استأنف المهاجم أسامة درفلو التدريبات مع فريق اتحاد العاصمة بعد غياب دام أسبوعا كاملا بسبب إصابة في الفخذ كان قد تلقاها مع المنتخب الوطني الجزائري في ياوندي ليلة المباراة الرسمية للخضر ضد الكامرون.

قلب هجوم الإتحاد خضع لعلاج مكثف طيلة هذا الأسبوع من قبل الطاقم الطبي الذي تمكن من تحسين وضعيته الصحية وبالتالي السماح له  بالاندماج مع المجموعة أياما فقط قبل الموعد القاري المهم ضد الوداد البيضاوي المغربي. عودة درفلو طمأنت كثيرا المدرب بول بوت الذي يمكنه الاعتماد على لاعبه الدولي يوم السبت المقبل.

من جهته وبعد شعوره بآلام في العضلة المقربة خلال اليومين الفارطين، خضع المدافع محمد ربيع مفتاح للعلاج اللازم الذي كانت انعكاساته إيجابية ما مكنه من تلقي الضوء الأخضر من طرف طبيب الفريق حتى يستأنف التدريبات اليوم وبالتالي يكون جاهزا للتنقل مع الفريق يوم الخميس إلى الدار البيضاء تحسبا للمقابلة الحاسمة لحساب إياب الدور نصف النهائي من رابطة أبطال إفريقيا أمام الوداد البيضاوي.

وكان إتحاد العاصمة المتربص بالمركز التقني لسيدي موسى قد واجه وديا مساء يوم الاثنين نادي حيدرة من قسم ما بين الرابطات أين فاز الإتحاد بنتيجة عريضة 8-1. هذا الاختبار سمح للطاقم الفني لإتحاد العاصمة بالوقوف على جاهزية لاعبيه و عرفة مستوى فريقه قبل الموعد الإفريقي  الحاسم.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: