وقع الاتحاد الجزائري لكرة القدم في فضيحة جديدة بعد أن كشف بأن اللاعب الدولي الجزائري فوزي غولام مدافع نادي نابولي الإيطالي كان "مريضا فعلا" و لم يكن قادرا على خوض مباراة الكاميرون يوم 7 أكتوبر الماضي في الجولة الخامسة من تصفيات مونديال روسيا 2018 بياوندي، ولا التربص الذي سبقها و الذي جرى بالمركز التقني لسيدي موسى ما بين 2 و7 من نفس الشهر، وكانت الفاف قد شككت في إصابة غولام عبر بيان رسمي، ما جعلها توفد طبيبا إلى الجنوب الإيطالي لمعاينة الوضع الصحي للاعب، أملا منها في دحض "إدعاءاته" قصد "فضحه" أمام الرأي العام.

 أكدت الفاف عبر موقعها الالكتروني الرسمي بأن اللجنة الفدرالية الطبية للاتحادية قد تلقت الثلاثاء نتائج التحاليل البيولوجية التي قام بها مخبر مختص في نابولي بطلب من طبيب أوفدته الفاف إلى هناك يوم 4 أكتوبر الماضي قصد إخضاع فوزي غولام للخبرة الطبية، وأضاف بيان الفاف بأن نتائج التحاليل وكذا الخبرة الطبية التي أجراها طبيب الفاف أكدت عدم جاهزية اللاعب من الناحية الصحية.

 وأثبتت الفاف بذلك عدم احترافيتها وسوء تسييرها لمثل هذه المسائل، حيث تسرّعت في "اتهام" اللاعب ضمنيا بالتهرب من تلبية دعوة المنتخب عبر التشكيك في مرضه، حيث قالت الفاف في بيان صادر يوم 3 أكتوبر الماضي ردا على مراسلة رسمية تلقتها من إدارة نابولي تؤكد مرض اللاعب"في ظل استحالة التأكد من إدعاءات ومزاعم نادي نابولي لا يمكن للفاف سوى ترك "هامش الشك" له، متمنية الشفاء العاجل للاعب فوزي غولام"، وأضاف البيان"و بما أن اللاعب قد شارك في 87 دقيقة في مباراة جرت ليلة تلقي الفاف المراسلة، تدرس الفاف إيفاد طبيب إلى نابولي لفحص اللاعب مثلما يسمح به القانون"، وهو ما حدث فعلا حيث أوفدت الفاف أحد أطباءها و تأكد بنفسه من مرض اللاعب.

وأكد هذا البيان بما لا يدع أي مجال للشك عدم ثقة الفاف في لاعبها وفي إدارة ناد محترف كبير مثل نابولي، فضلا عن تسرعها في اتهام لاعب دون التأكد من ارتكابه "جريمة" التقاعس عن تلبية نداء المنتخب، في وقت كان المفروض أن تلتزم الفاف الصمت والحكمة في مثل هذه المسائل الحساسة، كون اللاعب يعد أحد أعمدة المنتخب الوطني وجزءا من منظومة "الخضر" وكان الواجب حمايته وعدم "التشهير" به، مع احترام الإجراءات المعمول بها في هذا الجانب ومنها اللجوء إلى قانون الرياضة الجزائري و كذا لجنة الانضباط وإصدار القرارات المناسبة في حال ثبوت ارتكاب اللاعب لمخالفة.

وسبق للفاف أن وقعت في فضيحة أيضا نهاية شهر أوت الماضي عندما رخصت عبر بيان رسمي للاعب رياض محرز بمغادرة تربص الخضر استعدادا لمواجهتي زامبيا في تصفيات المونديال، رغم أن القوانين واضحة بهذا الشأن ولا تسمح بمغادرة تربص المنتخب إلا بموافقة من ناديه، وتسبب ذلك في ضجة كبيرة واستياء لدى إدارة نادي ليستر سيتي الانجليزي، وقام الفاف وقتها بسحب بيان "الترخيص" بسرعة من موقعها الرسمي بعد "وقوع في الفأس على الرأس".


التعليقات(13)

  • 1
    كنت متأكد 2017/10/11
    ان غولام لايكذب
    ومن شككو في مرضه كان الأجدر منهم الدعاء له بالشفاء
    وليس
    أنه شارك في حصة تدريبة داخل الصالة .
    فهم قالو من يكون مريض لايستطيع التدرب داخل الصالة
    وطبيب الفاف جاؤهم بالدليل انه مريض لايستطيع السفر وركوب الطائرة
  • 2
    عبدو تبزنيس 2017/10/11
    انها البزنسة .. فكيف يعقل ان يجلب لا يلعب في ناديه الا لانه مطلوب في صفحات اشهارية .. وعنده عقود اشهار .. فالاتحادية تضحي بكل شيئ من اجل الحصول على ارباح اكبررررررررر.....
  • 3
    Rachid Blida 2017/10/12
    "وقع الاتحاد الجزائري لكرة القدم في فضيحة جديدة بعد أن كشف بأن اللاعب الدولي الجزائري فوزي غولام مدافع نادي نابولي الإيطالي كان مريضا فعلا" , أما فظيحتمكم (صاحب المقالات السابقة حول هذا الموضوع ) فهي أكبر...ضرك تحصلو فالفاف
  • 4
    NASTEB TEBESSA 2017/10/12
    لماذا كل هذا التهويل فهاته أمور تقع في احسن الفرق كفى من فظلكم تشويش على الفريق الوطني و ابعاد المواطن على المشاكل الحقيقيقة
  • 5
    zakari algerie 2017/10/12
    زتشي جعل دراعه الايمن حداد
    سوف يغرق الفريق في الفساد و الرشوى و لا ينجح ابدا حتى ولو جيئ بكابيلو كمدرب
  • 6
    حسين تلمسان 2017/10/12
    ما فعلته الاتحادية دلك صواب الاتحادية لم تخطأ لابد من الصر امة في التسيير .
  • 7
    عبدو biskra 2017/10/12
    الاكيد ان فريق الفاف اصبح في كل مرة يحاول ان يجد شماعة يعلق عليها فشله فمرة لم يتم استدعاء بعض اللاعبين لمباراة الكامرون على امل ان يفوز المنتخب ويقولون ان هؤلاء اللاعبين هم السبب وتم فضحهم بعد الخسارة ثم قالو ان بعض اللاعبين يتمارضون وهاهو يتم فضحهم مرة اخرى . من الرجولة الاعتراف بالخطأ لان الاعتراف بالخطأ هو بداية لتقويم الامور اما البقاء والهروب للامام فانه لن يحقق الا مزيدا من النكسات
  • 8
    tarek algerie 2017/10/12
    انا اتسال اين كان يلعب زطشي وما هو مستواه الدراسي
  • 9
    اسحاق لقواط 2017/10/12
    كان لى الفاف النظر في قضية محرز الذي لم ينتقل مع الفريق لزامبيا بداعي الامضاء ! في الاخير لا امضا ولا هم يحزنون!
  • 10
    ديدن تلمسان 2017/10/13
    اعتقد ان طبيب الفريق اراد فقط ان يذهب في مهمة سياحية الى نابولي على حساب الدولة
  • 11
    محمد فرجيوة 2017/10/13
    ما بني على خطأ فهو خطأ ، الإتحادية لم يختر رئيسها و لا أعضاؤها بديمقراطية ، بل جيء بهم و فرضوا فرضا ، لذلك فلا ننتظر غير المهازل حتى يعاد انتخاب الرئيس من جديد بكل حرية و ديمقراطية و يشارك في الترشح كل من يرغب في ذلك
  • 12
    سعد الجزائر 2017/10/13
    انا أتمنى غلام و المغتربين الآخرين يرفضوا اللعب للفريق الوطني لان و ببساطة الجزائر بهذه المسؤلين الفاشلين ما يستهلوش هذوا المغتربين الوطنيين أمثال حداد و ولد زميرلي لا علاقة لهم لا بالتسيير و لا بالرياضة الله لا تربحكم
  • 13
    انت 2017/10/13
    قمت بارسال طبيب لفحصه وهو من حقك
    يكون بطريقة سرية ومهنية عالية الاحترافية
    لايسمع به جميع الناس لنشكك في شخصية اللاعب
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: