تتواصل مباريات الرابطة المحترفة الأولى، مساء الجمعة، بإجراء ثلاث مباريات قوية ومثيرة في حسابات اللقب والبقاء، تتصدرها القمة بين "العميدين" مولودية الجزائر وشباب قسنطينة على ملعب 5 جويلية، في لقاء يعني استعادة أمل التنافس على البطولة بالنسبة إلى المولودية وتعزيز الصدارة بالنسبة إلى السياسي.

وتبقى هذه المواجهة القوية مفتوحة على كل الاحتمالات، ما دام فوز أشبال كازوني بالنقاط الثلاث سيسمح لهم بتقليص الفارق عن الشباب إلى ست نقاط ويبعث سباق اللقب من جديد، في حين إن تسجيل أي نتيجة أخرى سيكون في صالح زملاء الهداف عبيد، الذين هم تحت ضغط كبير بسبب تعثرهم الأخير على ملعبهم أمام اتحاد الحراش، الذي يستضيف مساء اليوم، فريق اتحاد العاصمة في لقاء محلي لا يقبل القسمة على اثنين، فالحراش مدعو إلى تأكيد نتيجته الإيجابية في الجولة السابقة بقسنطينة، للهروب من المنطقة الحمراء، في حين إن اتحاد العاصمة مدعو إلى التدارك للتصالح مع أنصاره بعد توالي نتائجه السلبية في البطولة، وهي كلها معطيات تصعب من عملية التكهن بالنتيجة النهائية لهذا الداربي الذي سيلعب على ملعب 1 نوفمبر بالحراش.

وفي لقاء آخر، تتنقل شبيبة القبائل الجريحة إلى تاجنانت لمواجهة الدفاع المحلي في قمة البقاء، التي يرى متابعون أنها بست نقاط، ما دام الفريقان يتنافسان على تفادي السقوط، وما يبرز أهمية المواجهة هو إقرار إدارة تاجنانت بدخول أنصارها مجانا للحصول على الدعم اللازم، في حين إنه لا خيار للشبيبة سوى تسجيل نتيجة إيجابية تعزز حظوظها في البقاء، وهي التي لم تحصد أي فوز إلى حد الآن في أربع الجولات الأولى من انطلاق مرحلة العودة تحت إشراف المدرب نور الدين سعدي.

برنامج المباريات

دفاع تاجنانت – شبيبة القبائل (16:00 سا)

اتحاد الحراش – اتحاد العاصمة (16:00 سا)

مولودية الجزائر – شباب قسنطينة (17:00 سا)


التعليقات(0)

اضغط مرتين على أي خانة كتابة لتظهر لوحة المفاتيح الافتراضية.
عدد الأحرف المتبقية 500

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة: