قرر رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم خير الدين زطشي تعيين عضو المكتب الفدرالي محمد غوتي لرئاسة اللجنة الفدرالية للتحكيم خلفا لعضو المكتب الفدرالي الآخر، الحكم الدولي السابق مسعود كوسة.

وجاء هذا القرار خلال الاجتماع الاستثنائي الذي عقده المكتب الفدرالي بالمركز التقني لسيدي موسى، لدراسة الكثير من القضايا المتعلقة بالاتحادية والكرة الجزائرية.

وكان زطشي قد عين كوسة على رأس لجنة التحكيم عند انتخابه في 20 مارس الماضي على رأس الفاف، قبل أن يعفيه من مهامه مطلع شهر جويلية المنصرم بسبب "إخلاله بواجب التحفظ ومهاجمته مسؤولي الفاف عبر وسائل الإعلام"، قبل أن يتراجع زطشي عن القرار ويعيد تعيين كوسة على رأس ذات اللجنة خلال اجتماع المكتب الفدرالي الماضي، لكنه ظل يماطل في تنصيبه بشكل رسمي، بسبب إلحاح كوسة على الحصول على كل صلاحياته كرئيس للجنة، خاصة فيما يتعلق بتعيين الحكام لإدارة مباريات البطولة، والتي يتكفل بها الحكم الدولي السابق مختار أمالو بتزكية ودعم من رئيس الفاف.

 وفي ظل انسداد الوضع، قرر كوسة الانسحاب مؤقتا، وقدم طلب استيداع لدى الفاف، للانشغال بحملته الانتخابية، حيث ترشح لرئاسة المجلس الشعبي لبلدية سطيف عن حزب جبهة التحرير الوطني خلال الانتخابات التي ستجرى في شهر نوفمبر المقبل. ونتج عن ذلك قيام زطشي بتعيين رئيس الرابطة الولائية لأم البواقي محمد غوتي في منصب رئيس للجنة التحكيم.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: