شدد المدرب الوطني المساعد، جمال مناد، على ضرورة فوز "الخضر" بالمباراة المقبلة أمام المنتخب النيجيري برسم لقاء الجولة الأخيرة من تصفيات كأس العالم الشهر المقبل، من أجل تحقيق الوثبة النفسية الضرورية في المنتخب، وتجاوز النكسات الأخيرة للتشكيلة الوطنية، مشيرا إلى أن ورشة العمل الأولى للطاقم الفني الجديد لـ"الخضر" سترتكز على العمل النفسي والانضباطي، المتهمين بشكل كبير في تراجع نتائج زملاء براهيمي. وأكد الدولي السابق بأنه من الخطأ إحداث تغييرات كبيرة في المنتخب، وعلى وجه التحديد إقصاء اللاعبين المحترفين، على اعتبار أن الهدف المقبل هو التأهل إلى المربع الذهبي لـ"كان 2019".

 حدثنا عن كيفية تنصيبك مدربا مساعدا في المنتخب الوطني ومن كان وراء اقتراح اسمك على رئيس "الفاف"؟

أول من اتصل بي هو زميلي السابق في المنتخب الوطني رابح ماجر، والذي سيكون المسؤول الأول على العارضة الفنية لـ"الخضر"، لقد عرض علي الأمر وكشف لي عن نواياه وأهدافه مع المنتخب وقدم لي بالأساس بعض الخطوط العريضة للمشروع الرياضي الذي يعتزم تطبيقه رفقة رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم خير الدين زطشي، الأمر الذي استهواني وأقنعني، بعد ما لمست أن هناك رغبة في العمل الجاد لتطوير كرة القدم الجزائرية والمنتخب الوطني، بعدها كان لي حديث ولقاء مع رئيس "الفاف" الذي تحدثت معه عن العديد من النقاط والأهداف المسطرة في المستقبل، واتفقنا على أن أشغل منصب مساعد المدرب الوطني.

 هناك انتقادات واسعة لقرار تعيين ماجر مدربا وطنيا، خاصة وأن مدة ابتعاده عن الميادين كانت طويلة، ما تعليقك على ذلك؟

صحيح، أن ماجر غاب عن الميادين لفترة طويلة، ولكن هذا ليس سببا يبرر الانتقادات، لأن ماجر أساسا لم يغب عن الساحة الرياضية وبقي متابعا لشؤون الكرة الجزائرية والمنتخب الوطني عن كثب من خلال عمله كمحلل، هو يعرف ما يحدث داخل بيت "الخضر" بالتفصيل.. يمكن القول أنه غاب بنسبة 60 أو 70 بالمائة فقط، فضلا عن ذلك فإن ماجر ترك بصمته كلاعب محترف، وهو الوحيد من اللاعبين الجزائريين والعرب على مر التاريخ من توج بكأس رابطة أبطال أوروبا، لذا ومهما يكن فإن صاحب "الكعب الذهبية" قادر على تقديم الإضافة للمنتخب الوطني، أما من جهتي فسأعمل أيضا المستحيل لترك بصمتي والمساهمة في قيادة سفينة "الخضر" إلى بر الأمان.

قلت من قبل أنك تحدثت عن الأهداف مع الرئيس زطشي في اجتماعك معه، فهل لنا أن نعرف ما هو المطلوب منكم؟

الهدف الرئيس الذي اتفقنا عليه رفقة رئيس "الفاف" يكمن في تأهيل المنتخب الوطني إلى دورة كأس إفريقيا 2019 المقررة حاليا في الكاميرون، وبلوغ نصف النهائي في هذه الدورة.. كما تعلمون المنتخب الوطني كثيرا ما عانى في الدورات النهائية من المنافسة القارية، وسنحاول جاهدين خلال الفترة المقبلة ضخ نفس جديد لإعادة بعث المنتخب وتحقيق أفضل النتائج.

المنتخب الوطني يعاني في الفترة الأخيرة من سوء النتائج والاستقرار، فما هي خطتكم لإعادة الهيبة والاعتبار لـ"الخضر"؟

كما تعلمون المنتخب الوطني فقد كامل حظوظه في التأهل إلى مونديال روسيا 2018، وبالتالي فإن اللقاء القادم أمام المنتخب النيجيري يوم 10 نوفمبر القادم بملعب الشهيد حملاوي سيكون شكليا، لذا فهذه فرصتنا من أجل إحداث "الديكليك" والوثبة البسيكولوجية من خلال الفوز بالأداء والنتيجة أمام "النسور"، مشكلة المنتخب الوطني حاليا تكمن في فقدان الثقة، يجب أن نعمل جاهدين من أجل إعادة الثقة أولا للاعبين من خلال التركيز على الجانب النفسي، فضلا عن الجانب الانضباطي الذي يعد مهما جدا في الفترة الحالية الحرجة التي يمر بها المنتخب.

ماجر يعد من أبرز المرافعين عن اللاعب المحلي والمناشدين لضرورة منحه الفرصة مع المنتخب، هل يمكننا أن نرى منتخبا وطيا مكونا من اللاعبين المحليين في الفترة الحالية؟

يمكن القول أن هذا الأمر شبه مستحيل في الوقت الراهن، ومن الخطأ جدا أن نبعد اللاعبين المحترفين الذين يشكلون العمود الفقري للمنتخب الوطني في الفترة الحالية، لدينا هدف ويجب أن نحققه والأفضل هو من سيلعب في التشكيلة الأساسية، ولكن بالعمل والاجتهاد وتطوير كرة القدم المحلية يمكن تشكيل منتخب محلي 100 بالمائة بعد 5 أو 6 سنوات على الأقل، الأمر لن يكون سهلا ونحن بحاجة ماسة إلى الوقت.

ستخوضون لقاء نيجيريا الشكلي وبعدها مواجهة واحدة في تصفيات "الكان" في مارس، قبل خوض لقاءين في سبتمبر، ما يعني أنكم وفي ظرف عام تقريبا (من أكتوبر 2017 إلى أوت 2018) ستلعبون مواجهة رسمية واحدة فقط، ألا ترى أن عامل الوقت في صالحكم؟

لن نبقى مكتوفي الأيدي خلال هذه الفترة، لدينا خطة عمل سننتهجها، وسنحاول قدر المستطاع برمجة أكبر قدر من التربصات للاعبين المحليين، حتى نبقيهم دوما تحت المراقبة والجاهزية للالتحاق والمشاركة مع المنتخب الوطني الأول في المباريات الرسمية، نحن نعلم وندرك أن المأمورية ستكون صعبة لاسيما في إقناع العديد من الأندية في تسريح لاعبيها إلى المنتخب الوطني، ولكن سنحاول استغلال أي فترة لتوقف البطولة من أجل العمل مع اللاعبين والتقرب منهم.

ماذا يمكن أن تضيفه لنا في الأخير؟

أقول لكل منتقدي خيار تواجد مدرب محلي على رأس "الخضر"، انه لا يمكنهم في أي حال من الأحوال أن يمحوا التاريخ، فالمدرب المحلي من مخلوفي إلى خالف وسعدان والراحل عبد الحميد كرمالي – رحمة الله عليه- وآخرين أيضا، هم أصحاب الفضل في تحقيق انجازات المنتخب الوطني على مر التاريخ، نحن متفائلون وعازمون على تحقيق أفضل النتائج في الفترة المقبلة، فضلا عن ذلك فإن سياستنا في المنتخب ستعتمد أساسا على الشفافية، واللاعب الذي يلعب بنفس العزيمة والقوة التي يلعب بها مع فريقه سيكون الملك والقائد الحقيق لـ"الخضر" فوق الميدان.


التعليقات(17)

  • 1
    الموسطاش H-dey 2017/10/17
    الحل يكمن في إنشاء المنتخب ـ النادي أي 70% منه محليين و 30% محترفين و الإكثار من التربصات والمقابلات الودية لخلق الانسجام والاستقرار و مع الوقت يكون عندنا فريق ذو خبرة ومناعة
    و اللاعب المحترف الذي لا يكون جاهزا بسرعة في التربصات الكثيرة والمقابلات الودية لا نحتاجه
    بالتالي سنشكل فريقا له الانسجام و روح المجموعة و الروح القتالية و إن لم يتأهل لا ينبطح ولا يذل
    إن وجود 3 مدربين محليين ماجر+ مناد+إيغيل فهذا ينبه الآخر ويصحح الآخر خاصة مناد واعر بزاف !!!
  • 2
    المستغانمي الجزائر 2017/10/17
    3 مدربين في بطالة لمدة عام يتقاضون خلالها مبلغا وقدره 700مليون خلال سنة بدون عمل =8 مليار و400مليون من حساب الاجتماعات الفارغة
    ادعو جمهور قسنطينة المحترم ان يقاطع المباراة امام نيجريا مع تمنياتي بالنجاح لفريق السنافير التي اتمنى له التوفيق هذه السنة
  • 3
    Ahmed algerie 2017/10/17
    لما كنتم بعيدين عن المنتخب كنتم تطالبون في وضع الثقة في اللاعب المحلي والان لما اهداو لكم المفسدين المنتخب اصبحتم تقولون ابعاد المحترفين مستحيل اه ياباندية الله يعطيكم نكسة من وراء نكسة سوف نفرح لنكساتكم
  • 4
    abbasi algerie 2017/10/18
    a chaque fois que vous parlez de madjer vous dites champios ligue En dirais y'a que madjer qui a gagner cette coupe ivra il a gagner 3 fois il joue a Marseille benzema 3 fois il joue pas à l'équipe de France chabatouna makrood a chaque fois madjer champios ligue madjer champios ligue
  • 5
    abdel Alger 2017/10/18
    Machrou3 5 aw 6 sanawate bi akhlas hayal wa msouri houa liqana3koum. Pour une paie conséquente on ne peut pas maintenant critiquer notre bienfaitrice la FAF.
  • 6
    Algérie 2017/10/18
    vous allez reculer 20 ans en arrière
  • 7
    الاسم 2017/10/18
    انا نقول هذا الثلاثي جيد لكن هل مجيطهم يخليوهم يخدموا خدمتهم و هم هل يقعوا في فخ الكبرانية و الغرور بالاموال الغير العادية التي تتهاطل عليهم ربي يسهل اعمالكم ان شاء الله
  • 8
    الاسم 2017/10/18
    ألله ايكون في عونهم يجب وضع كامل الثقة في مدربينا المحليين و القطيعة الكاملة مع الاجنبي الجزائري وحده من يعرف عقلية اللاعب الجزائري و يعرف أيضاً اللاعب الافريقي و العربي . يجب العودة سريعاً في النتيجة و الأداء. و أطالب دراجي بان يمد العون للمحليين و يكف عن الهجوم على ماجر و مناد و اغيل و شكراً
  • 9
    Baudoin adji فرنسا 2017/10/18
    نرى ان مناد وماجر هل نستطيع أنقول مدربان في استطاعتهم فعل شيء مع فريق الوطني؟ لم نراهم مدة طويل فوق الميادين ولا حتى مدربين كبار اذا استطعنا ان نقول مدربين اصبح كل من هبى ودبىى يجي يدرب المتخب الوطني أو يجي يدي الموال الدراهم ومن بعد يروح للبطالة أو chômage
  • 10
    HAMITO PLANÈTE ORAN 2017/10/18
    المحير في الأمر وهذا يحدث إلا عندنا هو أن البنى آدم عندنا يبدأ في التعيينات والحكم قبل أن يعين رسميا ،،وبلاك يموت قبل أن يرسم ، ما فهمت والو أنا كي راهي تمشي؟؟ سبحان الله، أنا مع المستغانمي حينما قال قاطعوهم يا سنافر،الجمهور يعرف شهامتكم،لكن لا تشجعوهم على الفشل 4 خسائر سي ترو
  • 11
    الموريسكي الجيجلي 2017/10/18
    الاجرة الشهرية هي اقنعتك يا السي جمال
    و ليس ماجر او ايغيل
  • 12
    رياضي الجزائر 2017/10/18
    ولماذا تضعون علامتي تعجب امام العنوان ؟؟ ثم لماذا تخوضون حربا ضد ماجر ؟؟

    اكل هذا في خاطر الحاج واوا ؟؟
  • 13
    nacernacer algerie 2017/10/18
    pourkoi n a pas appele son ami si ben chikh aussi, c est mieux non
  • 14
    kamel algerie 2017/10/18
    يا سي مناد كول بابا واسكت نتا زيرو تقعد زيرو كشما دربت منتخب من قبل ياو قع خبزيست 3 مدربين فاشلين ايغيل جامي كمل تدريب مدة عام مع فريق سوسة كبيرة مع لاعبيين .اما مناد حاسب روحو كابيلو وهو مادا حتى لقب مع نادي .اما ماجر منهدروش عليه لخطرش زايد ناقص . المنتخب الجزائري باباي عفوا مشي منتخب الجزائر منتخب القبائل .فيدرالية شبيبة القبائل .مرقتوها شويا درقو و خبو الحالة
  • 15
    المسيردي 2017/10/18
    عن اي مشروع تتحدث لا يوجد اي مشروع عند ماجر فقط ارادك معه انت واغيل حثى لا يقال ان ماجر فشل وانما يقول لم اكن لوحدي كنا تلاتة مدربين وفشلنا مع بعض ههههههه.
  • 16
    fatouma khenchela 2017/10/18
    الكلام عن اللاغب المحلي والمغتربين بهدا الاسلوب هي نظرة عنصرية وتفرقة يجب ان نتكلم عن الفريق الوطني وهو يتكون من احسن الاعبين الجزائريين سواء يعيشون في البلد او خارج البلد كما هو معمول في جميع البلدان بعد 50 سنة لن يكون الفريق الوطني من المحليين 100ب100 لسبب بسيط لان الدول الاوروبية اين يلعب فيها المغتربون تفوتنا في فلسفة وامكانيات التكوين والوسائل البشرية والمادية بعد 55 سنة من الا ستقلال لانملك مراكز التكوين وحتى التدريب
  • 17
    الاسم 2017/10/18
    و هل أنت و ماجر و إيغيل من سيطورون كرة القدم الجزائرية؟ فاقد الشيء لا يعطيه
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: