يبقى التساؤل قائما حول حقيقة عدم استدعاء الناخب الوطني الجديد رابح ماجر اللاعب الدولي سفير تايدر، لِمقابلتَي نيجيريا وجمهورية إفريقيا الوسطى.

وكان رابح ماجر بِمعية الفاف قد فسّرا عدم توجيه الدعوة لِمتوسط الميدان سفير تايدر، بِإصابة هذا اللاعب.

غير أن تايدر حضر وقائع مباراة فريقه بولونيا والمضيف كروتوني، التي أُجريت في الـ 4 من نوفمبر الحالي، بِرسم الجولة الـ 12 من عمر بطولة إيطاليا. ولو أن المدرب روبيرتو دونادوني ترك اللاعب الدولي الجزائري احتياطيا.

وشدّ تايدر بعد ذلك الرّحال نحو العاصمة البريطانية لندن للتفسّح والترفية، مستغلّا توقف منافسة "الكالتشيو"، بِسبب أسبوع الفيفا للمقابلات الدولية، ثم زار مجمّع الألعاب الترفيهية "ديزني لاند" بِالعاصمة الفرنسية باريس. كما تُظهره الصورتان المدرجتان أعلاه.

للإشارة، كان الناخب الوطني السابق لوكاس ألكاراز قد ترك تايدر احتياطيا في مقابلتَي "الخضر" والطوغو، شهر جوان الماضي. قبل أن يُسافر التقني الإسباني إلى إيطاليا نهاية شهر أوت المنصرم، ويلتقي بِلاعب بولونيا، وحينها وعده بِمنحه الفرصة مُجدّدا. وهو ما حدث في مواجهات المنتخب الوطني الثلاث فيما بعد، ضد زامبيا (ذهابا وإيابا) والكاميرون، شهرَي سبتمبر وأكتوبر الماضيَين، حيث شارك سفير تايدر أساسيا.


التعليقات(1)

  • 1
    sami france 2017/11/15
    من احسن ما فعل المدرب والله لاعب ماعنده حتى مستوى ويلعب فى فريق جد متواضع حتى انه ليس بلاعب اساسي وغالبا مايشارك احتياطي لربع ساعة
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: