تعرض مهاجم شباب بلوزداد سيد علي لكروم لمحاولة اعتداء من طرف أحد مناصري الفريق، وهذا عشية الإثنين، عقب نهاية الحصة التدريبية التي جرت بملعب 20 أوت.

وكان لكروم بموقف السيارات يهم بمغادرة الملعب بعد نهاية الحصة التدريبية ليقترب منه المشجع ويسمعه وابلا من الشتائم، ثم حاول بعد ذلك الاعتداء عليه جسديا، وهذا أمام أنظار بعض زملائه اللاعبين والعديد من الأشخاص الذين كانوا بالجوار.

وكادت الأمور تتطور لولا تدخل المدافع، حكيم خودي، الذي كان موجودا برفقة لكروم وكذا بعض الحاضرين الذين لم يتركوا المناصر الغاضب يقترب من اللاعب.

 وتأتي محاولة الاعتداء على لكروم رغم أنه كان وراء التعادل الثمين الذي عاد به شباب بلوزداد السبت الماضي من تيزي وزو والهدف الذي سجله في مرمى شبيبة القبائل، بملعب أول نوفمبر، لحساب الجولة الـ11 من الرابطة المحترفة الأولى.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: