من المنتظر أن يواجه الجمعة، شباب قسنطينة فريق ترجي قالمة، وهذا في ملعب عابد حمداني بالخروب، ويعول المدرب عمراني كثيرا على هذه المباراة للوقوف على لاعبيه من الناحية التنافسية، موازاة مع التحديات التي تنتظر أبناء سيرتا الذين سيكونون على موعد مع تنشيط 3 مباريات متتالية في أقل من 10 أيام، والبداية يوم الثلاثاء المقبل أمام اتحاد الجزائر في إطار منافسة الكأس، قبل أن يستقبلوا دفاع تاجنانت يوم 20 جويلية، على أن يواجه اتحاد بلعباس يوم 26 جانفي.

على صعيد آخر، عادت قضية اللاعب الطيب إلى الواجهة، حيث اتضح بأنها لم تسو بصفة نهائية، وهذا رغم المساعي الحثيثة لإحداث الصلح بينه وبين الهيئة المسيرة، وحسب آخر الأخبار، فإن الطيب لا يزال مصرا على تسوية مستحقاته، ما جعله يبقي القرار في أيدي لجنة المنازعات التي تشير بعض المصادر إلى إمكانية تسريحه من دون مقابل، وهو الأمر الذي جعل إدارة شباب قسنطينة تسارع إلى متابعة القضية عن قرب.

في المقابل، عبر المدرب عمراني عن استيائه من الجانب الانضباطي للاعب بن عيادة الذي غاب عن حصة الاستئناف، ما جعل الطاقم الفني يطلب من الإدارة فرض عقوبة مالية على اللاعب، مع إمكانية حرمانه من المشاركة في مباراة الكأس منتصف الأسبوع المقبل أمام شباب قسنطينة، في المقابل، يبدو أن قضية اللاعب بلخيثر أصبحت من الماضي، وهذا بعد أن تم فسخ عقده نهائيا بطلب من المدرب عمراني نفسه، بحجة تعرضه إلى إصابة تحول دون جاهزيته إلى غاية منتصف الشهر المقبل، حيث يكون قد دخل في مفاوضات مع مسيري شباب بلوزداد واتحاد الجزائر، في انتظار تحديد وجهته المقبلة.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: