سجّل المهاجم الدولي الجزائري ياسين براهيمي، هدفا حاسما قاد به فريقه بورتو للتأهل إلى الدور ربع النهائي من كأس البرتغال.

وجاء هدف براهيمي الحاسم في الدقيقة الـ6 من الوقت بدل الضائع، عندما كان فريقه بورتو متعادلا في النتيجة مع فريق بورتيمونينس (2/2)، منهيا هجمة مرتدة خاطفة بوضع الكرة في شباك الفريق المناسب بطريقة فنية رائعة، ليلهب مدرجات ملعب الدراغاو ويحتفل مطولا مع أنصار بورتو.

 وعاد فريق بورتو من بعيد، حيث ظل متخلفا في النتيجة حتى الدقيقة 90+01، قبل أن يتمكن المهاجم الكاميروني أبو بكر من تعديل النتيجة، ليظهر بعدها براهيمي بـ5 دقائق ويخطف التأهل.

 وقال براهيمي، في تصريحات نقلها الموقع الرسمي لنادي بورتو، "إن اللاعبين كانوا ينتظرون صعوبة المأمورية، لأنه من الصعب الحفاظ على التركيز وبرودة الأعصاب لأننا كنا متخلفين في النتيجة حتى نهاية الوقت الرسمي للمباراة".

 وأضاف:"نحن سعداء لأننا سنواصل المغامرة في كأس البرتغال، الفوز يعطي دوما الثقة، والأن علينا مواصلة العمل وإظهار قوتنا".


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: