مُني المنتخب الوطني الجزائري لكرة اليد بخسارة جديدة في الدورة الدولية التي تحتضنها العاصمة القطرية الدوحة، وكانت هذه المرة أمام المنتخب الإيراني لكرة اليد بنتيجة (31/28) وذلك في المواجهة الرابعة والأخيرة في هذه الدورة.

 وكان رجال الناخب الوطني سفيان حيواني انهزموا بنتيجة ثقيلة في أول مباراة لهم أمام المنتخب القطري منظم الدورة (40/21)، قبل أن يتمكنوا من تسجيل فوزين متتاليين أمام منتخب كوبا (32/20) ثم منتخب عمان (28/27).

 وتخللت مشاركة الجزائر في دورة الدوحة الدولية لكرة اليد، بعض المشاكل في التشكيلة الوطنية، أبرزها الخلاف الذي طفى بين المدرب سفيان حيواني واللاعب المحترف في فرنسا عبد القادر رحيم، ما جعل هذا الأخير ينسحب من المنتخب ويعود للديار.

وشارك المنتخب الجزائري لكرة اليد في هذه الدورة استعدادا للمشاركة في نهائيات بطولة أمم إفريقيا التي تحتضنها دولة الغابون في الفترة من 17 إلى 27 جانفي الجاري.


التعليقات(5)

  • 1
    المستغانمي الجزائر 2018/01/10
    لا داعي للمشاركة . فالنتيجة معروفة مسبقا
    عندما تنهزم امام ايران فكيف تطمح ان تفوز امام تونس ومصر . انه الوهم
    يجب التفكير في اعادة تنظيم وبعث الكرة الصغيرة من جديد .
  • 2
    ali alg 2018/01/10
    نامل ان يهرب كل الفريق قبل الاذلال الافريقي اثبتت الايام ان الاعاقة واللصوصية مرض معدي لكل القطاعات حتي المستقبل نراه معوق
  • 3
    جمال الجزائر 2018/01/11
    كانت خساره متوقعه نرجو ان يحل هدا الفريق الفاشل وليذهب كل واحد ال بيته لا نريد منكم شيء ايها الفاشلون
  • 4
    youcefseif ain azel 2018/01/11
    رحيم ذا اروح للبحر ياكلو كيما قالو اجدودنا بكري .بلاك يحسب روحو هو كل شيء الله لا تردك يا حثالى يامنافقين الحقيقة هو حبكم لفرنسا وليس للجزائر ..الجسد هنا والقلب هناك ...حركى من نوع جديد.
  • 5
    عميروش من أقصى المدينة 2018/01/11
    أيٌ رياضة نتقنها؟؟؟ سوى رياضة الفساد
اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: