يُمكن للاعب الدولي الجزائري إسحاق بلفضيل أن يُكمل ما تبقى من الموسم الكروي الحالي، مع فريق رينهي من القسم الأوّل الصيني.

وتتفاوض إدارة نادي رينهي الصيني هذه الأيّام مع نظيرتها من ستاندار دو لياج، من أجل انتداب إسحاق بلفضيل مُعارا لِمدّة قصيرة تنقضي الصيف المقبل. كما أوردته صحيفة "لو سوار" البلجيكية، الأربعاء.

ويرتبط المهاجم إسحاق بلفضيل (26 سنة) مع نادي ستاندار دو لياج البلجيكي، بِعقد تنقضي مدّته صيف 2019. وبِالمقابل، يُسدل ستار سوق الإنتقالات في الصين بِتاريخ الـ 28 من فيفري الحالي، على أن تنطلق بطولة الموسم الجديد في هذا البلد الآسيوي مطلع مارس المقبل.

وافتك فريق رينهي مُؤخّرا تأشيرة الصعود إلى بطولة القسم الأوّل الصيني لكرة القدم، بعدما حلّ وصيفا عند نهاية مشوار بطولة الدرجة الثانية، في النسخة الماضية.

وكانت إدارة نادي ستاندار دو لياج قد أعارت بلفضيل الصيف الماضي إلى نادي فيردر بريمن، لِمدّة مواسم واحد. مع إمكانية شراء النادي الألماني عقد الدولي الجزائري عند نهاية استحقاق 2017-2018.

هذا وعاد إسحاق بلفضيل صباح الأربعاء إلى فريقه فيردر بريمن (الصورة المُدرجة أعلاه)، بعد غياب اضطراري أبعده عن مباراة فولسفبورغ الأحد الماضي، ضمن إطار منافسة بطولة ألمانيا.

وسافر بلفضيل في الأيّام القليلة الماضية إلى فرنسا حيث تُقيم أسرته، وذلك لِأسباب اجتماعية، بعد أن منحه الجهاز الفني لِفريق فيردر بريمن الرخصة. ولكن عندما استعدّ الدولي الجزائري للإلتحاق بِفريقه الألماني، "تجمّد" في العاصمة الفرنسية باريس، بِسبب رداءة الأحوال الجوية (تساقط الثلوج)، وتغيير مواعيد النقل الجوي، فتأجّلت سفريته.


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: