • 36
    حمزة الجزائر الجزائر 2017/08/30
    على كل حال هذه حال جل المؤسسات الرسمية في الجزائر تنتهك الدستور يوميا وتتعامل بلغة غير رسمية على الأقل إذا لم تعجبكم يا مسؤولينا اللغة العربية وأردتم مخاطبتنا بلغة أجنبية فخاطبونا باللغة الإنجليزية نظرا لكونها لغة العلم والتكنلوجيا والإقتصاد.
    الله لا يتربحكم
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: